شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
13032018
فوائد بذور العنب الصحية :
1- منع ارتفاع ضغط الدم :
زيت بذور العنب يحتوي على مضادات الأكسدة القوية، والتي تشمل مركبات الفلافونويد، وحمض اللينوليك يمكن لهذه المواد حماية الأوعية الدموية من أن يلحق بها ضرر، مما قد تمنع ارتفاع ضغط الدم. إستعمال مجرد جرعة واحدة تمكنك من تحسين ضغط الدم.

2- تقوية جهاز المناعة :
يحتوي زيت بذور العنب على مستويات عالية من فيتامين(E) تقدم ملعقة واحدة فقط 3.9 ملليغرام من فيتامين(E)، وهي عبارة عن ثلث شرط اليومية الموصى بها للبالغين، وضعف ملعقة كبيرة من زيت الزيتون. فيتامين(E) هو مضاد للأكسدة هام، يمكن إضافته إلى النظام الغذائي وذلك لتقديمه فوائد ممتازة للنظام المناعي. أيضا يحفز إنتاج الخلايا الطبيعية التي تسعى إلى تدمير الخلايا السرطانية والجراثيم، وكما أنه يعزز إنتاج الخلايا البائية، وهي الخلايا المناعية التي تنتج الأجسام المضادة التي تقضي على البكتيريا.

3- حماية ضد تلف الخلايا والأنسجة :
والفلافونويد “بروسيانيدين بلازميدة قليلة القسيمات”، الموجود في زيت بذور العنب هو مضاد للأكسدة قوي بشكل لا يصدق، حوالي 50مرة أقوى من مضادات الأكسدة مثل فيتامين(C) و(E). لذلك، هذا المركب يمكن أن يوفر الحماية ضد تلف الخلايا والأنسجة التي تسببها الجذور الحرة.

4- صحة القلب :
زيت بذور العنب يمكن أن يعزز صحة القلب والجهاز القلبي الوعائي عن طريق خفض مستوى الكولسترول السيئ LDL. هذا الزيت يمكن أن يزيد من مستوى الكولسترول HDL الجيد، والذي يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض الشرايين التاجية. وبالإضافة إلى ذلك، تناول مستخلص بذور العنب والكروم تساعد في خفض مستويات الكولسترول السيئ.

5- تقوية وإصلاح الشعيرات الدموية :
زيت بذور العنب يساعد على تقوية وإصلاح تلف أو كسر الشعيرات الدموية والأوعية الدموية. وهذا بدوره يمكن أن يساهم في تحسين الدورة الدموية وتخفيف شروط مثل الدوالي، وعروق العنكبوت والبواسير.

6- التخلص من إلتهاب المفاصل :
زيت بذور العنب لديه خصائص مضادة للالتهابات، والتي يمكن أن توفر الإغاثة ضد الألم والتورم الناجم عن التهاب المفاصل. حتى في ظروف مثل التهاب المفاصل الروماتويدي. هذا الزيت يمكنه توفير راحة كبيرة للمفاصل.

7- تأخير ظهور مرض الزهايمر :
مستخلص بذور العنب للمساعدة في إبطاء تطور مرض الزهايمر. هذا الزيت يخفض من الالتهاب ويمنع تراكم المركبات المعروفة لتشكيل الترسبات في الدماغ المرتبطة بمرض الزهايمر.

8- الوقاية من السرطان :
وبروانثوسيانيدينس الموجودة في بذور العنب يساعد في منع الاصابة بسرطان الجلد. وقد أثبتت الأبحاث العلمية أيضا أنها قد تكون قادرة على إبطاء نمو الخلايا السرطانية لدى مرضى السرطان من دون آثار جانبية مميتة وتعطيل الإشعاع والعلاج الكيميائي.
بالإضافة إلى سرطان الجلد سرطان القولون والمستقيم. زيت بذور العنب قادر على المساعدة في وقف انتشار خلايا سرطان البروستاتا ويسبب أيضا موت الخلية في الخلايا. مستخلصات بذور العنب تمنع نمو سرطان الثدي والمعدة والقولون والبروستاتا، وخلايا سرطان الرئة. المواد المضادة للاكسدة، مثل تلك التي وجدت في مستخلص بذور العنب، تساعد على التقليل من خطر الإصابة بالسرطان وتمنع تلف خلايا الكبد البشرية التي تسببها الأدوية والعلاج الكيميائي.

9- تخفيف التورم :
بذور العنب تساعد على تخفيف التورم الذي يحدث بعد الجراحة أو الإصابة. استخدام مستخلص بذور العنب يحسن القصور الوريدي المزمن، والذي يسبب تورم عند حمامات الدم في الساق. الذين يعانون من سرطان الثدي الذي تولى 600 ملليغرام من مستخلص بذور العنب يوميا لمدة ستة أشهر سيقل التورم بالمقارنة مع أولئك الذين تناولوا علاجات أخرى.

10- تحسين نسبة الكولسترول :
زيت بذور العنب يساعد في خفض مستويات الكولسترول العام. دراسة أجريت من المركز الطبي لجامعة جورج تاون التي نشرت في مجلة الطب أظهرت أن مستخلص بذور العنب قادرا على خفض مستويات كولسترول الكلي وكذلك LDL، أو البروتين الدهني منخفض الكثافة.



بذور العنب
فوائده للسرطان
تُعتبر بذور العنب مُفيدة جداً بالنسبة لمُحاربته للسرطان، فبذور العنب مُضادة لمرض السرطان ومُستخلصات هذه البذور تمنع سرطان الثدي، القولون، المعدة، وسرطان البروستاتة، وتُعتبر مُضادات الأكسدة الموجودة في بذور العنب هي التي تحد من خطر الإصابة بسرطان الخلايا، وتُساعد أيضاً في منع تلف خلايا الكبد و التي يُعتبر سببها الرئيسي هو تناول الجرعات أو الأدوية الكيميائية للسرطان.

فائده للدم
يمنع العنب الأرجواني والذي يحتوي على البذور من تجلط وتخثر الدم، ويُساعد الشرايين على البقاء في حالة من النشاط ويقيها من الأمراض المُختلفة، فشُرب كُوب واحد من العنب الأرجواني كافي بأن يفعل كُل ما سبق ذكره. بالنسبة لارتفاع ضغط الدم: تُعتبر بذور العنب أيضاً مُفيدة لمن يُعاني من ارتفاع في ضغط الدم، فبذور العنب تُساعد في منع أو الحد من ارتفاع ضغط الدم، فإن احتواء البذور على المواد المُضادة للأكسدة تُساعد في حماية الأوعية الدموية من التلف؛ نظراً لأن الأوعية الدموية التالفة تعمل على ارتفاع الضغط في الدم. بالنسبة لارتفاع الكوليسترول في الدم: هُناك نوعان من الكوليسترول نوع حميد و نوع خبيث، و هُما LDL وهو الخبيث، أما الـHDL فهو الحميد والذي يُعتبر مُفيد جداً للجسم، فإن مزيج من بذور العنب و الكروم تُساعد في خفض الكوليسترول الخبيث أو السيء في الدم.

أمراض أخرى
– بالنسبة للعقل: بعد الكثير من الأبحاث والدراسات، تم اكتشاف فائدة بذور العنب بالنسبة للعقل نظراً لأنها تحتوي على أكثر المكونات أهمية بالنسبة للعقل، فهي تُعتبر مُكافحة لمرض الزهايمر، ولا تجعل هُناك تراكم في البروتينات التي تضر بالدماغ، فهي تُحافظ على العقل من الأمراض، كمرض الزهايمر.

– بالنسبة لمرض السكري: تُساعد بذور العنب في التحسين من قدرة الجسم في السيطرة على نسبة السُكر بالدم، وتنظيم الأنسولين.

– بالنسبة للبصر: تُعتبر بذور العنب مُفيدة جداً للبصر فهي تُفيد في تحسين الرؤية و بشكل خاص ليلاً، ويُنصح لمن يُعاني من الزغللة في العيون وخاصة لمن يجلس لوقت طويل أمام شاشة الحاسوب.

– بالنسبة للشيخوخة: تُساهم بذور العنب في حماية الكولاجين والإيلاستين داخل الجلد، و لهذا فهو يُؤخر ظهور أعراض الشيخوخة على الجلد و يحميه.

– بالنسبة للبواسير: تُعتبر بذور العنب بمثابة علاج للبواسير، فقد أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية أن للعنب فوائد جمة وبشكل خاص في علاج البواسير، فالكثير من الوصفات الطبيعية التي يتم إعدادها لعلاج البواسير تحتوي على بذور العنب نظراً لأهميتها.

– بالنسبة لقوته في الحماية من السموم: تُعتبر بذور العنب بمثابة مُضاد طبيعي وقوي للحماية من السموم، وخاصة التي تنتج عن بعض الأحماض أو الخلايا البكتيرية السامة.

– بالنسبة للوجه: يُعتبر العنب وبذور العنب من أكثر الفاكهة المُفيدة للبشرة بالإضافة إلى ثمرة التُفاح أيضاً، فهنُاك الكثير من الوصفات التي يُمكن عملها للوجه للحفاظ على نضارته و نقاءه.

– بالنسبة للإمساك: يُعتبر العنب وبذوره من أكثر الفاكهة المُلينة للمعدة والتي تعمل على علاج حالات الإمساك الصعبة، والتي قد تُؤدي إلى مرض البواسير أيضاً من شدة الضغط، وتعمل على تسهيل و تنظيم عملية الهضم و خفض نسبة الحموضة.

– بالنسبة لمرضى الكلى: لكُل من يُعاني من اضطرابات الكلى، يُعتبر العنب الذي يحتوي على البذور من أكثر أنواع العنب فائدة لمرضى الكلى أومن يُعاني من اضطرابات في الكلى، فهو يحتوي على نسبة جيدة من الاملاح والماء ويُسهم بشكل جيد في عملية تصفية الدم و تنقيته من السموم

– بالنسبة للرياضيين: يُعتبر العنب الذي يحتوي على البذور من أكثر أنواع العنب فائدة بالنسبة لمن يُمارس الرياضة، فهو يعمل على زيادة النشاط و قوة العضلات و المُرونة، ويزود الجسم بنسبة كافية من الماء و تجعله أقل حاجة لشرب المياه.

– بالنسبة للأمعاء: يُعتبر العنب الذي يحتوي على البذور مُفيد جداً للأمعاء ويعمل على تنقية الأمعاء وتطهيرها، ويُعتبر طارد للغازات ويُعالج حالات النفخة أيضاً.

– بالنسبة لحصوة الكلى: يُعتبر تناول العنب الذي يحتوي على البذور، كفيل بتكسير وتفتيت الحصوة التي نمت في الكلى والتي قد تتسبب بآلام كثيرة، لذلك ينصح الأطباء بشرب السوائل والعصائر الطبيعية والمياه أيضاً، ويُنصح بأكل العنب بشكل كبير لمرضى الكلى ولمن يُعاني من حصى الكلى أو أي اضطراب.

– بالنسبة لالتهاب المفاصل: فتُعتبر بذور العنب من أكثر البذور المُفيدة لعلاج التهابات المفاصل، فهي تُساعد في التقليل من حدة آلام المفاصل أيضاً، ويُعتبر شرب كوب واحد من عصير العنب الطبيعي الذي يحتوي على البذور كفيل بتفتيت الأملاح، وهذا يُساعد في علاج الالتهابات بشكل عام والتهابات المفاصل بشكل خاص.

– تُعتبر بذور العنب هي علاج لعدة أمراض ومنها: هشاشة العظام، مُضاعفات مرض السُكر، تصلب الشرايين، الحساسية، قاتل للبكتيريا ومُطهر للجسم، أمراض القلب، هشاشة جدار الشعيرات الدموية، يُساعد في تقليل النزيف الدماغي، تلف المخ والأعصاب، السكتة الدماغية، وغيرها من الأمراض الكثيرة
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى