شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
12032018
حبوب الفوليك أسيد
Folic Acid، تعتبر حبوب الفوليك أسيد من أهم الفيتامينات المعقدة المصنفة تحت قائمة فيتامين B, ويعرف أيضاً بمسمى B9، يُشار إلى أن هذا الفيتامين من أكثر الفيتامينات أهمية وتأثيراً في انقسام وتكاثر الجنين عند بدء تكوّن الأعضاء، حيث يساهم بشكل مباشر في تكون خلايا الجهاز العصبي المركزي، وفي حال نقصان كمية الفوليك الأسيد في الجسم يؤدي ذلك إلى تأخير الحمل عند النساء، لذلك فإن الأطباء يقدمون النصح للنساء الراغبات بحدوث الحمل بتناول حبوب الفوليك الأسيد وأثناء فترة الحمل أيضاً.

فوائد حبوب الفوليك أسيد
تؤدي دوراً فعالاً في السيطرة على عملية تكوين الخلايا العصبية الجنينية خلال فترة الحمل.
تمد الجسم بالطاقة اللازمة وتساعد على إنتاجها.
تنتج كريات الدم الحمراء اللازمة للجسم، بالتالي يحفز مستويات الهيموغلوبين في الجسم.
يؤدي دور المساعد الإنزيمي في عملية تكوين الأحماض النووية بشقيها DNA و RNA، لذلك فإنه يساعد في إنجاح عمليات انقسام الخلايا وتكاثرها.
يحد من حدوث تشوهات العمود الفقري لدى الأجنة.
يقلل من فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين التاجية.
يقتل الخلايا السرطانية وخاصة سرطان القولون وسرطان عنق الرحم.
يستخدم كمحفز طبيعي لنمو الشعر لدى الجنسين، كما أنه علاجاً فعالاً لتساقط الشعر بفضل احتوائه على كميات ضخمة من فيتامين ب.
يقلل من التوتر والاكتئاب، ويحسن المزاج.
يحفز عمليات الهضم السليم ويحرك الأمعاء.
يعالج أمراض المعدة والجهاز الهضمي.
يصفي البشرة وينقيها من حب الشباب
أضرار حبوب الفوليك أسيد
من الجدير بالذكر فإنه لم يثبت وجود أي أضرار جانبية لحبوب الفوليك أسيد، وذلك لكونه ضمن الفيتامينات الذائبة في الماء، أي أن الفائض عن حاجة الجسم يُطرد خارجه مع البول، إلا أنه يتوجب على من يعاني من نقص فيتامين ب2 عدم تناوله أكثر من اللازم.

الجرعة اللازمة من حبوب الفوليك أسيد
تعتبر الجرعة المناسبة من حبوب الفوليك أسيد لكافة النساء البالغات سن الإنجاب هي 0.4 مليغرام، أي نصف مليغرام تقريباً يومياً، كما يمكن تناول مليغرام واحد يومياً دون قلق، إذ يلجأ الجسم إلى التخلص من الفائض مع البول.

مصادر طبيعية للفوليك أسيد
الخضروات الخضراء، السبانخ، الفاصولياء، الملوخية، الخس.
الفاكهة: الأفوكادو، البرتقال وعصيره.
المكسرات
المأكولات البحرية
الكبد البقري
البقوليات، من أهمها الحمص والعدس والقمح.
الأرز الأسمر، وكافة الأطعمة المصنعة من الحبوب الكاملة.
أضرار نقص الفوليك أسيد
الشفة الأرنبية.
بطء نمو الجنين في رحم الأم.
زيادة فرص الإجهاض.
نقصان وزن المولود عن الحجم الطبيعي.
الولادة المبكرة.
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى