شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
12032018
نظراً لاعتماد دقة الفحص المنزلي، على تحديد مستوى هرمون Human Chorionic Gonadatorphin في البول، سيحتاج الجهاز إلى وجود نسبة عالية من الهرمون في البول ليتمكّن من إعطاء نتيجة إيجابية، ولهذا يفضل الانتظار لحين مرور عشرة أو اثني عشر يومياً، من تأخّر موعد الدورة الشهرية، لاستعمال فحص الحمل المنزلي، وذلك لضمان الحصول على نتائج أكيدة، وهذا على عكس اختبارات الحمل التي تعتمد على فحص الهرمون في الدم، والتي يمكن القيام بها بعد مرور يومين عن موعد الدورة الشهرية. طريقة إجراء تحليل الحمل المنزلي يتم إجراء فحص الحمل المنزلي من خلال فحص Mid Steam Urine، بالقيام بوضع إحدى شرائط الاختبار في علبة فيها كمية من البول، ويفضّل أن تكون عند الاستيقاظ من النوم مباشرة، حيث يكون هرمون الحمل عالياً في البول،

ويترك بعدها الشريط لبضع دقائق ليقدم القراءة والنتيجة. تحليل الحمل الرقمي يعتبر تحليل الحمل الرقمي من أفضل أنواع اختبارات الحمل المنزلية، وأكثرها حداثةً ودقّةً، ويتميّز بإمكانية استعماله في أيّ موعد بعد تأخّر الدورة الشهرية عن موعدها، ولا يعتمد ظهور النتيجة على اللون الذي يظهر، أو عدد الخطوط، وإنما يعتمد على إظهار نسبة هرمون الحمل في البول، حيث تتباين هذه الأرقام، حسب وجود حمل أو لا، وتختلف أيضاً بالاعتماد على عدد أسابيع الحمل، وتكون نسبة الهرمون كالآتي: إذا لم يكن هناك حمل، تكون نسبة الهرمون أقل من 5 miu/mi . إذا كان الحمل في الأسبوع الأول أو الثاني من الحمل، تكون نسبة الهرمون 156/16 miu/mi . إذا كان الحمل في الأسبوع الثاني أو الثالث من الحمل، تكون نسبة الهرمون 4.750/101 miu/mi . إذا كان الحمل في الأسبوع الثالث أو الرابع من الحمل، تكون نسبة الهرمون31.500/1.110 miu/mi .
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى