شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
19012018


من المعروف أن إكتئاب بعد الإنجاب يصيب حوالى 13 في المئة من النساء. ولكن بالنسبة الى 38 في المئة منهنّ فإن عوارضه تستمرّ سنة بعد ولادة الطفل أو مدّة اطول بحسب دراسة جديدة أجراتها مجموعة من الإختصاصيين في علم النفس السريري في جامعة لوفين الكاثوليكية.

وإن النساء اللواتي يعانين من إكتئاب ما بعد الولادة غالباً ما يشعرن بحزن كبير، وبالغضب والقلق وبشعور بالعجز تجاه أولادهنّ، خصوصاً أنهنّ لا يبدين أي حماس للإعتناء بهم.
وبالإجمال إن هذه المرحلة تستمر ما بين الثلاثة الى الستة أشهر. ولكن بحسب دراسة عمدت الى تحليل 23 دراسة عالمية أجريت ما بين الـ1985 والـ2012، تبيّن أن عوارض الإكتئاب تستمرّ فترة أطول من الستة أشهر بالنسة الى 4 نساء من أصل 10.

ومن الأسباب التي تؤدّي الى تفاقم حالة الإكتئاب لدى النساء، ذكرت الدراسة "الأجر المتدني الذي يتقاضينه، علاقة سيئة بالشريك، أو مشاكل نفسية سابقة تظهر ما بعد الولادة. إلا أنّ الحالة تزيد سوءً وتعقيداً في حال إجتمعت كلّ هذه الأسباب مع بعضها البعض"، فسّرت سارة كاسالان.
وأكّدت الباحثة، أنّ نتائج هذه الدراسة تهدف الى تقديم دعم أفضل للنساء اللواتي يعانين من إكتئاب ما بعد الولادة، والى تقديم معلومات أفضل وأوسع للأشخاص المعنيين.
ن هناك العديد من الأسباب التى تؤدى إلى الاكتئاب منها:
1- تشعر الأم بانعدام قيمتها وأنها غير صالحة للأمومة والتربية
2- التغيرات الجسدية واهتزاز ثقتها ونظرتها لنفسها ونظرة الآخرين وزوجها على الأخص لها
3- إحساسها بالمسئولية حين ترى طفلا ملزما منها يجب أن تعتنى به وتهتم به وتعطيه كل وقتها
4- بعض النساء العاملات يصبن بالاكتئاب بعد الولادة ويرون أن مستقبلهن وتحقيق أهدافهن توقفت بسبب تحملهن المسئولية
5- تتغير مستويات بعض المواد الكيميائية والهرمونات ومنها الاستروجين والبروجستيرون فى جسم الأم الجديدة وتتبدل تبدلاً سريعاً. وقد تؤدى هذه التغيرات السريعة إلى الشعور بالحزن وتسبب التقلبات بالمزاج واضطرابات النوم وأعراضاً كثيرة أخرى.

وتشير الخبيرة النفسية إلى أن بعض الأمهات قد تعانين من الاكتئاب لفترة قصيرة لمدة أيام قليلة إلى بضع أسابيع ومنهن من يكون الاكتئاب من النوع الحاد فيستمر لفترة طويلة وتلجأ فيها الأم لطبيب النفسى.

ومن أعراض اكتئاب ما بعد الولادة:
1- شعور الأم بالحزن والذنب الدائم
2- شعور الأم بالأسف على نفسها أو الشعور بأنها ليست أماً صالحة.
3- التقلبات الحادة فى مزاج الأم وصعوبة الضحك لدى الأم والبكاء الشديد المفاجئ وبدون سبب
4- وفى حالات الاكتئاب الحادة تلجأ الأم لتفكير فى إيذاء نفسها أو إيذاء طفلها.

5- معاناة الأم من اضطرابات فى النوم و شعور الأم بالتعب المستمر
6- شعور الأم بالعصبية وشعورها بالوحدة الدائم

وهناك نوع من النساء أكثر عرضة واستعدادا للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة ومنها:

1- إذا كانت الأم تعانى من بعض المشاكل مع زوجها
2- وإذا كان الحمل حدث دون تخطيط مسبق له واستعداد عائلى ومادى له
3- لا تحظى الأم بدعم عدد كبير من أفراد العائلة و الأصدقاء
4- إذا كانت الأم قد تعرضت لبعض الأحداث التى سببت لها التوتر.

ولعلاج اكتئاب ما بعد الولادة يجب أن تكون الأم مستعدة ومتعاونة للتخلص من هذه الحالة والمرور بها بسلام دون أن تؤثر على حياتها وعلاقتها مع طفلها عن طريق:

1- القيام ببعض الأعمال المنزلية حتى تتأقلم وتكسر حاجز الوحدة وتنشغل بأشياء مفيدة لبيتها ولطفلها.
2- على الأم المصابة بالاكتئاب بعد الولادة أن تتناول الأكل الصحى وأن تتناول الكثير من الخضروات والفاكهة لاحتوائه على الفيتامينات الطبيعية التى من شأنها تغير المزاج الحاد وتعمل على الاسترخاء الطبيعى للجسم والعقل.
3- أن تحصل الأم على قسط كاف من النوم والراحة بعد نوم طفلها وان لم تستطيع فقط تستلقى وترتاح وتحاول ان تمارس تمارين للاسترخاء و أفضلها اليوجا
4- محافظة الأم على تواصلها مع الناس. فعليها أن تتحدث مع عائلتها وأصدقائها، وأن تتجنب العزلة
5- وقد تستفيد الأم المصابة بالاكتئاب بعد الولادة من بعض أنواع العلاج الأخرى مثل عمل مساج أو تمارين الاريوبكس الخفيفة وتمارس هوايتها المفضلة لها كالرسم أو سماع الموسيقى وغيرها.

مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى