شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
25112017


يسبب الروماتزم تورم المفاصل، كما يسبب الألم والتيبس، كما يمكن ان تتكون عقد عظمية في الأصابع. وبالإضافة الى المسكنات المضادة للالتهابات التي قد يصفها الطبيب، فإن النظام الغذائي للمريض يمكنه المساعدة في التخفيف من الالتهاب والألم. تشير الدراسات الى ان نظاما غذائيا غنيا بفيتامين e يساعد على تخفيف التهاب مفاصل اليدين الناتج عن الروماتيزم، فيتامين e يحتوي على مضادات التأكسد وبعض المواد الكيميائية التي تمنع عمل البروتينات الضارة في الجسم التي تدمر الغضاريف والانسجة الرقيقة للمفاصل، ويمكن استعمال الفيتامين سواء عن طريق الفم او عن طريق الجلد على المناطق المصابة. ينصح مريض الروماتزم بتناول بعض الأطعمة المفيدة في تخفيف ألم المفاصل مثل: زنجبيل، افوكادو، اللوز، فول الصويا، هذه المواد تحتوي على كميات وافرة من فيتامين e بالإضافة الى فيتامين سي والكالسيوم والبوتاسيوم جلوتاثيون وغيرها من مضادات التأكسد التي تحمي المفاصل من الالتهاب. اما كبسولات زيت السمك بالاضافة الى زيت فيتامين e فهما مفيدان جدا للمفاصل، حيث يحتوي زيت السمك على الاحماض الدهنية اوميغا3، وزيت فيتامين e غني بمضادات التأكسد استخدامهما معا يخفف الالتهاب والألم. ويمكن الحصول على نفس الفوائد بتناول انواع السمك مثل: تونا، ماكريل، سلمون.

يمكن للذين يعانون من التهاب في المفاصل وأوجاعها التخلص منه ومنها، باتباع حمية تشتمل على عدد من الأطعمة الصحية. وقد أثبتت الدراسات والأبحاث أن تسعة أطعمة على وجه التحديد تحسن صحة المفاصل وتخفف الألم الناجم عن التهابها.

فما هي هذه الأطعمة؟
استناداً إلى أحدث الدراسات العلمية في مجال التغذية. هنا لائحة بأفضل مصادر المواد الغذائية القادرة على محاربة التهابات المفاصل وتسكين آلامها.

الفليفلة الحلوة:
تعتبر الفليفلة الحلوة أكثر غنى بالفيتامين C (سي) من الفاكهة الحمضية وهي ايضاً مصدر جيد للفولات وفيتامين B6.

وعند تناول الفليفلة يجب ازالة البذور البيضاء والعروق القاسية. ويمكن تحضير عصير من الفليفلة الحلوة، وذلك بخلط عصيرها مع عصير الجزر، وشربه.

البطاطا الحلوة:
تملك هذه الخضار قدرات غذائية مذهلة، بحيث يمكن اعتبارها من أفضل انواع الخضار على الاطلاق، فهي مصدر غني لفيتامين C (سي) والفولات، وفيتامين B6 والألياف. ويمكن تناول البطاطا بعد طهيها، مع قشرتها، لأن هذه الاخيرة هي مصدر ممتاز للمواد المغذية والألياف.

منتجات الصويا:
معروف أن منتجات الصويا مفيدة كثيراً لصحة القلب والشرايين، وهي تحمي ايضاً العظام بفضل احتوائها على مركبات "الإيزوفلافون" وكميات كبيرة من الفيتامين E والكالسيوم. ويعتبر حليب الصويا بديلاً ممتازاً للأشخاص العاجزين عن تناول الحليب العادي بسبب احتوائه على اللكتوز أو الكولسترول. وبخصوص"التوفو" وهو أحد أشهر منتجات الصويا على الاطلاق، يمكن اضافته الى أطباق الحساء أو خلطه مع صلصات البندورة أو أية صلصة أخرى.

الموز:
يشتهر الموز باحتوائه على الكثير من البوتاسيوم، وهو في الوقت نفسه مصدر ممتاز للفيتامين B6 والفولات وفيتامين C (سي)، التي تنفع في محاربة التهاب المفاصل. واللافت أن هذه الفاكهة السهلة الهضم هي ايضاً مصدر ممتاز للألياف القابلة للذوبان، وتعتبر بالتالي عنصراً ممتازاً في الحمية، لأنها تساعد على الشعور بالشبع من دون اضافة وحدات حرارية.

العدس:
يعتبر من المصادر الجيدة للفولات، والكوب الواحد من العدس يزود الجسم بنحو 90 في المئة من احتياجاته اليومية للفولات. كما يعتبر مصدراً ممتازاً للبروتين، والألياف الغذائية القابلة للذوبان، وفيتامين B6 . لهذه الأسباب، يستطيع العدس حماية الجسم من أمراض القلب والسرطان والتهاب المفاصل.

الشاي الأخضر:
يحوي الشاي الأخضر على مئات المواد الكيميائية المضادة للتأكسد، المعروفة بالبوليفنولات، وهو يحول دون العديد من الأمراض والمشكلات الصحية مثل السرطان ومرض القلب. وكشفت الدراسات الحديثة أن الشاي الأخضر يخفف من أعراض التهاب المفاصل ويسكن الألم الناجم عنه. ويُنصح بغلي الماء جيداً قبل سكبه فوق الشاي حتى يتمكن الشاي من إطلاق مركباته المنكّهة بسرعة.

القريدس:
معروف عن القريدس احتوائه على الكثير من فيتامين D (دي) لدرجة أنه يتفوق على الحليب في هذا المجال. كما يحتوي القريدس على أحماض "أوميغا 3" الدهنية وفيتامين C (سي) ومواد مغذية مفيدة للصحة، أبرزها الحديد و فيتامين B12.

الأجبان:
الجبنة بكل أنواعها، سواء كانت قاسية أو طرية، بيضاء أو صفراء، هي مصدر جيد للكالسيوم الضروري للعظام والبروتين الضروري للعضلات والأنسجة الداعمة للمفاصل. كما تعتبر الجبنة مصدراً ممتازاً لفيتامين B12 والفولات.

السلمون:
وهو أحد الأطعمة الأكثر غنى بالدهون الصحية وأحماض "اوميغا 3" الدهنية، فيما لا يحتوي في المقابل على مستويات مرتفعة من الزئبق السام. كما هي حال معظم أنواع السمك النهري. واضافة الى الزيوت الدهنية الصحية الموجودة فيه، يحتوي السلمون ايضاً على الكالسيوم وفيتامين D (دي) والفولات. وعليه يساعد السلمون على محاربة التهاب المفاصل ويحمي القلب والشرايين من خلال الحؤول دون الجلطات الدموية، وترميم التلف الحاصل في الشرايين، ورفع مستويات الكولسترول الجيد، وخفض مستوى ضغط الدم.

ولتفادي العدوى الجرثومية ينصح باختيار السلمون اللماع المغلف بالنايلون وغير المحتك بأنواع السمك الأخرى، واذا ما أراد الانسان شراء سمكة السلمون كاملة، يجب أن ينتبه الى عينيها، اذ يجب أن تكون العينان لامعتين وواضحتين وغير باهتتين وغارقتين. لكن اذا أراد شراء السلمون في شكل شرائح مقطعة، يجب أن تكون هذه الشرائح سميكة ورطبة، وأثناء تحضير السلمون يجب الحرص على عدم اضافة الكثير من الوحدات الحرارية اليه، لأنه يحتوي اصلاً على الكثير من الوحدات الحرارية، والابتعاد عن قليه.
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى