شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
31102017

قد يكون قرار الزوجين في إنجاب طفل مرتبط بعوامل عديدة ولكن من غير المرجح أن يكون أحداها وزن الأم قبل الحمل وخلال فترة الحمل وفيما إذا كان يصل إلى حدود السُمنة.

دراسة جديدة نُشرت في مجلة تغذية الأم والطفل (Maternal & Child Nutrition) قد تجعلكِ تضعين وزنك في عين الإعتبار عند التفكير بالحمل وإنجاب الأطفال.

بحثت الدراسة في زيادة الوزن والسمنة قبل الحمل، أو كسب الكثير من الوزن خلال فترة الحمل، و أثرها في وضع أطفال في خطر السمنة لاحقاً .

شملت الدراسة 727 من الأمهات. 45% كُنّ يعانين من زيادة الوزن أو السمنة قبل الحمل، و 64% اكتسبوا أكثر من الوزن الموصى به خلال فترة الحمل.

وجدت الدراسة أن 22% من الأطفال الذين يولدون لهؤلاء النساء بدناء في سن السابعة. وعلاوة على ذلك، كانت 24% من كتلة أجسامهم مكونة من الدهون، و الأطفال الذين يولدون لأمهات زاد وزنهم خلال فترة الحمل بشكل مفرط كانوا أكثر عرضة للسمنة. أما الذين يولدون لنساء بدناء قبل الحمل كان خطر الإصابة بالسمنة لديهم 300%.

بعض الزيادة في الوزن أثناء الحمل أمر طبيعي، ولكن يجب معرفة أن كسب الكثير من الوزن خلال الحمل يؤدي الى وضع طفل في خطر الإصابة بالسمنة في مرحلة الطفولة وكلما تقدم بالسن، وهذا يضعه في خطر أعلى للإصابة بأمراض مزمنة في المستقبل.
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى