استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
27072016

أطباء الأطفال يحذرون من استخدام بودرة التلك عند تغيير الحفاضات. أغلب الأمهات يستخدمن بودرة التلك مع أطفالهن أثناء تغيير "الحفاضات"، لكن هل لديهن معرفة حقيقية بأضرارها على الطفل.

والغرض منها علاج احمرار مقعدة الطفل الرضيع أو التهابها، لا يعلمون أنه من الممكن أن تلحق أضراراً برئتيه، نتيجة استنشاقه لهذه المادة أثناء تطاير غبارها في الهواء المحيط بالطفل.

وتكشف لنا الدراسات التي أظهرت أن تركيبها مُشابه لمادة " الإسبست / asbestos " والتي من المعلوم أنها عامل مُسبب للسرطان . وايضا خطورة عالية للإصابة بسرطان المبيض ، وهذا النوع من السرطان لا يظهر بشكل واضح فلا يتم تشخيصه إلاّ عندما يصل لمراحل متقدمة .

ومما يقلق على حد سواء حقيقة أن بودرة التلك ارتبطت بسرطان الرئة وذلك عند استنشاقها على نحو متكرر . وهذا يعني روتين الأمهات اليومي برش أطفالهن ببودرة الأطفال ، غير مدركات تماماً لخطر استنشاق هذه المادة الخطرة . وهناك حتى تقارير عن رضع يموتون من استنشاق كميات مفرطة من بودرة الأطفال التي تحتوي على بودرة التلك .

وسبق وأن سمعنا أن بودرة التلك تُسبب الاحمرار والالتهابات بمقعدة الرضيع، لذا يوصي الأطباء باستعمال كريم جروح يحتوي على مادة الزنك أو مادة البانثينيول.
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive
تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى