منتدى وصفات كليوباترا دخول

منتدى نسائي لكل ما يهم المراه العربيه عنايه بالبشره ,الشعر ,الجسم ,العروسه ,ديكور ,ازياء ,الحياه الزوجيه طبخ

اختيار وسيلة منع الحمل المناسبة لك

شاطر

12012016
اختيار وسيلة منع الحمل المناسبة لك



يطلعك سيدتى الدكتور سامح عزازي الإختصاصي في جراحة النساء والتوليد والعقم على كيفية اختيار وسيلة منع الحمل المناسبة وعلى الجديد في هذا المجال.

وسائل منع الحمل هي وسائل طبيّة مستخدمة لمنع حدوث الإخصاب والحمل في حالة استمرار العلاقة الزوجية، وهي تنقسم إلى قسمين رئيسيين:

1- الوسائل التي يستخدمها الزوج، وهي: - العازل الطبي الذي يضعه الرجل لمنع وصول الحيوانات المنوية إلى رحم المرأة. - ربط قنوات الحيوانات المنوية لمنع تدفّقها ووصولها. ومن الواضح أن الوسيلة الأولى هي مؤقّتة وسهلة الإستخدام، أمّا الثانية فتحتاج إلى تدخّل طبّي، إلا أنها طويلة المدى.

2- الوسائل التي تستخدمها الزوجة، وهي: - وسائل مستديمة: تستخدم في حال عدم الرغبة في الحمل نهائياً وليس بشكل مؤقّت، وتقضي بربط قنوات فالوب لمنع التقاء الحيوانات المنوية بالبويضات وحدوث الإخصاب. - وسائل مؤقّتة: تختلف طريقة استخدامها من امرأة إلى أخرى، وفقاً لمعايير عدّة، كالسن والفترة التي تريد المرأة منع الحمل خلالها وظروف المرأة الصحية والنفسية... وتشمل: - الوسائل الموضعية: مواد توضع داخل المهبل، إما لقتل الحيوانات المنوية أو لمنع عبورها ووصولها إلى عنق الرحم.

- اللولب: جهاز مصنوع من النحاس أو البلاستيك يوضع داخل الرحم لمنع حدوث الحمل، يقوم بإفراز مادة «البروجستين» في بطانة الرحم، ممّا يجعل عملية إنغراز البويضة في حالة التلقيح مستحيلة. - الوسائل الهرمونية: تقوم بإفراز هرمونات للجسم لمنع عملية التبويض، وهي كحبوب منع الحمل وحقن منع الحمل. وهناك وسيلة جديدة وهي «الكبسولات» التي تُؤخذ تحت الجلد، حيث تتدفّق منها يومياً نسبة ضئيلة من الهرمون تعمل على إيقاف عملية التبويض. كما يفضّل البعض استخدام اللصقات الطبيّة التي تقوم أيضاً بإفراز الهرمونات.


-حبوب «دروسبيرنون» Drospirenone : تجنّب هذه الحبوب المرأة الأعراض الجانبية المتعارف عليها في حبوب منع الحمل الأخرى، فلا تسبّب زيادةً في الوزن، وهي المشكلة الأكثر شيوعاً والتي كانت تتعرّض لها النساء سابقاً إذ كانت تجعل الجسم يقوم بتخزين السوائل بداخله. وبالفعل، حقّقت المنتجات المعتمدة على هذا المركّب الطبي نجاحاً باهراً، وأصبحت النساء يقبلن على استخدامه بدون خشية من ازدياد أوزانهن، كما تمتاز هذه الحبوب بعدم تأثيراتها السلبيّة على بشرة المرأة وجلدها، كما تخفّف من الآلام الناتجة من الدورة الشهرية.


ولكن، يجدر بالمرأة الخضوع إلى فحوص معيّنة لمعرفة ما إذا كان جسمها مؤهّلاً لتناولها، كفحوص لوظائف الكبد وفحوص الدم المعتادة، فضلاً عن قياس الضغط. وفي الموازاة، يمنع منعاً باتاً تناولها من قبل المرأة المدخّنة أو من تعاني من جلطات سابقة في الساقين أو من اضطربات في الكبد أو ارتفاع في ضغط الدم. كيف تختارين وسيلتك المناسبة؟ حتى تكون وسيلة منع الحمل مجدية، لا بدّ أن تكون مناسبة للمرأة، علماً أن عوامل عدّة تلعب دوراً في هذا المجال.


وبشكل عام، لا بدّ من توافر الشروط التالية: - أن تكون مناسبة تماماً للزوجين نفسياً ومعنوياً وصحياً، والمقصود بالعامل النفسي أن بعض النساء، على سبيل المثال، قد لا يتقبّلن اللولب نفسياً ويقلقهن وجود جسم غريب في جسمهن، وقد ينهرن نفسياً من غزارة دم الدورة الشهرية بسببه.

- أن تحقّق الشروط الخاصّة بمدّة فعاليتها بالنسبة لحالتهما، وهذا يعتمد على ما إذا كان الزوجان يرغبان بوسيلة تمنع الإنجاب لمدّة قصيرة أو متوسطة أم بعيدة.

- أن توفّر الوسيلة إمكانية ارجاع الخصوبة مرّة أخرى، بدون مشكلات وأعراض جانبيّة. دور الطبيب يجدر بالطبيب الشرح المستفيض للزوجة والزوج حول وسيلة منع الحمل وطريقة استعمالها وآثارها ومميّزاتها وأعراضها الجانبية، وأن يعطي جلّ وقته لسماع الزوجين وتفهّم رغبتهما. وتجدر الإشارة إلى غياب وسيلة منع حمل مضمونة النتائج بنسبة 100%، إلا في الوسائل المستخدمة بصورة مستديمة وهي ربط قنوات فالوب أو قنوات الحيوانات المنوية لدى الرجل، أمّا بالنسبة للوسائل الأخرى، فهناك نسبة ضئيلة لحدوث أخطاء.


تعرف اكتر على وسائل منع الحمل بالتفصيل . ( الجزء الأول )
أولا : حبوب منع الحمل
ما هي حبوب منع الحمل ؟
هي نوع من الادويه التي تمكن المرأه من تنظيم عمليه الحمل لديها ( منع الحمل ) وتؤخذ بشكل يومي . وأيضا يطلق عليها اسم ( الحبه ) او ( وسائل منع الحمل الفمويه ) .
كيف تعمل حبوب منع الحمل ؟
تتسائل معظم النساء عن كيفيه عمل حبوب منع الحمل , ويمكن تلخيص كيفيه عملها في : تعمل حبوب منع الحمل على صناعه الهرمونات . والهرمونات هي مواد كيميائيه تتم صناعتها داخل اجسامنا , وهذه الهرمونات تتحكم في كيفيه عمل أجزاء كثيرة في جسمنا .
بعض حبوب منع الحمل تحتوي على نوعان من الهرمونات ( الاستروجين و البروجستين ) , وتسمي بالحبوب المجمعه , و البعض الاخر تحتوي فقط على نوع واحد من الهرمونات ( البروجستين ) , ولكن معظم النساء تأخذ حبوب منع الحمل المجمعه أي التي تحتوي على نوعان من الهرمونات .
تعمل الهرمونات التي تحتويها حبوب منع الحمل على الاتي :
1. حفظ البويضات ومنعها من مغادرة المبايض , فلا يحدث حمل لان شرط حدوث الحمل هو وجود بويضه ليتم انضمامها مع الحيوانات المنويه .
2. جعل مخاط عنق الرحم اكثر سمكا , مما يمنع وصول الحيوانات المنويه الى البويضات .
مدى فاعليه حبوب منع الحمل ؟
مدى فعاليه وسيله مع الحمل هي اهم ما يجب النظر اليه عند اختيارك وسيله منع الحمل الخاصه بك . بالنسبه لحبوب منع الحمل فهي تعمل بشكل فعال جدا , لانها تأخذ بشكل يومي مما يجعلها تعمل بشكل افضل , ويجب ان تأخذ حبوب منع الحمل التي تحتوي على البروجستين فقط في نفس الوقت كل يوم . مما يعمل على الحفاظ على مستوي الهرمون في جسم المرأه .
- اقل من مرأة من بين 100 أمرأه سوف يحدث لها حمل سنويا اذا حافظت على تناول الحبوب بشكل يومي وحسب التوجيهات .
- وحوالي 9 من بين 100 امرأه سوف يحدث لها حمل سنويا اذا لم يتم تناول الحبوب بشكل يومي منتظم على حسب التوجيهات .
- حبوب منع الحمل تصبح اقل فاعليه عند النساء التي تعاني من زيادة مفرطه في الوزن , لذا وجب استشارة الطبيب اذا كنتي تشعرين بقلق حيال مدى فاعليه الحبوب .
- بعد الادويه والمكملات الغذائيه تجعل حبوب منع الحمل اقل فاعليه مثل :
o المضادات الحيويه ( RIFAMPIN ) , واي مضادات حيويه اخري لا تؤثر على فاعليه الحبوب .
o مضادات الفطريات ( GRISEOFULVIN ) , واي مضادات للفطريات الأخرى لا تؤثر على فاعليه الحبوب .
o بعض ادويه نقص المناعه .
o نبته ( سانت جون ) او (ST.John )
o أيضا القئ و الاسهال قد يقلل من فاعلية الحبوب .
دائما يجب استشارة الطبيب عند كتابه اية ادويه لكي عن مدى تأثير تلك الادويه على حبوب منع الحمل , ولو فرض وانها تؤثر على فاعليه الحبوب , فيمكنكم استخدام الطرق البديله لمنع الحمل مثل الواقي الذكري او الواقي الانثوي وغيرها .
ملحوظه : حبوب منع الحمل لا تحمي من الامراض المنقوله جنسيا , لذا في بعض الأحيان يجب استخدام الواقي الذكري او الواقي الانثوي للحد من خطر العدوى .
هل حبوب منع الحمل آمنه ؟
معظم النساء يمكنها استخدام حبوب منع الحمل بأمان , ولكن حبوب منع الحمل مثلها مثل أي ادويه اخري لديها بعض المخاطر . لذا عامل الأمان يعتبر مهم جدا عند اختيار وسيلة منع الحمل الخاصه بكي . لذا وجب مراجعه الطبيب قبل استخدام الحبوب لمعرفة هل هي امنه لكي ام لا .
- لا يجب استخدام حبوب منع الحمل اذا كنتي مصابه ب سرطان الثدي , او تشكين بأنك حامل .
- لا يجب استخدام حبوب منع الحمل التي تحتوي على ( البروجستين ) فقط , اذا كان لديكي مشكله تتعلق بنزيف الدم ولم يتم علاجها بعد .
- لا يجب استخدام حبوب منع الحمل لفترات طويله .
- لا يجب استخدام حبوب منع الحمل اذا كان لديكي :
o صداع نصفي
o اذا كان لديكي مشاكل في نزيف الدم الموروثه .
o لديكي او تعالجين من الجلطات الدمويه او التهاب الوريد .
o اذا سبق وان اصيبتي ب نوبات قلبيه او سكته دماغيه او ذبحه صدريه او غيرها من المشاكل الخطيرة في القلب .
o اذا واجهتي مشاكل خطيرة في صمام القلب .
o اذا كنتي تعانين من مرض خطير في الكبد او سرطان الكبد .
o او تعانين من مرض السكري بصورة كبيرة او لديكي مرض السكري لاكثر من 20 عاما .
o لديكي ارتفاع ضغط الدم غير المنضبط .
o التدخين وعمرك 35 عام او اكثر .
o التدخين و لديكي ارتفاع ضغط الدم .
o لديكي مضاعفات بعد زرع الأعضاء .
o بحاجه الى البقاء في السرير لفترات طويله .
ما هي مميزات حبوب منع الحمل ؟
حبوب منع الحمل تعتبر وسيله بسيطه وآمنه ومريحه . كما انها لا تعيق عمليه الجماع . كما ان النساء غير المتزوجات يحتاجون الى تناول تلك الحبوب سواء كانت الحبوب المجمعه او احاديه الهرمون لانها تعمل على :
1. تقليل تشنجات الحيض .
2. جعل الحيض اقل .
3. تقدم بعض الحمايه ضد التهاب الحوض . والذي في الغالب ما يؤدي الى عقم اذا لم يتم علاجه .
مزايا أخرى لحبوب المجمعه (الاستروجين و البروجستين ) , الحمايه ضد :
1. حب الشباب .
2. ترقق العظام .
3. زوائد الثدي ( ليست سرطان )
4. الحمل خارج الرحم .
5. بطانه الرحم وسرطان المبيض .
6. نقص الحديد وفقر الدم .
7. الخرجات ( التكيسات ) في الثدي والمبيضين .
8. اعراض ما قبل الحيض بما في ذلك الصداع والاكتئاب والتشنجات .
9. الدورة الشهريه الكثيفه او غير المنتظمه .
وتستخدم أيضا تلك الحبوب ( المجمعه ) في علاج عدم انتظام الدورة الشهريه حيث تمكن المرأه من تحديد متى وكيف يأتي لها الدورة الشهريه , كما انها تساعد بعض النساء على منع نزول دم الحيض .
يجب دائما استشارة الطبيب قبل تناول تلك الحبوب .
ما هي اضرار حبوب منع الحمل ؟
بعض النساء قد يحدث لها بعض الاثار الجانبيه غير المرغوب فيها بسبب تناول تلك الحبوب . والبعض الاخر قد تتكيف مع تلك الحبوب ولا يحدث لها أي اثار جانبيه او مشاكل او يحدث لها بشكل قليل .
بعض الاثار الجانبيه غالبا ما تحدث بعد شهرين او ثلاثه اشهر من الاستخدام وهي :
1. النزيف بين فترات الدورة الشهريه .
2. رقه الثدي .
3. الغثيان والقئ . قد يكون سبب هذا الغثيان او القئ هو تناول تلك الحبوب في فترات الليل او ما قبل النوم .
4. تغيير في الرغبه الجنسيه للمرأه .
اذا كنتي تعانين من تلك الاثار الجانبيه للحبوب وتشعرين بعد الارتياح يجب زيارة الطبيب لتغيير الوسيله .
بعد إيقاف تناول تلك الحبوب , عادة ما يستغرق شهر الى شهرين حتى تعود فترات الدورة الشهريه لما هو قبل تناول تلك الأقراص , وقد تصبح الدورة الشهريه غير منتظمه او معدوة بعد التوقف عن تناول تلك الحبوب , وقد تستمر الى 6 اشهر بعد التوقف , وخاصة اذا كانت المرأه تعاني من عدم انتظام للدورة قبل تناول تلك الحبوب .
حبوب منع الحمل التي تحتوي على ( البروجستين ) فقط لديها مخاطر اقل من تلك الحبوب المجمعه بين الهرمونين .
النساء التي تتناول الحبوب المجمعه ( التي تحتوي على الاستروجين و البروجستين ) يكون لديهم فرصه اكبر للاصابه ببعض المشاكل من تلك النساء التي لا تستخدم تلك الحبوب . قد تصيب ببعض المشاكل النادرة مثل :
النوبات القلبيه – السكته الدماغيه – وجود جلطه دمويه في الساقين والرئتين والقلب او الدماغ - او الاصابه بارتفاع ضغط الدم – اورم الكبد – حصى في المراره – اصفرار الجلد او العينين .
وتزداد احتماليه الاصابه بتلك المشاكل اذا كانت المرأه :
- سن 35 سنه او اكبر .
- تعاني من زيادة الوزن بصورة كبيرة .
- لديهم بعض اضطرابات نزيف الدم الموروثه .
- لديها مرض السكري .
- لديها ارتفاع ضغط الدم .
- لديها ارتفاع الكوليسترول في الدم .
- تحتاج للراحه في الفراش لفترات طويله .
- تدخن .
بعض المشاكل الخطيرة التي يجب مراجعه الطبيب على الفور عند ملاحظة تلك المشاكل :
1. كتله جديده في الثدي .
2. صداع مفاجئ بصورة سيئه للغايه .
3. ألم ووجع في الساق .
4. اية مشكله في النظر .
5. ألم سئ في البطن او الصدر .
6. حدوث صداع في فترات كثيرة اكثر من المعتاد .
7. صعوبه التنفس .
8. اصفرار الجلد او العينين .
ملاحظه : ربما تكونين قد سمعتي او قرأتي بعض المنشورات التي تربط ما بين حبوب منع الحمل وسرطان الثدي . ولكن الطب الحديث وبعض البحوثات والدراسات التي أجريت على هذا الموضوع اثبتت ان حبوب منع الحمل لا تؤثر باي شكل ولو قليل على خطر الاصابه بسرطان الثدي .

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى