شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
28092013
الحروق المنزليه واسعافاتها الاوليه

هناك العديد من الأسباب التى تؤدى الى حدوث حروق الجلد فى المنزل مثل لمس المياه الساخنة أو المكواه أو الفرن الساخن لنتعرف عليها و على الاسعافات الأولية لها و هى:
أولا حروق ناتجة من الحرارة الشديدة : و هى تحدث بسبب النار أو لمس جسم ساخن أو البخار أو السوائل الساخنة و لسعات السوائل هى أكثر أسباب الحروق فى الأطفال و كبار السن
ثانيا حروق ناتجة من البرودة نتيجة تعرض البشرة لظروف برد شديد و تحدث فى البلاد شديدة البرودة
ثالثا حروق كهربائية و تحدث بسبب تلامس مع مصدر كهربائى
رابعا حروق كيميائية و تحدث بسبب تلامس مع كيماويات سواء كانت مواد صلبة أو سوائل مثل من يستعملون مواد مركزة للتنظيف
خامسا الحروق الاشعاعية بسبب التعرض للشمس الحارقة
سادسا حروق بسبب الاحتكاك و هى تحدث بسبب الاحتكاك مع الاسطح الصلبة مثل الاحتكاك بالأرض أو السجاد أو اي سطح يتسبب فى كحت الجلد
أما عن الاسعافات الأولية فهى كالأتى :
أول ما يجب علينا فعله هو منع المزيد من الحروق و الوقاية منها حسب نوع الحرق ففى حالة حروق النار يجب اطفاء النار باستخدام المياه أو بطانية و اذا امسكت النيران بالملابس فلا تجري فى الهواء فهذا يزيد النار اشتعالا و لكن توقف تماما و ارمي نفسك على الارض ثم لفى على الأرض لتهدئة النيران أما عن حروق المياه و السوائل الساخنة يجب تمرير مياه الحنفية الباردة فوق مكان الحرق لمدة 10-20 دقيقة
أما اذا كانت بسبب بروده و هذا غالبا يحدث فى البلاد شديدة البرودة و حينها نحمى الأماكن المعرضة للبرودة و خصوصا الأنف و الوجه و الأصابع و نعمل على تدفئتهم أما عن الحروق الكهربائية فبعد الانفصال عن مصدر الكهرباء يجب التأكد من معدل التنفس و معدل ضربات القلب وفى حالة ان الشخص لا يتنفس او ليس هناك ضربات قلب نتصل فورا بالاسعاف
الخطوة الثانية هى ان نتأكد من عدم وجود مشاكل أخرى و أن الحرق هو المشكلة الوحيدة
الخطوة الثالثة هى أن نخلع أي مجوهرات أو اكسسورارت فقد يحدث ورم موضع الحرق يصعب بعدهاخلعها كما يجب خلع أي ملابس عند منطقة الحرق أما اذا كانت الملابس لاصقة فى موضع الحرق يحظر ازالتها و لكن فقط يمكن قص الملابس غير اللاصقة
الخطوة الرابعة هى التحضير لزيارة الطبيب بتغطية الحرق بشاش جاف و نظيف لمنع العدوى و نحذر تماما من استخدام الثلج أو الزبدة على مكان الحرق فهى لا فائدة منها و قد تتسبب فى مزيد من الضرر و ننصح بعدم استخدام اي علاج الا بعد زيارة الطبيب فهذه كلها اسعافات أولية فقط.

الثلج والبطاطس للأسعاف من الحروق



نواجه جميعا الحروق المفاجئة في المنزل سواء بسبب المكواة أو المشروبات الساخنة أو المياة المغلية وغيرها .
وأكثر من يتأثر بهذه الحوادث الخطيرة هم الأطفال الصغار , الذين يجدون أنفسهم وسط الأخطار فجأة ولذا على الأم والأب أان تكون حركتهما سريعة في وقاية أبنائهما من هذه الحوادث ولكن إذا وقع المحظور فلا تقلق حيث يؤكد الدكتور شوقي كمال الدين أنه يمكن السيطرة على خطورة الحروق سواء السطحية أو العميقة وذلك عن طريق معادلة نسبة السخونة التي تعرض لها الجلد عن طريق وضع كمية كبيرة من الثلج أو الماء المثلج لمدة 15-20 دقيقة

ثم وضع بعض شرائح البطاطس الطازجة لتخفيف الآلام , حيث أن البطاطس تمتص الحرارة من الجسم فاحرصي ياسيدتي أن يكون لديكي دائماً كمية من مكعبات الثلج في الثلاجة لتكون جاهزة لمواجهة أي حادث حرق مفاجئ وحاولي إبعاد أطفالك عن كل ماهو ساخن ومؤذ

التعامل مع الحروق بشكل سليم

يتعرض الجميع يوميا إلى خطر الحروق التى تحدث فى المنزل خاصة من الأطفال الذين لا يقدرون خطورة العبث بأدوات المنزل ولا نستطيع منعهم فهم أطفال، ولذلك نعطيك روشتة لعلاج الجروح سريعة وبسيطة ودون عناء للحفاظ على حياتك وحياة أطفالك.
وينصحك دكتور أسامه جسار استشارى الجراحة العامة، أن تتعاملى بهدوء وعدم توتر عن تعرض أحد للحرق فعليك أولا اللجوء إلى أى وسيلة لتبريد الجلد الملتهب وخفض حرارته سواء بماء مثلج أو بالثلج أو بوضع معجون أسنان أو ضعى قطعة خبز بارد وعليه ماء بارد فى قطعة قماش وضعيها على مكان الحرق، وحافظى على الجزء المحروق من أى مواد قد تلوثه كالزيوت والشحم والمواد الملوثة لذا لفى مكان الحرق بشاش طبى لحين الذهاب إلى الطبيب،كل هذه الوسائل البدائية بسيطة وفى متناولك داخل المنزل وتعمل سريعا على تخفيض درجة حرارة الجلد المرتفعة والتى لابد من انخفاضها وإلا تفاقمت حالة الحرق ويحدث التهاب بالجلد وقد تظهر بعدها فقاقيع مكان الجرح.

وبعد ذلك يتم عرض المريض على الطبيب المختص وتحديد درجة الحرق وعلاجها بما يناسبها،ويؤكد دكتور أسامه على جزئيه هامة وهى عن التغيير على الحروق ويشير إلى أن التغيير على الحروق مهم جدا فى العلاج بحيث يجب أن يتم بواسطة طبيب مختص ومراعاة التعقيم والنظافة التامة فى الخطوات والأدوات المستخدمة نظرا لان الجلد المحروق عرضة إلى الإصابة بالفيروسات والعدوى ونقلها للغير من خلاله أيضا،كما أن مراعاة النظافة فيه يعجل بالتئام الجلد وشفائه بسرعة.

ويقسم دكتور جسار الحروق التى تحدث للإنسا إلى ثلاث درجات وهى الدرجة الأولى للحروق البسيطة التى تحدث نتيجة التعرض لحرق الجلد ولكن بشكل بسيط وينتج عنه التهاب الطبقة الخارجية من الجلد وكلما زاد عمق الحرق زادت درجته إلى الثانية والثالثة،وتعتبر الدرجة الثالثة اشد درجات الحروق بحيث يكون الحرق عميقا وغائرا فى طبقات الجلد و تلك الحالة تستلزم إجراء عملية ترقيع للجلد المتهتك بجلد آخر من نفس جسم المريض لإعادة الجزء المحروق إلى طبيعته وظائفه.

ويحذر دكتور أسامه من العادات الخاطئة المنتشرة فى البيوت المصرية والتى تؤدى إلى الإصابة بالحروق بدرجاتها، مثل وجود الأطفال أثناء الطبخ مما قد يعرضهم للحرق بزيت الأكل أو بالنار،وحتى يومنا هذا تستخدم بعض السيدات البتوجازات المنخفضة التى يسهل على الطفل الوصول إليها واللعب فى مفاتيح الغاز بها مما يعد خطرا كبيرا عليهم لذا يجب استبدالها بنوع امن،وكذلك عدم وضع المواد المنظفة والتى يتكون معظمها من المواد الحارقة فى متناول الأطفال مما يعرضهم للخطر،فيجب على السيدات إبعاد أطفالهن عن المواد الحارقة وإبعاد تلك المواد عنهم بوضعها فى أماكن عليهم الوصول إليها.
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى