استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
26042013
فوائد و اضرار الهرمونات التعويضيه

الهرمونات التعويضية هي هرمونات أنثوية مستحضرة مثل هرموني الاستروجين والبروجستيرون وتسمى تعويضية لانها تعوض نقص الهرمونات الذي يحدث لدى النساء بعد انقطاع الدورة وذلك عند سن الخمسين عاما تقريباويتم نصح النساء بأخذ الهرمونات التعويضية اعتقاداًبانها تقلل من خطر الإ صابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بالإضافة إلى أنها تساعد على تخفيف الأعراض من الناجمة عن نقص الهرمونات الأنثوية مثل الشعور بالحرارة واضطراب النوم واضطراب والمزاج .ولاتوجد إحصائية دقيقة عن عدداللاتي يتناولن الهرمونات التعويضية في العالم العربي.كان الاعتقاد السائد لدى الاطباء والنساء أن فوائد الهرمونات التعويضية تفوق الأضرار حتى أظهرت أحدث الدراسات التي أجريت لتقييم هذا النوع من العلاج أن الخطورة والأضرار الناجمة عن تناول الهرمونات التعويضية فاقت الفوائد.
استهدفت الدراسة المقارنة بين الفوائد والأضرار التي قد تنجم عن الاستخدام الطويل الأمد للهرمونات التعويضة .شملت الدراسة حوالي مئة وستين ألف امرأة تراوحت أعمارهن بين 50و79سنة وقد تم تقسيم النساءإلى مجموعات ،المجموعة الأولى من النساء تناولن هرموني الأستروجين والبروجستيرون معاً،المجموعة الثانيةتناولن هرمون الأستروجين فقط وذلك عند النساء اللاتي قد تم استئصال أرحامهن قبل انضمامهن للدراسة، المجموعة الثالثة من النساء لم يتناولن أياً من الهرمونات التعويضية .كان من تامفترض أن تستمر هذه الدراسة لمدة ثمان سنوات ولكن وبعد خمس سنوات من بدايةالدراسة قرر القائمون على الدراسة إيقاف جزء من هذه الدراسة وطلب من النساء اللاتي يتناولن هرموني الأستروجين والبروجستيرون أن يتوقفن عن تناول الهرمونات التعويضية لأن الأضرار الناجمة عن تناول هذه الهرمونات فاقت الفوائدوكان هذا الأمر مفاجئاً للأطباء والعلماء والنساء حول العالم .
وقد تمثلت الأضرار الناتجة في تناول الهرمونات التعويضيةكالآتي:
1- سرطان الثدي كشفت الدراسة أن من بينعشرة آلاف امرأة من عينة الدراسة أخذن الهرمونات التعويضية أصيبت 190 منهن بسرطان الثدي خلال سنوات الدراسة الخمس بمعدل 38 إصابة سنوياً مقابل 150 امرأة أصبن بسرطان الثدي ممن لم يتناولن الهرمونات التعويضية في الفترة نفسها بمعدل 30 امرأة سنوياً
2_أمراض القلب بين كل عشرة آلاف أخذن الهرمونات التعويضية أصيبت 185 امرأة بأمراض القلب والأوعية الدموية طوال سنوات الدراسة الخمس مقابل 150 امرأة أصبن بأمراض القلب خلال الفترة نفسها.
3_ جلطات الرئتين والساقين :أظهرت الدراسة أن من بين عشرة آلاف امرأة تناولن الهرمونات التعويضية أصيبت 170 امرأة بجلطات الرئتين والساقين طوال سنوات الخمس مقابل 80 امرأة فقط أصبن بجلطات الرئتين والساقين من عشرة آلاف امرأة لم يتناولن الهرمونات التعويضية.
4_ جلطات الدماغ : النساء اللاتي تناولن الهرمونات التعويضية كن أكثر عرضة للإصابة بجلطات الدماغ فقد أصيبت 145 امرأة من بين عشرة آلاف امرأة اخذن الهرمونات التعويضية بجلطات الدماغ خلال سنوات الدراسة الخمس مقابل 105 أصبن بالمرض نفسه من بين عشرة آلاف امرأة لم يتناولن الهرمونات التعويضية.
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive
تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى