شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
26112012
أيها القلب
: اجعل خفقاتك تسبيحا و نبضاتك تكبيرا واستغفارا،
حول وجهتك إلى مولاك، وبارئك، وابتعد عن وجهه الشيطان،
إنه لا يريد بك إلا شرا، وحزنا، وألما, وغما, وكمدا,
وهما, وحسرة، وندامة، إن له هدفا يسعى جاهدا لتحقيقه ،
إن الشيطان قد أقسم بعزة الله ليغوينك
( قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ 82 ) سورة ص.
انظر إلى هذه الحرب التي أعلنها عليك عدوك صريحة ،
حرب لا تحتمل التفكير ولا المراجعة.


أيها القلب الصديق الحبيب..
ما زال الطريق أمامك،
وما زال فيك نبض حياة، ومازال بك شعور و إحساس،
فاستغفر ربك من الحياة السابقة،
واستعد لعمل الخيرات في حياتك القادمة،
وتذكر مغفرة الله ورحمته،
وإحسانه و فضله، وعفوه، وكرمه،
وجوده وعطائه، وسخائه: وبادر إلى الأعمال الطيبة،
ولا تنس
قول الرسول الكريم (( كل ابن آدم خطَاء، وخير الخطائين التوابين))
جعلك الله من القلوب التي تلين وتخشع في ذكر الله،
وتعود إلى الحق،.


مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

في 26.11.12 15:58ام يوسف
جزاكى الله خيرا
avatar
في 02.12.12 11:44manyensh
شكرا لوجودك
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى