شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
07062010
الاكتئاب النفسي هو أحد أكثر الأمراض
النفسية انتشاراًًًً في الوقت الحالي و تؤكد الدراسات العلمية ارتفاع نسبة
حدوثه في المستقبل. فهو المرض الذي يؤثر بطريقة سلبية علي طريقة التفكير
والتصرف، ويصاب بالاكتئاب الذكور والإناث علي حد السواء، الصغار والكبار
والمسنين لا يفرق بين مستوي التعليم والثقافة ولا المستوي المادي. الجميع
عرضة للإصابة به. يطلق علي الاكتئاب النفسي "مرض الجسم الكلى"، فهو ليس
مرضاً نفسياً فقط، وإنما يؤثر أيضاً علي كل أعضاء الجسد. فهو يؤثر على نوم
الشخص وطعامه، والطريقة التي يفكر بها عن نفسه وعن الأشياء التي تحيط به.
ويعتبر الإكتئاب النفسي مرض مثله مثل الأمراض الأخرى كارتفاع ضغط الدم
وقصر النظر وغيرها، كما أنه لا يرتبط دائما بعلاقة مع "الفشل" أو "الشعور
بالذنب". ا

لإكتئاب هو عبارة عن مزيج من مشاعر الحزن، والوحدة، والشعور
بالرفض من قبل الآخرين، والشعور بقلة الحيلة والعجز عن مواجهة مشاكل
الحياة.

وحسب تعريف المعهد الأميركي للصحة العقلية فإن الاكتئاب عبارة عن:
"خلل في سائر الجسم يشمل الجسم والأفكار والمزاج ويؤثر على نظرة الإنسان
لنفسه ولما حوله من أشخاص وما يحدث من أحداث بحيث يفقد المريض اتزانه
الجسدي والنفسي والعاطفي".

أعراض الاكتئاب

1- الشعور بالحزن والكآبة.
2-
عدم وجود الرغبة في عمل أي شيء.
3- فقدان الرغبة في أي ملذات الدنيا.
4-
الإنطواء والعزلة وكثرة التفكير السلبي.
5- التشاؤم والنظر إلى الأمور
بمنظار أسود.
6- الشعور بالذنب ولوم النفس وتأنيب الضمير.
7- قلة النشاط
الجسماني والجنسي.
8- قلة النوم أو الميل إلى النوم والراحة.
9- قلة
الشهية للطعام أو الإفراط في الأكل.
10- وفي الحالات الشديدة هلاوس سمعية
وأفكار اضطهادية والتفكير أو محاولة الانتحار.
11- شعور بالتوتر وعدم
القدرة على الاسترخاء.
12- الخمول وفقدان الطاقة.
13- عدم القدرة على
التفكير أو التركيز أو اتخاذ القرار.
14- أعراض جسدية كالصداع في بعض
الأحيان .

اسبابه:
الخسارة الشخصية: يعد هذا العامل من أهم مسببات
الاكتئاب، حيث أن خسارة شخص قريب و عزيز كالزوج أو أحد أفراد الأسرة، أو
الطلاق، أو حتى زواج الأبناء و تركهم للمنزل. أو حتى التعرض للرفض من
الشخص الذي تحب أو من قبل الأصدقاء.

خيبة الأمل: أحد الأسباب الرئيسية
للاكتئاب هو الأحلام التي يبنيها الإنسان و يبقى لزمن طويل يؤمل نفسه
بتحقيقها ثم يكتشف في النهاية أنها غير قابلة للتحقيق.

من اكثر الأحلام
شيوعا هو الزواج و تكوين أسرة أو النجاح في العمل بحيث تنتهي هذه الأحلام
بالفشل مما يصيب الإنسان بإحساس عميق بالمرارة يؤدي به في النهاية إلى
الاكتئاب. عادة ما تكون هذه الأحلام غير مطابقة للواقع، إذ أنة من الشائع
أن يستيقظ الإنسان من النوم في أحد الأيام ليكتشف أنة غير سعيد في حياته
الزوجية مما يصيبه بالاكتئاب.

الأحداث التي تؤثر على تقدير الإنسان لذاته:
قد يتعرض الإنسان لمواقف تؤدي إلى التقليل من ثقة الإنسان بنفسه و شعوره
بالدونية. هذه الأمور مثل الفشل الشخصي أو الرفض من قبل الآخرين أو النقد
الخارجي.
الأمراض الجسدية أو الأمراض المزمنة: المرض الجسماني قد يخلق
حالة خطره من الاكتئاب النفسي. في بعض الحالات التي يتسبب فيها المرض
بآلام يومية تؤثر على نوعية حياته بحيث تضمحل و تنعدم لحظات السعادة
اليومية.

الضغط المستمر لفترات ممتدة: عادة ضغوط الحياة و العمل لا تؤدي
إلى الاكتئاب ، لكن الاكتئاب يحصل عند فشل الإنسان في مواكبة الأعباء
اليومية و الضغوط في العمل عندها يشعر الإنسان بالعجز عن مواكبة هذه
المشاكل الأمر الذي يصيبه بالإحباط الذي يقود إلى الاكتئاب في النهاية.

طرق علاجه:
1- تقوية الإيمان والصلة بالله جل وتعالى
2- الابتسامة أثبتت
إحدى البحوث العلمية مؤخراً أن الإبتسامة تؤثر على الشرايين التي تغذي
المخ بالدم فيزداد تدفق إليه مما يبعث في النفس الهدوء والإحساس بالبهجة
والسرور
3- التفاؤل . تفاءلوا بالخير تجدوه !!
- المواجهة وعدم التهرب4(
تحمل المسؤوليات )
5- تغيير الروتين ( السفر - تغيير المنزل - تغيير العمل
. . التجديد في الزيارات . . ) سافر ففي الأسفار خمس فوائد *** تفريج هم
واكتســــــاب معيشة وعلمٌ وآدابٌ وصحبة
6- الانخراط في أنشطة بدنية جسدية
:
أظهرت الدراسات أن رياضة الجري تعادل في فاعليتها فاعلية العلاج النفسي
في معالجة حالات الاكتئاب البسيطة والمتوسطة
7- عدم الاسترسال مع الأفكار
السلبية
. الاكتئاب له صفة واحدة رئيسية وهي أنك يجب أن تكون على حذر
عندما تفكر فيما يكمن عمله لهزيمته فالاكتئاب بإمكانه أن يغذي نفسه.
بكلمات أخرى، قد تصاب بالاكتئاب ثم تكتئب أكثر لكونك مصابا بالاكتئاب.
الأفكار السلبية تصبح أمرا يحدث من تلقاء نفسه ومن العسير عليك أن
تقاومها. كونك في حالة من الاكتئاب قد يكون عندها في حد ذاته مشكلة أكبر
من الصعوبات التي تسببت في حدوثه في البداية.

8- الخلطة والمجالسة : أظهرت
إحدى الدراسات التي نشرت مؤخرا في مجلة "اسينشيالز" البريطانية ان الصداقة
تحميك من الاكتئاب . كما إن الأصدقاء يساعدون أيضا في التقليل من خطر
الإصابة بأمراض القلب ويعملون على تعزيز نظام المناعة . فالأصدقاء يشكلون
حماية من الإجهاد والاكتئاب . فخالط من يذكرك بالله ويعينك في ضيقك ويفرح
لفرحك ويحزن لحزنك
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

في 10.08.11 6:00كليوباترا
شكرا
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى