شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
23052011
غالبا ما ننصح المتزوجين حديثا بالانتظار لمدة لا تقل عن عام قبل التوجه إلى الطبيب، لبحث أسباب تأخر الإنجاب، وخاصة فى حالة إن كان الطرفان لا يعانيان من أى مشكلات ظاهرية مثل عدم انتظام الدورة الشهرية، أو انقطاعها لفترات طويلة أو وجود التهابات مهبلية عند الزوجة، كما يفضل أن يقوم الزوج بإجراء تحليل للسائل المنوى، لمعرفة عدد الحيوانات المنوية ونشاطها.

وفى حالة عدم وجود أى من المشكلات السابقة، فكل ما ننصح به الزوجين هو تنظيم أوقات الجماع، والحرص على أن يكون فى فترات التبويض، وهى التى تبدأ من اليوم العاشر لبداية الدورة الشهرية إلى اليوم العشرين.

وننتظر بعدها من ثلاثة إلى ستة أشهر فى حالة عدم حدوث حمل يفضل التوجه إلى الطبيب، لإجراء الفحوصات اللازمة لكلا الزوجين، بدءا من التحليلات الهرمونية وإشاعات الرحم والأنابيب والعيوب الخلقية، كما ينصح فى بعض الحالات بعمل تحليل للسائل بعد الجماع مباشرة بمدة لا تتجاوز الساعتين، حيث تتم هذه التحليل بعد حدوث الجماع فى الفترة من اليوم العاشر لبدء الدورة إلى اليوم الخامس عشر، ويتم فيه سحب عينة من السائل الموجود داخل الزوجة، لتحليله لأنه فى بعض الحالات يتسبب وجود خلل فى الوسط الحمضى والقلوى للمرأة، بقتل الحيوانات المنوية داخل الرحم قبل توجهها للبويضة.
التقييم يا احلي اميرات[center]
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

avatar
ربنا يكرمك يا منمن يارب ويجازيكى الف خير
ويكرمك يا كوكا يارب ويرزق كل محتاج
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى