اعلان

التغذيه الصحيحه للحامل

avatar
كليوباترا
ملكه المنتدى
رقم عضويتك : 1
عدد المساهمات : 73591
الاوسمه :
العمل/الترفيه : طبيبه اسنان

مُساهمةكليوباترا

دليل للتغذية أثناء الحمل.

تعدك التغذية الجيدة أثناء الحمل لحمل صحي وولادة يسيرة.. رغم تقدم الكشف و المعدات الطبية أثناء الحمل تبقي التغذية السليمة هي العامل الرئيسي لبداية صحية لطفلك أثناء الحمل و بعد الولادة.
أنت علي الطريق السليم إذا كنت بدأت نظام تغذية صحي منذ عرفت أنك حامل. أما إذا كنت لم تضمي الخضروات بعد لجدول طعامك فالوقت لم يفت أيضا، يمكنك من الان خلق عادات أكل صحية.
كلمة في ودنك
يري الخبراء أنه من الضروري الاستعانة بخبير تغذية إذا كنت تعانين من وزن زائد أو انخفاض ملحوظ في الوزن أو كنت صغيرة السن ( في سن المراهقة) أو حامل في توأم أو ترضعين أثناء الحمل، تحتاج كل هذه الحالات إلي نظام تغذية خاص يناسب إحتياجاتها.
أما بالنسبة لأغلب النساء فهن لا يحتجن إلي خبير غذائي، فقط يحتجن إلي إعادة تعريف لمفهوم الوجبة الصحية و العادات الغذائية ... يري معظم الخبراء أن وجبات صغيرة متتالية أفضل لتغذية طفلك وإبقاءك بمستوى عال من الطاقة . قد يبدو أنها كمية أكل أكبر من المعتاد ولكن أنت في اليوم الواحد أثناء حملك تحتاجين الي 300 سعر حراري زيادة عن معدلك الطبييعي.
ولكن ليس معني هذا أن تبحثي عن الأكل الدسم و المليء بالدهون لتتزودي بالسعرات الحرارية , فالأهم من الكم الكيفية ونوعية الطعام وما تقدمه لك من فيتامينات وعناصر غذائية متكاملة.
تقدم لك سوبر ماما جدولًا غذائيًا كمثال للأطعمة التي تعطيكي ما تحتاجيه خلال اليوم:
رغيف عيش أو 255جرام من الحبوب مصدر للحديد والزنك. اقرأي عن فوائد الحبوب الكاملة على سوبرماما.
4 أكواب من الخضروات النيئة أو كوبان من الخضار المطبوخ يمنحك فيتامين A وC و حمض الفوليك.
3 قطع فواكه متوسطة الحجم تمنحك فيتامين A وC وحمض الفوليك.
3 أكواب من اللبن أو ما يعادله من منتجات ألبان تمنحك بروتين و كالسيوم وفيتامين b12 وD.
180 جرام من اللحوم أو الدجاج تمنحك بروتين و حديد وفيتامين B6 وB12 وحمض الفوليك و الزنك.
وزنك أثناء الحمل
ستسبب السعرات الحرارية التي تحرصين على تناولها بعض الزيادة في الوزن أثناء الحمل. من البديهي أن الزيادة في الوزن أمر طبيعي – بل وصحي- أثناء الحمل فالزيادة المستحبة في الوزن من 12 – 15 كيلوجرام للأم التي لا تعاني من أي مشاكل صحية أو حالة خاصة. إقرأي عن الوزن المثالي أثناء الحمل على سوبرماما.
رغم أن الزيادة في الوزن فكرة غير مستحبة بالنسبة لمعظم النساء فإنها مؤشر علي نمو الجنين بشكل صحي. قد تري بعض الأمهات أن يمكنها اتباع نظام حمية يفقدها بعض الوزن أثناء الحمل إلا أن كل الأطباء أجمعوا أن هذه ليست فكرة صائبة علي الإطلاق. يري الأطباء أن فترة الحمل ليست الوقت المناسب لمراقبة وزنك وأنه من الجيد التركيز علي فكرة انك تمنحي طفلك مستوى عال من التغذية التي ستبني اللبنة الأولي من جسد قوي وصحة جيدة لطفلك في حياته.
أي إهمال في نوعية التغذية أثناء الحمل ستؤثر بشكل مباشر علي صحة طفلك و طاقته و ستجعله يستهلك من مخزونك الغذائي الذي يحتاجه جسمك مما ينذر بمشاكل صحية عديدة لك ولطفلك أثناء الحمل وفي المستقبل.
ولكن من نفس المنطلق لا تعتقدي أنك تستطيعين اكتساب وزن زائد كما تريدين لأنه لن يذوب بهذه السهولة بعد الولادة، أي وزن زائد عن المعدل الطبيعي سيتعبك بعد ذلك في انزاله. "امتنعي عن السعرات الحرارية غير المفيدة"، هذه هي القاعدة السحرية.
يمكنك متابعة وزنك أثناء الحمل عن طريق:
اوزني نفسك أسبوعيا.
اوزني نفسك في نفس الميعاد في اليوم وتحت نفس الظروف.
استخدمي نفس الميزان في كل مرة.
متاعب في الهضم
عادة تصاب الحامل بالغثيان أول ثلاث أشهر مما يؤثر علي شهيتها، "5 وجبات صغيرة أفضل من 3 وجبات كبيرة" هي القاعدة السليمة أثناء الحمل خصوصا إذا كنت تعانين من أعراض الدوار الصباحي خصوصا أن المعدة الخالية كالمعدة الممتلئة بزيادة تحفز الشعور بالغثيان. واشربي سوائل ما بين الوجبات لا أثناء الأكل لتجنب الحركة الزائدة في المعدة.
قد يكون النهوض من السرير هو أسوأ جزء في اليوم بالنسبة للكثير من الحوامل "قطعة من البسكوت المملح في متناول يدك تساعدك علي النهوض بنشاط" هي الحيلة التي ستجعل يومك سعيدا. أذا عانيت في أخر حملك من حرقان في المعدة أحرصي علي تناول السوائل بشكل مستمر وركزي علي الأكل الغني بالألياف.
التغذية السليمة هي مفتاحك لحمل صحي وجنين سليم النمو، ولكن هناك مأكولات يجب عليك تجنبها فهي تضر طفلك و تؤثر علي نموه . انتظري مقال الاسبوع القادم عن الأغذية التي يجب تجنبها أثناء الحمل.

لابد أن تأكلين كثيراً لأنك تأكلين لاثنين».. جملة تسمعها كثيرًا المرأة الحامل، ولكنها ليست صحيحة، فالعبرة ليست بالكم ولكن بالكيف، فهناك بعض الأطعمة المهمة لصحة الحامل ونمو جنينها، وأنتِ لست مجبرة لأكلها جميعًا، ولكن يمكنك اختيار ما تحبين منها، ويمكنك التعرف عليها من خلال هذا المقال.
1 - البيض:

ستندهشين عندما تعرفين ما تحصلين عليه من بيضة واحدة، فبالإضافة إلى أكثر من 12 فيتامين ومعدن، تحتوي البيضة على الكثير من البروتينات العالية الجودة، الهامة للحمل ولنمو الجنين، حيث أن خلايا جنينك تنمو بمعدل هائل، وتصنع كل خليه من البروتين، وأنتِ كامرأة حامل أيضًا لكِ احتياجاتك من البروتين، وأيضًا البيضة غنية بالـ«كولين»، وهو يعزز نمو الجنين بشكل عام، ويحافظ على صحة مخ الطفل، ويمنع عيوب الأنبوب العصبي، وإذا كنتِ تتمتعين بنسبة كوليسترول طبيعية في الدم، فيمكنك تناول بيضة أو اثنين يوميًا خلال نظامك الغذائي، وإذا كنتِ متعبة من الحمل، فيمكنك فقط سلق البيض أو تناوله مقلي بأقل مجهود، واحصلي على كل هذه الفوائد.

2 - سمك السلمون:

يحتوي على بروتين عالي الجودة، وكما ذكرنا من قبل أهمية البروتين لنمو الجنين، فأيضًا سمك السلمون مصدر جيد لأحماض «الأوميجا 3» المهمة لتطوير المخ والرؤية لدى الجنين.
3 - البقوليات.. مثل العدس والحمص والفول والفاصوليا واللوبيا:

تحتوي على نسبة عالية من البروتين والألياف، وتعتبر مصدر جيد للحديد وحمض الفوليك والكالسيوم والزنك.
4 - البطاطا:

تحتوي على الكاروتينات، التي يمكن أن تتحول في جسمك إلى فيتامين «أ»، وتحتوي على فيتامين «ج» وحمض الفوليك والألياف.
5 - الحبوب الكاملة:

الفشار من الحبوب الكاملة، وأعلم أنكِ سعيدة بهذا الخبر، لأن معظم الناس يحبون الفشار، والحبوب الكاملة مهمة للحمل، وذلك لأنها تحتوي على نسبة عالية من الألياف وفيتامين «هـ» والسيلينيوم.
6 - المكسرات:

إذا كنتِ لا تحبين السمك، فيمكنك أاخذ احتياجاتك من أحماض «الأوميجا 3» من المكسرات، والتي تعتبر في غاية الأهمية لنمو مخ جنينك، ويمكنك إضافتها على الأطعمة الأخرى، أو تناولها كوجبة خفيفة بين وجباتك الرئيسية.
7 - منتجات الألبان:

تحتوي على نسبة من البروتين، وتعتبر مصدر مهم وأساسي للكالسيوم الذي لا غنى عنه أثناء الحمل، لأنه يحافظ على عظامك سليمة، ويكون هيكل عظمي صحي لطفلك، ولابد أن تعلمي إذا كنتِ لا تحصلين على كمية كافية من الكالسيوم من خلال غذائك، فطفلك يأخذ ما يحتاجه من مخزون جسمك، مما قد يسبب لكِ مشاكل بأسنانك وعظامك في المستقبل.
8 - الخضروات الورقية ذات اللون الأخضر الداكن:

مثل السبانخ وغيرها، حيث إنها غنية بالفيتامينات مثل فيتامين «أ» وفيتامين «ج» وحمض الفوليك والحديد، المهمة لتعزيز صحة عيون طفلك.
9 - اللحوم الخالية من الدهون:

مصدر ممتاز للبروتين عالي الجودة، ويفضل اللحم البقري، لأنه أيضًا غني بالكولين، وذكرنا قبل ذلك أهمية البروتين والكولين لنمو الجنين، ولاحظي أنه لابد من تجنب تناول اللحوم الباردة أو غير المطهية جيدًا، لأنها يمكن أن تنقل بعض البكتيريا لجنينك وتسبب له مشاكل.
10 - الفواكه الملونة والخضروات:

تناولي الفواكه بألوانها المختلفة والخضروات، وذلك للحصول على مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة المهمة لكِ ولجنينك، وهناك ميزة أخرى من تنوع الفواكه والخضروات، خاصة خلال آخر فترات من الحمل، فطفلك يستطيع تذوق ما تأكلينه من خلال السائل المحيط به، لذا سيسهل عليه بعد ذلك تقبل هذه النكهات.
تغذية المرأة الحامل الصحية التي تعتمد على الحبوب الكاملة، البروتينات قليلة الدهون والخضروات، قد تمنع حدوث العيوب الخلقية في المواليد. كيف يؤثر النظام الغذائي الصحي للأم على تطور الجنين أثناء وجوده في الرحم؟

تغذية المرأة الحامل تقلل من خطر حدوث العيوب في الجنين
أجريت دراسات سابقة بشأن تغذية المرأة الحامل الصحية بحيث تحمي جنينها من التشوهات الخلقية. لكن هذه الدراسات فحصت بالأساس الفيتامينات ومكملات غذائية محددة. لم تجر دراسات كثيرة حول طبيعة الايجابيات الأساسية لعادات الأكل الصحي وجودة غذاء الحامل وكيف يمكن أن تؤثر هذه على وجود عيوب خلقية لدى المواليد.

في الاونة الأخيرة توصى النساء الحوامل بتناول مكملات حمض الفوليك بهدف منع نشوء العيوب في القناة العصبية (neural tube defects)، أي، العيوب المتعلقة بتطور الدماغ والحبل الشوكي لدى الجنين. التشوهات الأكثر شيوعا من هذا النوع هي انعدام الدماغ (anencephaly) والسنسنة المشقوقة (spina bifida). انعدام الدماغ هو تطور غير طبيعي لدماغ الطفل، وهي الحالة التي يموت فيها الطفل عادة بعد بضعة أيام من الولادة. السنسنة المشقوقة سببها التطور غير الطبيعي للعمود الفقري لدى الجنين.

التغذية الاساسية للنساء
ومع ذلك، فحامض الفوليك لا يمنع حدوث كل أنواع العيوب الخلقية. ولذلك، زادت الحاجة لاكتشاف كيفية تأثير الجوانب الأخرى، مثل النظام الغذائي الصحي، في الوقاية من عيوب القناة العصبية والعيوب الخلقية الأخرى، مثل الحنك المشقوق أو الشفة المشقوقة.

بحث حول تغذية المرأة الحامل الصحية

في بحث اجري حديثا حول الكثير من المعطيات عن العيوب الخلقية في الولايات المتحدة، حيث قارن بين عادات التغذية لدى أكثر من 3،000 امرأة ولدن أطفالا يعانون من تشوهات خلقية، والعادات الغذائية لدى 6،000 امرأة ولدن أطفال بدون تشوهات خلقية. وكان الغرض من هذه الدراسة بحث ما إذا كانت النساء اللاتي اتبعن تغذية أكثر صحية معرضات بشكل أقل لاحتمال ولادة أطفال مع عيوب خلقية.

أجرى الباحثون مقابلات مع النساء بعد الولادة حول نظامهن الغذائي أثناء الحمل وعن وتيرة تناول أطعمة معينة في السنة التي سبقت الحمل. وقارنوا الاجابات بحسب معيارين اختبرا نوعية النظام الغذائي. وفقا لهذين المعيارين، منح الباحثون درجة إيجابية لتناول الأطعمة الصحية مثل البقوليات، الفواكه والمكسرات، الخضروات، الأسماك، ومصادر الحديد والكالسيوم، ودرجة سلبية لتناول أطعمة مثل اللحوم، منتجات الألبان والأطعمة الغنية بالدهون.

أجرى الباحثون حسابات النتيجة الإجمالية لكل امرأة وقسموا النساء الى أربع مجموعات، من مرتبة النظام الغذائي الأكثر صحة الى مرتبة النظام الغذائي الأقل صحة.

نتائج البحث: تغذية المراة الحامل الصحية تؤدي إلى تشوهات خلقية أقل

الأطفال الذين ولدوا للنساء اللاتي حافظن على التغذية الصحية قلت مخاطر حدوث العيوب الخلقية لديهم، حتى بعد تحييد الباحثين لعوامل أخرى كانت من الممكن أن تؤثر على النتائج مثل العرق، التدخين أو شرب الكحول لدى الأمهات، وزن الأمهات وعما إذا كن تناولن مكملات حمض الفوليك خلال فترة الحمل أم لا.

ماذا أظهرت الأرقام بالنسبة للنساء اللاتي حصلن على أعلى الدرجات في مقياس التغذية الصحية؟

احتمال اصابة أطفالهن بحالة انعدام الدماغ انخفض بنسبة 55% بالمقارنة مع النساء اللاتي حصلن على أقل الدرجات.

كما انخفض احتمال حدوث حالة السنسنة المشقوقة بنسبة 28%.

وانخفض احتمال حدوث حالة الشفة المشقوقة بنسبة 36%.

كما انخفض احتمال حدوث حالة الحنك المشقوق بنسبة 23%.

في ابحاث سابقة كانت قد استخدمت قاعدة المعطيات المذكورة انفا فحصت المكونات الغذائية بشكل منفصل عن بعضها البعض وأعطت نتائج غير ثابتة. لكن، وفقا لهذا البحث، يبدو من المرجح أن النوعية الشاملة لتغذية النساء في العام السابق لحملهن هي التي تؤثر على انخفاض خطر حدوث العيوب الخلقية.

تغذية المرأة الحامل الصحية يقلل من خطر حدوث العيوب لدى الجنين – هل هذا صحيح؟

من الدراسة المذكورة أعلاه تظهر أيضا بعض التحفظات. أولا، أنه من الصعب بالتأكيد الاعتماد على ذاكرة النساء بشأن عاداتهن الغذائية خلال العام الذي سبق الحمل، لا سيما وان الاستجواب تم بعد بضعة أشهر من ولادة أطفالهن.

كذلك، قد تكون النساء غيرت من نظام تغذيتهن خلال المراحل الأولى من الحمل لتجنب غثيان الصباح. مثل هذا التغيير يمكن أن يؤثر على النوعية الشاملة لعاداتهن الغذائية. كإمكانية لبحث اضافي، يمكن سؤال النساء عن عاداتهن الغذائية في بداية الحمل ثم متابعة تغذيتهن أثناء الحمل والقيام بعد الحمل بفحص نسبة العيوب الخلقية لدى المواليد.

من المحتمل أيضا إن هنالك سببا اخر يتعلق بالنساء اللاتي قمن باتباع النظام الغذائي الصحي هو الذي قلل من احتمال حدوث العيوب الخلقية لدى مواليد النساء اللاتي حصلن على درجات عالية في مقياس التغذية الصحية. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن نتذكر أن الدراسة أجريت في الولايات المتحدة، حيث يضاف حمض الفوليك الى العديد من الأطعمة، مثل الخبز وغيره. وربما كان من المحتمل ظهور نتائج وتأثيرات أخرى مختلفة، لو تم اجراء دراسة مماثلة في بريطانيا، مثلا، حيث ظاهرة إضافة حمض الفوليك للأطعمة هي أقل.

في الملخص، تشير الدراسة حول تغذية الحامل إلى أهمية اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن لدى النساء الحوامل أو النساء اللاتي تخططن للحمل. إن تناول مكملات حمض الفوليك مهم بلا شك، ولكنه لا يضمن منع حدوث جميع العيوب الخلقية. ويبدو أن الفوائد المجتمعة للمكونات الغذائية المختلفة التي تشكل التغذية الصحية تزيد عن تأثير كل مادة من هذه المواد الغذائية لوحدها على انفراد.
أخيرًا.. نذكرك أن أاثمن هدية يمكن أن تعطيها الأم الحامل لجنينها هو الغذاء الصحي، فالتغذية الجيدة ينتج عنها جنين جيد البنية، واعلمي أن غذائك يؤثر على نمو جنينك، لذا فمن المهم أن تتناولي مجموعة متنوعة من الأطعمة التي تحتوي على الحديد والكالسيوم وحمض الفوليك والبروتين.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking
التغذيه الصحيحه للحامل :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى