وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
وصفات كليوباترا

منتدى نسائي لكل ما يهم المراه العربيه عنايه بالبشره ,الشعر ,الجسم ,العروسه ,ديكور ,ازياء ,الحياه الزوجيه طبخ
 
الرئيسيةالرئيسية  المجلهالمجله  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
شاطر | 
 

 مصروف الجيب لطفلك اهميته وكيفيه تعاملك معه والتوقيت المناسب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
03012011
مُساهمةمصروف الجيب لطفلك اهميته وكيفيه تعاملك معه والتوقيت المناسب


مصروف الجيب لطفلك اهميته وكيفيه تعاملك معه


تحتار الأم حول الوقت الأنسب الذي يمكنها أن تجعل النقود تدخل ضمن قاموس مفردات طفلها الصغير.
لا شك ان الطفل ومنذ سن صغيرة يبدأ في ملاحظة والديه وهما يتداولان هذه القطع النقدية التي يجهل كنهها، لكنه سرعان ما يكبر مطالباً بنصيبه بعد أن يكتشف صدفة أهميتهـا وفائدتها ولو نسبياً.


في هذا الإطار تقول" أمينة الناشط" ، الاختصاصية في الإرشاد التربوي:

ـ مصروف الجيب يصبح الى حد ما ضرورياً ولا مفر منه ابتداء من مرحلة معينة من مراحل الطفولة يمكن تحديدها في سن السادسة أو السابعة، وليس قبل هذه السن، لأن الطفل يكون غير مدرك لقيمتها ولا تعني له شيئا.
وفي سن أصغر قد تكون مصدر خطر عليه لأنه قد يحاول ابتلاع القطع النقدية الصغيرة.


وعن اهمية مصروف الجيب بالنسبة للطفل تقول الاختصاصية:

ان حصول الطفل على النقود ووجودها في جيبه لفترة من الوقت تجعله يحس بأنه إقترب من عالم الكبار، وهذا يكسبه نوعا من الثقة في النفس والإحساس بأنه أصبح أهلا للمسؤولية ويتحمل جزءاً ولو بسيطاً من مصاريفه. لكن الاختصاصية التربوية تستدرك قائلة: مصروف الجيب يجب أن يخضع لضوابط حتى لا تنجم عنه آثاراً سلبية تنعكس على سلوكه وتصرفاته في ما بعد.

لهذا ينبغي مراعاة النصائح التالية:

* تجنبي أن يحمل الطفل النقود معه إلى المدرسة حتى لا تكون مصدراً للمباهاة وسط أصدقائه، واخبريه باستمرار أن إمتلاكه نقوداً ليس هو ما يجعله أفضل أو أحسن من غيره.

* لا تكافئيه بالنقود على أداء خدمة أو انجاز الواجب المدرسي، حتى يتعلم أن يقوم بما يطلب منه طائعاً من دون جزاء.

* المبلغ النقدي من المستحسن أن يكون قليلاً في البداية ويمكن زيادته مع تقدم الطفل في العمر، ويعطى مرة واحدة في الأسبوع على الأكثر.

* احرصي على أن يأخذ المصروف منك تارة ومن أبيه تارة أخرى من دون تفضيل.

* عبّري عن غضبك واستيائك منه بطريقة اخرى غير حرمانه من المصروف حتى لا يسعى لارضائك طمعاً في النقود.

* إسأليه ماذا سيفعل بالمصروف وشجـعيه أن يشتري أشيـاء مفـيدة ولا بأس إن تركت له الحرية في شراء ما يعجبه من دون فرض.

* شجعيه على التوفير وذكريه بأهميته دون إلزامه.

* اطلبي منه أن يشتري شيئا لأخيه الصغير مما يجعله يحس بالفخر ويتعلم العطاء والإيثار.

* لا تمنحيه المزيد إذا أضاع نقوده أو اشترى بها أشياء غير نافعة واجعليه ينتظر المصروف القادم فيحسن التصرف فيه.


عزيزتي الأم

كي يتعلم طفلك الاعتماد على النفس يجب ألا تتدخلين أبداً في أسلوب صرف طفلك للنقود فمصروف الطفل يجب أن يكون تحت تصرفه هو دون تدخل من الأهل كما أن مصروف الطفل يعتمد على ثلاث نقاط أولها سن الطفل وثانيها ميزانية الأسرة وثالثها احتياجات الطفل، بالنسبة إلى الأطفال الذين يبلغون من العمر ست سنوات فان احتياجاتهم لا تتعدى شراء الحلوى،وكلما تقدم الطفل في العمر يجب على الأهل أن يزيدوا مصروفه، المصروف يجب ألا يكون كبيراً،يجب على الأهل ألا يتركوا مع أطفالهم مبالغ كبيرة من المال، فعندما يعطي الأهل مصروفا لأطفالهم فهم يعودونهم على أهمية هذه النقود لذلك يجب أن تكون هناك حدود لمصروفهم، لأن المصروف الكبير لا يساعد الأطفال على معرفة حقيقة الحياة،كما يجب أن يكون مصروف الطفل في المستوى نفسه الذي يأخذه أصدقاؤه حتى لا تنشأ هناك فرقة بينه وبينهم مصروف الجيب يمثل أهمية كبيرة بالنسبة للطفل ، فهم لا يستطيعون الاستغناء عنه ، ولكن كيف يتصرف الطفل في مصروفه ؟ هل يستفيد به أقصي استفادة ، أم يصرفه بعشوائية ؟

عزيزتي الأم كي يتعلم طفلك الاعتماد على النفس يجب ألا تتدخلين أبداً في أسلوب صرف طفلك للنقود فمصروف الطفل يجب أن يكون تحت تصرفه هو دون تدخل من الأهل كما أن مصروف الطفل يعتمد على ثلاث نقاط أولها سن الطفل وثانيها ميزانية الأسرة وثالثها احتياجات الطفل، بالنسبة إلى الأطفال الذين يبلغون من العمر ست سنوات فان احتياجاتهم لا تتعدى شراء الحلوى،وكلما تقدم الطفل في العمر يجب على الأهل أن يزيدوا مصروفه، المصروف يجب ألا يكون كبيراً،يجب على الأهل ألا يتركوا مع أطفالهم مبالغ كبيرة من المال، فعندما يعطي الأهل مصروفا لأطفالهم فهم يعودونهم على أهمية هذه النقود لذلك يجب أن تكون هناك حدود لمصروفهم، لأن المصروف الكبير لا يساعد الأطفال على معرفة حقيقة الحياة،كما يجب أن يكون مصروف الطفل في المستوى نفسه الذي يأخذه أصدقاؤه حتى لا تنشأ هناك فرقة بينه وبينهم


مجمع ومنقول
كاتب الموضوع : كليوباترا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

مصروف الجيب لطفلك اهميته وكيفيه تعاملك معه والتوقيت المناسب :: تعاليق

شكرا لك
نورتينى يا ام يوسف يارب دايما منوره المواضيع يارب
 

مصروف الجيب لطفلك اهميته وكيفيه تعاملك معه والتوقيت المناسب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وصفات كليوباترا  :: قسم الأم والطفل :: الحمل والتربيه السليمه Pregnancy and children care-
انتقل الى: