وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
وصفات كليوباترا

منتدى نسائي لكل ما يهم المراه العربيه عنايه بالبشره ,الشعر ,الجسم ,العروسه ,ديكور ,ازياء ,الحياه الزوجيه طبخ
 
الرئيسيةالرئيسية  المجلهالمجله  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
شاطر | 
 

 آلام المفاصل أثناء الحمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
16102016
مُساهمةآلام المفاصل أثناء الحمل



الأوجاع والآلام إذا كنت حاملا، قد لا تكون دائما سببا للقلق، لكنها يمكن أن تعرقل حياتك اليومية. لذا إذا كنت ترغبين في معرفة ما يمكن أن يسبب أوجاع وآلام المفاصل أثناء الحمل، وما يمكنك القيام به حيال ذلك، يمكنك قراءة آخر ما لدينا أدناه.

المعاناه من آلام المفاصل أثناء الحمل:
إذا كنت حاملا، فإن جسمك يمر عبر مجموعة كاملة من التغييرات خلال أشهر الحمل. ومع الذي يحدث كثيرا فمن الطبيعي لجسمك أن يشعر بالتوتر ويتفاعل في بعض الأحيان بطرق واضحة في إشارة أن جسمك متعب ويحتاج إلى مساعدة. واحدة من هذه الإشارات التي يرسلها جسمك إذا كنت حاملا هي آلام المفاصل.

خلال فترة الحمل، تحدث هناك العديد من التغييرات في جسمك يكون البعض منها هو المسؤول مباشرة في حدوث آلام المفاصل؛ مثل قلة النوم أو المجهود المبذول والذي يغير مستويات السوائل في الجسم إلى وزن جسمك المتنامي، يمكن أن يكون هناك أسباب كثيرة لآلام المفاصل أثناء الحمل.


الأسباب الشائعة لحدوث آلام المفاصل أثناء الحمل:
وفيما يلي بعض الأسباب الأكثر شيوعا التي يمكن أن تسبب آلام المفاصل أثناء الحمل:
– التغيرات الهرمونية
– الزيادة المفرطة في الوزن
– الإبقاء على السوائل في الجسم
– النقص في المواد الغذائية
الآن عليك أن تعرفين الأسباب، وهنا نظرة على ما يمكنك القيام به لمنع آلام المفاصل أثناء الحمل:

آلام المفاصل بسبب التغيرات الهرمونية:
إذا كنت حاملا، يقوم جسمك بتحرير هرمون الريلاكسين؛ وهو الهرمون الذي يساعد الأربطة أن تنمو في الطول. وهو تغيير مهم يساعد على عمل مساحة أكبر في جسمك للطفل المتنامي بداخلك.وعلى الرغم من أن إطالة الأربطة ضرورية، إلا أن ذلك يمكن أن يؤذي مفاصلك التي تعبر عن نفسها من خلال الألم. كما أن الريلاكسين هو الهرمون الذي يتم انتاجه بشكل طبيعي من قبل الجسم أثناء الحمل فلا يمكن أن السيطرة عليه. ومع ذلك، هناك بعض التدابير التي من شأنها أن تساعد على الحد من آثار الهرمون على المفاصل ويقلل من حجم الألم.

ما يمكنك القيام به حيال ذلك؟
– للمساعدة على إبقاء المفاصل في مكانها وعدم إطالتها وإعطائها الدعم الذي تحتاج إليه، سوف تحتاجين إلى تقوية العضلات الخاصة بك بدلا من ذلك.
– يمكنك أن تساعدي على زيادة قوة العضلات عن طريق أداء تمارين مثل المشي أو السباحة أو حتى الوزن (تأكدي من التحدث مع طبيبك حول ممارسة التمارين الرياضية أثناء فترة الحمل لأول مرة والحصول على تأكيد من قبل القيام بأي من هذه المناورات).

– البقاء نشطة وتشمل أشكال النشاط كرسي اليوغا في الجدول اليومي الخاص بك لأنها سوف تساعد جسمك على البقاء مرناً وسوف تبقي عضلاتك قوية ومتناغمة. وسوف يبقي ذلك العضلات في حالة جيدة، وستكون قادرة على توفير كمية مناسبة من الدعم للمفاصل، والتي سوف تساعد على منع أي آلام المفاصل.

آلام المفاصل بسبب الإفراط في زيادة الوزن:
عندما ينمو طفلك بداخلك، فسوف تبدئين في كسب المزيد من الوزن. ومن المهم عدم زيادة الوزن أثناء الحمل، لأنه يعني أن طفلك يكتسب الوزن جدا وينمو في الطريق الصحيح. ومع ذلك، فمن المهم أيضا أن نفهم الفرق بين زيادة الوزن الجيدة وزيادة الوزن المفرطة.

بمجرد البدء في كسب الكثير من الوزن أو زيادته في غضون فترة قصيرة من الزمن، فإنه سيضيف الكثير من الضغط الزائد على المفاصل. بالإضافة إلى أن الزيادة المفرطة في الوزن سوف تجبر جسمك على الافراج عن هرمون الريلاكسين (كما ذكر في النقطة الأولى)، والتي سوف تطيل الأربطة وتخفض دعم المفاصل.

ما يمكنك القيام به حيال ذلك؟
-التحدث الى الطبيب في بداية الحمل لفهم مقدار الوزن الذي تحتاجين إلى إضافته على مدى فترة حملك. فكمية الوزن التي ينبغي أن تكون لديك أثناء فترة الحمل تختلف من امرأة لأخرى وهنا سوف يقوم الطبيب أولا بتقييم وزنك قبل الحمل والوزن الحالي ومقارنته بقراءة مؤشر كتلة الجسم (مؤشر كتلة الجسم) للحصول على الرقم الصحيح. وسوف يطلب منك طبيبك أيضا الابتعاد عن أي من الظروف الطبية التي قد تتعرضين لها ويمكن أن تؤدي إلى زيادة الوزن العالية، أو أية أدوية تأخذينها يمكن أن تؤدي إلى زيادة الوزن أعلى مما هو طبيعي. وبناء على هذه النتائج، فسوف يبلغك طبيبك عن مقدار الوزن الذي يجب أن تكتسبينه إذا كنت حاملا.
– تأكدي من أن يشمل الجدول الزمني اليومي لديك ممارسة الرياضة، ويمكنك التحدث مع طبيبك حول ممارسة الروتين اليومي وأنواع التمارين التي يمكنك القيام بها بأمان وأنت حامل. فهذا يعتمد على نوع جسمك، والصحة، والتاريخ الطبي.

– إذا كنت لم تمارسي الرياضة من قبل، أو ربما تمارسين بشكل غير نظامي فقط، يمكنك أن تبدئي مع المشي السريع.
– لا تقطعي الدهون، ولكن بدلا من ذلك يجب أن يشمل غذاؤك الدهون الجيدة التي من شأنها أن تساعدك على الحفاظ على وزنك في المستوى الموصى به. لديك أطعمة مثل الزبدة الخام، وهي مصدر كبير من الدهون الجيدة. كذلك يمكنك زيادة كمية البروتين من خلال بعض الأطعمة التي تشمل اللحوم والبيض في النظام الغذائي الخاص بك. في حال كنت نباتية، أو كنت ترغبين في تجنب اللحوم إذا كنت حاملا، يمكن أن يشمل نظامك الغذائي البقوليات وفول الصويا، وغيرها من المنتجات في النظام الغذائي الخاص بك.

آلام المفاصل بسبب احتباس السوائل:
خلال فترة الحمل، سوف يحتفظ جسمك بقدر اكبر من السوائل، والتي يمكن أيضا أن تؤدي إلى التورم في أجزاء مختلفة من الجسم. ونتيجة لهذا الاحتباس من السوائل، قد تلاحظين أيضا وجود تورم في القدمين والكاحلين أو الركبتين وهكذا. ويمكن للتورم واحتباس السوائل في كثير من الأحيان أن تؤدي إلى آلام في المفاصل.

ما يمكنك القيام به حيال ذلك؟
– هناك طريقة جيدة لتجنب آلام المفاصل أثناء الحمل والتي تحدث نتيجة للتورم أو احتباس السوائل، وهنا يمكنك إضافة المزيد من البروتين والماغنسيوم في نظامك الغذائي اليومي.
– أخذ ما يكفي من البروتين والماغنسيوم لايجعلك تحتفظين بالكثير من السوائل في الجسم، ولكن فقط بقدر ما يتطلب جسمك وأنت حامل. فإنه سيتم أيضا التأكد من أنه سيكون لديك أقل قدر من التورم في الجسم.
– تأكد من أن تتحققي مع الطبيب ما إذا كنت تحتاجين إلى ملاحق إضافية جنبا إلى جنب مع النظام الغذائي الخاص بك، لتعويض أي نقص.


آلام المفاصل بسبب وجود نقص المغذيات:
في بعض الأحيان، يمكن لنقص فيتامين د في الجسم أن يكون سببا لمقدار الألم الذي تشعرين به في المفاصل. وعدم وجود ما يكفي من المغنيسيوم في الجسم هو سبب آخر يمكن أن يؤدي إلى الآلام في العضلات والمفاصل وأنت حامل. كما أن بعض اوجه النقص الغذائية الأخرى التي يمكن أن تسبب آلام المفاصل أثناء الحمل هي نقص في فيتامين b6، والدهون الجيدة وخصوصا أوميغا 3 الدهنية والبروتين. فإن نقص فيتامين b6 يؤدي إلى ألم في المفاصل في حين نقص في البروتين سيجعل من الصعب على مفاصلك الشفاء في حال وجود أي إصابات أو أضرار. في حال كنت تعاني من نقص في الأحماض الدهنية أوميغا 3، فهذا يعني أن جسمك لا يمكنه أن يمنع الألم الذي يحدث نتيجة لالتهاب، وهو أمر شائع جدا عندما تكوني حاملا.


ما يمكنك القيام به حيال ذلك؟
– لمعرفة ما إذا كنت تعانين من نقص في بعض المواد الغذائية، فمن المهم بالنسبة لك للحصول على بعض الاختبارات التي قد يطلبها الطبيب للتأكد من هذا الموضوع.
– يمكنك الحصول على اختبار فيتامين (د) وكذلك اطلبي من طبيبك إذا كنت بحاجة إلى اتخاذ أي ملاحق إضافية للتعويض عن مستويات فيتامين (د)
– اعتمادا على نتيجة اختبار المغنيسيوم الخاصة بك وكذلك مستويات فيتامين b6 عن طريق الاختبارات الخاصة بك، سوف يشير طبيبك إلى حاجتك لتناول بعض المكملات الغذائية لتعويض هذا النقص من المغنيسيوم فضلا عن بعض مكملات فيتامين b6.

– إذا أثبت الاختبار النقص في البروتين، يمكنك التأكد من زيادة مستويات البروتين من خلال الذهاب الأطعمة الغنية بالبروتين.
– تحدثي إلى طبيبك إذا كان لديك أي قيود غذائية بحيث يمكن أن يوجهط طبيبك بشكل كاف للحصول على البدائل المناسبة.

الألم في مفصل الركبة والكاحل:
إذا كنت حاملا، فإن وزنك يزداد مع مرور كل أسبوع وشهر.
– الزيادة في الوزن تسبب ضغط كبير على المفاصل المختلفة التي تكون بمثابة مفاصل دعم وتحمل أكثر من وزنك.
– اثنين من هذه المفاصل من شأنها أن تحمل أكبر قدر ممكن من الوزن كما تقدم الحمل هي المفاصل في الركبة والمفاصل في الكاحل.
– مع الزيادة في الوزن والزيادة في الضغط، تكون هناك فرصة لحدوث الأضرار التي قد تلحق بالمفاصل في الركبة والكاحل، مما قد يؤدي إلى حدوث آلام في المفاصل.

الألم في مفصل الرسغ:
ومن المعروف أن الألم في مفصل معصمك يعرف أيضا باسم متلازمة النفق الرسغي.
– خلال فترة الحمل، تعاني الكثير من النساء من متلازمة النفق الرسغي وفي هذه الحالة سوف تواجه تورم في الرسغ والذي يرجع أساسا إلى احتباس السوائل.
– إذا كنت تعاني من متلازمة النفق الرسغي، سوف تواجهين أيضا بعض الأعراض الإضافية مثل التنميل في معصمك أو الأصابع، والإحساس بالوخز في الرسغ والأصابع وأجزاء أخرى من اليد والمنطقة المحيطة بها.
– في بعض الحالات، يمكن أن يكون الألم شديد جدا وقوي جدا ، وقد يصل إلى أنك لا تكونين قادرة على استخدام أصابعك أو المعصم في كل شيء، وربما تكونين بحاجة إلى رعاية طبية فورية. متلازمة النفق الرسغي عادة ما تشفى على نحو أفضل من تلقاء نفسها بمجرد ولادة الطفل.

نصائح لمنع الألم في المفاصل أثناء الحمل:
إذا كنت حاملا، يمكن أن يحدث ألم في المفاصل بسبب العديد من العوامل التي تشكل جزء طبيعي من الحمل، مثل زيادة الوزن وما شابه ذلك. في الوقت الذي لا يمكنك القضاء على حدوث آلام المفاصل أثناء الحمل، يمكنك على الأقل محاولة اتباع بعض النصائح التي تساعد على الوقاية منه إلى حد ما. أيضا، إذا كنت تعاني بالفعل من آلام المفاصل أثناء الحمل، يمكنك اتباع النصائح المذكورة أدناه فهي قد تساعدك على التخفيف من الألم والشد نفسه. ويجب أن تستشيري طبيبك قبل اتباع أي من هذه الخطوات. وهنا بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك على التعامل مع آلام المفاصل الحمل:
– استخدام وسادة التدفئة على المنطقة التي تشعرين فيها بالألم، ولكن فقط إذا كان لايوجد أي احمرار أو تورم. وإذا لاحظت احمرار أو تورم يجب عليك التحدث مع طبيبك حول هذا الموضوع.
– استلقى وارفعي قدميك، فهذا سوف يساعد على تحسين تدفق الدم ويساعد على منع أي جلطات في الدم والتي قد تسبب مزيدا من آلام المفاصل في القدم.
– ممارسة الرياضة بانتظام حتى إذا كانت المشي السريع، فهي سوف تساعد على الحفاظ على تلك الأوجاع بعيدا.
– تناولي الطعام بشكل سليم وتأكدي من أن تشمل جميع أنواع التغذية في النظام الغذائي الخاص بك.
– الراحة، سوف تساعد على تنشيط جسمك وتجنب التعب.
– تدليك المناطق الحساسة بلطف.

في حين أن آلام المفاصل وعدم الراحة هما جزء مشترك من الحمل، فمن المهم أن تناقشي حالتك مع طبيبك للتأكد من أن ليس هناك ما هو خطأ وأن تتلقى العلاج المناسب في الوقت المناسب إذا لزم الأمر.
كاتب الموضوع : كليوباترا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

آلام المفاصل أثناء الحمل :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

آلام المفاصل أثناء الحمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وصفات كليوباترا  :: قسم الأم والطفل :: الحمل والتربيه السليمه Pregnancy and children care-
انتقل الى: