وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
وصفات كليوباترا

منتدى نسائي لكل ما يهم المراه العربيه عنايه بالبشره ,الشعر ,الجسم ,العروسه ,ديكور ,ازياء ,الحياه الزوجيه طبخ
 
الرئيسيةالرئيسية  المجلهالمجله  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
شاطر | 
 

 قليل من الخباثة يصلح الحال- جوزى هيتجوز عليا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
05122010
مُساهمةقليل من الخباثة يصلح الحال- جوزى هيتجوز عليا


]إن "بصبصة" الرجال قديمة قدم الدنيا.. من أيام قابيل الذي طمع في زوجة هابيل لأنها الأحلى، ورفض أن يمتثل لنصيبه.. وبلاش.. كلام الزمن الجميل الذي في الحقيقة لم يكن جميلاً إلا بصلابة المرأة وتمسكها ببيتها وأبنائها ورجلها وليس كما قالت ابنتى: "من حبنا حبناه وصار متاعنا متاعه"؛ ففي رأيي هذا مثل لا يصلح للزوج الذي إن كرهها لم يظلمها، والذي من أجله أباح عليه الصلاة والسلام كذب المجاملة والمحبة بينهما -الزوجين-..

أقول إن "البصبصة" قديمة قدم سي السيد.. الذى كان يدور وراء كل ملاية لف، وكل ضحكة ماجنة من راقصة.

حكاية كل بيت

المهم لن أطيل وسأروي لكم نصيحة خباثة -الحمد لله- أتت أكلها:

سيدة شابة في نهاية العشرينيات تربطني بأهلها صداقة قديمة، ولم أكن أقابلها كثيراً.. التقيتها مصادفة، ورأيت فى عينيها انهيارا، فما إن "نكشتها" إلا وانخرطت في بكاء مرير.. إنها تستعد للطلاق من الحبيب الذى انتظرته وصممت عليه.. توأم الروح وحبة القلب.

لماذا يا بنت الناس؟؟: "واحدة لفته وحيتجوزها.. معاه في الشغل"!.

في البداية توقفت قليلا؛ الرجل أحبها من شغاف قلبه وكانا ثنائيا يشيع الفرحة.. هدأتها وسألتها عن التفاصيل فقالت: "هي زميلته في العمل، وطبعا يقضون معاً أغلب أوقات النهار، وأنا وحدي بالطفلين، وأنت تعرفين ظروفي -شريفة 5 سنوات، ومحمود ثلاث سنوات- أعترف أني كنت عصبية في الفترة الأخيرة، ولكن هذا طبيعي.. أنا وحدي تماما، هو لا يعود قبل العاشرة أو الحادية عشرة، أحمل البيت والغيط وكل شيء.. الحضانة والنادي والتسوق.. والطبخ والتنظيف.. كل شيء، وطبعاً الهانم رايقة.. تتدلل براحتها".

سألتها: هل هو من أخبرك أنه سيتزوج؟

قالت: "لا؛ أنا لاحظت طبعا أن هناك شيئا غير طبيعي، سألت وتقصيت فعرفت أنه على علاقة خاصة بهذه الفتاة، واجهته.. وبصراحة يا تانت ماخليتلوش.. أعترف أني صرخت وتهورت، ولكن أليس معي عذري، فوجدته يقول لي إنه قرف وزهق من هذه الحياة التى نحياها وأنه وجد نفسه وراحته معها، وإما أن أقبل الوضع أو أنا حرة، وطبعا يا تانت صرخت فيه طلقني.. طلقني إن كنت راجل، فخرج ولم يعد من يومها، من خمسة عشر يوما، واتصل بوالدي وهم بصدد تحديد موعد بين أبيه وأبي من أجل إتمام الإجراءات.

سألتها: أريد إجابة واضحة وحقيقية.. عاوزة تتطلقي أم باقية عليه؟

- لن أقبل وجود زوجة ثانية.

- يا بنتي سؤالي واضح.. ما زلت تحبينه وتريدينه أم أنك من أنصار فكرة "يغور بقرفه يعني أخدت منه إيه؟".

- للأسف لسه بحبه.

- خلاص .. سنضع خطة صغيرة.. ولكن عليك تنفيذها بحذافيرها.

اجذبي الروح والبصر

- في يوم الجلسة النهائية اطلبي من والدك أن تكون في منزلكم -منزل الزوجية- هل تعرفي من تحديداً سيكون موجودا؟.

- نعم؛ حماي وحماتي وبابا وهو، على فكرة والده ووالدته رافضين تصرفاته لكنهما لا يستطيعان إجباره على شيء.

- جميل.. أولا أريدك أن ترتدي فستانا غاية في الأناقة، ويا ريت يكون أسود، وحبذا يكون من النوع الملفت أو المثير أو الضيق مثلاً، وأريدك أن تقومي بعمل نيولوك هادي.. شيء أشبه ببنات إسبانيا أو أمريكا اللاتينية، وأن ترمي شعرك بعيدا عن وجهك في شينيون بسيط حتى تظهر ملامحك المنمقة.. هل سمعت عن الأرملة الطروب the lady in black ؟.. أريدك أن تكوني هكذا، وتعطري بأحد العطور التي يحبها، ثم تجلسي بجوار حماتك لا غيرها، ولا تتكلمي إلا لما تنظري إليها وكأنك تستنجدي بها، ولا أسمع لك رأياً بل مجرد: اللي تشوفوه، وكل أمارات الحزن تطوف بجمالك، وأعدي عشاء خفيفا، ولكن يكون أنيق ومما يفضل من الطعام، وأرسلي أبناءك إلى ماما أو أختك أو ا ءديهم منوم ليلتها.

- ارتسمت على وجهها ابتسامة وقالت: تفتكري حيرجع لي.

- قلت: نعمل اللي علينا وندعو الله أن يوفق.

كانت فكرتي الخبيثة ما يلى:

1. أن أجعله يرى زوجته الجميلة التي أحبها مرة أخرى بدون عصبيتها، ولكن على ألا يكون جمالها من النوع الصارخ المتحدي.. فموقفها الأخير أظهر من التحدي ما يكفي لتنفيره، ويجب أن يراها حزينة نادمة مستسلمة.. بالبلدي قليلة الحيلة وهو أكثر ما يشد الرجل الشرقي.

2. ثم استكانتها واحتماؤها بحماتها –ما دامت المرأة طيبة وتحبها وترفض حتى الآن الوافدة الجديدة- ستجعل أمه تكون أفضل محام عن تصرفاتها السابقة، وستشرح له بنفسها كيف أن الأبناء في هذه السن الصغيرة يدفعون الراهب للجنون، وأقوى محام تحصل عليه الزوجة هو حماتها إن استطاعت.

3. الطعام عادة يذيب العداوات.. خصوصا لو اتضح إلى أي حد تم بذل مجهود في اختياره وتقديمه.

كانت هذه هي خطتي الخبيثة، وللعلم كل خطة تعتمد على شخوصها وهدفها وليس –وهذا رداً على التعليقات الفائتة– نظاماً يصلح لجميع الناس، فمع البشر لا يوجد مفروض أو مفترض، والتفاعلات الاجتماعية والنفسية تختلف من شخص لآخر.

أكيد تريدون معرفة النتيجة..

ظل الوالدان يتكلمان حول البيت والأولاد والأخطاء والتسامح، وعرجت أمه -كما توقعت- دفاعاً عن عصبية الزوجة، ونصحتها أن تحاول أن تنظم وقتها أكثر من ذلك، وأن تهدئ من درجة انفعالاتها، وطبعا كان ردها كما اتفقنا: معاك حق يا تانت .. حاضر.. أما الزوج فلم يفتح فمه.

وانتهت الجلسة بشكل ودي لطيف، ولم يشر أحد من قريب أو بعيد إلى موضوع الزيارة، وهو الاتفاق على إجراءات الطلاق، وكان هذا في حوالي الحادية عشرة ليلاً، ثم عاد الزوج إلى فراشه في الثانية، وكانت ليلة شديدة الحميمية.

طبعا هذا لن يجعل زميلته تختفي فوراً، ولقد عاهدتني ابنتي أن تتحكم في عصبيتها، وتحاول تنظيم وترتيب وقتها؛ حتى لا تشعر أن نهاراها وليلها يدوران في ساقية طاحنة، ولقد وضعت معها الجدول الأول الذي يمنحها وقتا لنفسها ووقتا للراحة، ولكن حققنا الهدف، وعاد الزوج إلى بيته، وما زال هناك من يوم
المصدر موقع أون إسلام onislam.net
كاتب الموضوع : hayat
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

قليل من الخباثة يصلح الحال- جوزى هيتجوز عليا :: تعاليق

جزاكى الله خيرا جميله اوى ويهدى ازواجنا يارب
 

قليل من الخباثة يصلح الحال- جوزى هيتجوز عليا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وصفات كليوباترا  :: الحياه الزوجيه والعاطفيه اسرار :: اسرارالحياه الزوجيه وفهم طبيعه الرجال-
انتقل الى: