وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
وصفات كليوباترا

منتدى نسائي لكل ما يهم المراه العربيه عنايه بالبشره ,الشعر ,الجسم ,العروسه ,ديكور ,ازياء ,الحياه الزوجيه طبخ
 
الرئيسيةالرئيسية  المجلهالمجله  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
شاطر | 
 

 نصائح هامه عنداعطاء طفلك الدواء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
11092015
مُساهمةنصائح هامه عنداعطاء طفلك الدواء



أوصت الغرفة الاتحادية للصيادلة الألمان الآباء بأنّه من الأفضل أن يحببوا طفلهم الصغير في تناول الدواء، بدلاً من إجباره على تناوله. ولا يحبّ الأطفال تناول الأدوية؛ لأن مذاقها يكون غريباً، فضلاً عن شعورهم بالألم وعدم الراحة الناتجين عن المرض

وكي يتسنى للآباء القيام بذلك، أوصتهم الغرفة الاتحادية: “يُمكن للآباء إقناع طفلهم بتناول الدواء من خلال تحليهم بالصبر في المقام الأول وإجراء مناقشة معه بشكل يتناسب مع عمره لتوضيح أهمية الدواء في مسار علاجه ومن خلال إعطائه بعض المكافآت البسيطة عند تناول جرعة الدواء.”

وحذرت الغرفة قائلة: “ينبغي للآباء الابتعاد عن خداع طفلهم بمحاولة إقناعه بأنّ قرص الدواء هو قطعة من الحلوى أو من خلال إجباره على تناول الدواء.”

ونظراً إلى أنه غالباً ما يتم استخدام نوعيات الأدوية السائلة مع الأطفال الصغار والرُضع، تقوم الكثير من الأمهات بخلطها مع حليبها الذي ضخته داخل زجاجة الرضاعة، أو إضافته إلى الأطعمة المُخصصة للرضيع أو الأطعمة المهروسة، ما قد يؤدي إلى إعطاء الطفل جرعة أقل أو أكبر مما يجب.

وأوضحت الغرفة كيفية حدوث ذلك بأنه قد يحصل الطفل على جرعة أقل مما يجب، إذ لم يُكمل الطعام الذي أُضيف إليه الدواء. لذا أكدت الغرفة على ضرورة إلزام الطفل بتناول كمية الطعام أو السوائل التي تمت إضافة الدواء إليها كاملةً.

وشددت الغرفة على ضرورة التحقق من عدم حدوث تأثيرات عكسية بين الدواء وبين الطعام المضاف إليه؛ فعلى سبيل المثال يتسبب عنصر الكالسيوم الموجود في الحليب في إبطال فاعلية بعض المضادات الحيوية.

معظم أدوية الأطفال تتميز بطعم غير مغر بالنسبة لهم.. لا توجد مشكلة، هناك خدع للأم الذكية تمكنها من تسريب الدواء للطفل المعترض.



حقنة في الفم

يشمئز الطفل الرضيع من الدواء السائل ويرفض تناوله، وحتى في حالة الإجبار فإنه يلفظ الدواء خارج فمه بعد لحظة، لهذا ننصح باستخدام القطارة المدرجة، وهي غالبا ما يتم صرفها مع أدوية الرضع، هنا يجب أن نجلس الطفل حتى نتفادى أي خطأ في عملية البلع يمكن أن يسبب له اختناقا، ونضع هذه القطارة بين شفتيه، ونقوم بتسريب الدواء شيئا فشيئا، وفي حالة عدم وجود قطارة يمكن استخدام سرنجة بدون إبرة، ومن غير المفضل إضافة الدواء مع اللبن في زجاجة الرضاعة لأن من الممكن ألا ينهي الطفل وجبته وبالتالي لن تعرف الأم الكمية التي أخذها طفلها من الدواء.


لكن حينما يبلغ الطفل عامه الأول تكون عملية التذوق قد اكتملت، وتبدأ الصعوبة الحقيقية في تناول الدواء لذا يجب التصرف بحكمة، فمثلا عملية غلق الأنف للطفل حتى يفتح فمه خطأ فادح لأنها من الممكن أن تمثل خطورة عليه حيث قد يبلع بطريقة خطأ تؤدي إلى اختناقه.


أكبر قليلا

الآن يبلغ طفلك السادسة أو السابعة من عمره، وهنا يمكن مناقشته وتعريفه بضرورة تناول الدواء، وأنه شيء طبيعي جدا مثل غسل الأسنان، وذلك حتى يفهم أن العلاج هو شيء من ضروريات الحياة، ولتسهيل الأمر أكثر من الممكن تبريد كوب من عصير فاكهة لها رائحة قوية مثل العنب أو التفاح وإضافة الدواء إليه وخلطهما معا.


مع اللعب

أحيانا كثيرة يمكن إعطاء الدواء للطفل أثناء لعبه لأنه يكون مأخوذا بما يفعله خاصة إذا كان يرسم أو يتصفح الرسومات أو يشاهد فيلمه المفضل، وفي هذه الفترة لن يشعر بما تقدمه الأم له، وبالتالي ستتجنب التذمر أو الاعتراض.

بالرغم ان هذا المقطع جاء في مسلسل كوميدي كلاسيكي قديم ، و بث خلال الثمانينات ، إلا أنه أعطاني فكرة ممتازة جعلتني أغير طريقة تعاملي مع الطفل العنيد الذي يرفض شرب الدواء ، و قد استعملت نفس طريقة الدكتور في الفيديو ، فقمت باللعب مع الاطفال و أخذ دور الجراثيم ، و كيف تلعب و تحتفل داخل الجسم ، ثم كيف ينزل عليها الدواء ، و ماذا يحدث بها عندما يقضي عليها الدواء ... وقد نجحت نجاحا ممتازا لدرجة أن الاطفال صاروا ينتظرون عودتي للمنزل كي يشربو الدواء

في المقطع تترك زوجة الدكتور هكستبل لزوجها العناية بالطفلة رودي المريضة بالانفلونزا ، يشرح الدكتور هكستبل لطفلته (رودي هكستبل) بطريقة مرحة و مضحكة كيف تدخل الجراثيم الى جسمها ، لأنها تبحث عن حفلة مثيرة ، و ثم تجدها و تختارها لأنها جميلة و صغيرة ، و في الداخل تبدأ الحفلة و الرقص ، و هكذا تبدأ بالاهتزاز ، فيرتعش جسدها و تشعر بالحرارة و المرض ، ثم ينصحها بتناول الكثير من السوائل لأنها تهدئ من رقص الجراثيم ، و من ثم تتناول الاسبرين لأنها تجعل الجراثيم (تشعر بالغثيان و تتقيأ) ... و ثم تبدأ بالمضمضة بالماء الدافئ و الملح كي تحسب الجراثيم أن هناك زلزالا في المكان فلا يمكنها الرقص ... و في النهاية يقوم بإعطائها الدواء عن طريق اللعب كطائرة تجلب الدواء ثم تطلب من المطار أن يفتح البوابة كي يتم إنزال الحمولة
كاتب الموضوع : كليوباترا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

نصائح هامه عنداعطاء طفلك الدواء :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

نصائح هامه عنداعطاء طفلك الدواء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وصفات كليوباترا  :: قسم الأم والطفل :: الحمل والتربيه السليمه Pregnancy and children care-
انتقل الى: