سيكولوجية الأطفال دوي الحاجات الخاصة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

avatar
كليوباترا
ملكه المنتدى
ملكه المنتدى
رقم عضويتك : 1
عدد المساهمات : 71632
الاوسمه :
العمل/الترفيه : طبيبه اسنان

مُساهمةكليوباترا

سيكولوجية الأطفال دوي الحاجات الخاصة



الفئة الأولى: المتخلفين عقليا
المفهوم:
حسب جروسمان فان "التخلف العقلي حالة عامة تشير الى الأداء الوظيفي المنخفض بشكل واضح في العمليات العقلية،مع وجود أشكال القصور في السلوك التكيفي ،ويظهر ذلك خلال الفترة النمائية من حياة الفرد.
خطوات تحديد حالات التخلف بالمعنى الاكلنيكي:
- تطبيق بطارية من الاختبارات الذكاء المقننة
-فحص أشكال الانحراف النمائي.
تقييم السلوك التكيفي على مسايرة الحاجات
تصنيف فئات التخلف طبقا للسلوك التكيفي:
المظاهر التي يتم قياسها بواسطة" مقياس السلوك التكيفي" التي تستخدمه الرابطة الأمريكية يتضمن جانبين :
أ.يقيس المظاهر النمائية ويشمل:
-الأداء الوظيفي المستقل
-النمو الجسمي
-الأنشطة الاقتصادية
-النمواللغوي
-مفاهيم الأعداد والزمن
-الأداءفي الأعمال المنزلية
-الأداء المهني العام.
التوجيه الذاتي
-تحمل المسؤوليات
-التطبيع الاجتماعي
ب.يقيس سمات الشخصية:
-أشكال السلوك العنيف والتدميري
-أشكال السلوك المضاد للمجتمع
-سلوك التمرد والعصيان
-سلوك الشك وعدم التقة
- السلوك الانسحابي
-السلوك النمطي
- العادات السيئة في المخاطبة
-العادات السلوكية غير المقبولة
-سلوك الاساءة الى الدات
-الميل الى النشاط الزائد
-السلوك الجنسي الشاذ
-الاضطرابات النفسية
-استخدام العقاقير

العوامل التي تدعوا الى أخذ مقياس السلوك التكيفي

-عدم اتفاق العلماء على تعار يف الذكاء وعلى العوامل التي تقيسها اختباراته
-إن اختبارات الذكاء عرضة إلى أخطاء القياس الغير المقصودة
-صعوبات تصحيح اختبارات الذكاء

ونظرا لمثل هده الصعوبات الأساسية المتعلقة بقياس الذكاء فاستخدام نسب الذكاء بمفردها يبدوا بعيدا عن المنطق ولذى فيجب جمعها بمقاييس السلوك ألتكيفي المبني على عوامل النضوج والتعلم والتوافق الاجتماعي.

فئات التخلف في السلوك التكيفي :

القصور الخفيف:وهم القادرون على التعلم ،ويحتاج أصحاب هده الفئة برامج تعليمية نحو التوافق ونحو أهداف مهنية واقعية.
القصور المعتدل : وهم القابلون للتدريب ،ويحتاجون إلى نوع من المساعدة والإشراف طوال حياتهم .
القصور الشديد: تكون المهارات اللغوية والحركية محدودة ،وليس لهم القدرة على إصدار الحكام واتخاذ القرارات
القصور الحاد:لهم قصور في مهارات التنسيق الجسمي ومظاهر النمو الحس حركي ويحتاجون إلى رعاية تامة في مؤسسة للإيواء .ويشبهون الأطفال الصغار في حاجاتهم إلى العطف والرعاية مهما بلغو من العمر.

الجدل حول الوراثة والبيئة وأثرها في التخلف العقلي

ربما يكمن الجواب على التساؤل عما إذا كانت الوراثة أم البيئة هي العامل ألسببي الأول في التخلف العقلي فليس هناك شك كبير في أن عدد كبير من الأطفال المحرومين اجتماعيا وثقافيا بالإمكان تجنب وقوعهم في قطاع المتخلفين من خلال الأساليب المختلفة للرعاية.كما أنه هناك أطفال بالرغم من وجود المساعدة والعون فإنهم لا يستطيعون تحقيق تقدم.
وبناءا على دلك لا البيئة وحدها ، ولا الوراثة بمفردها يمكن أن تعتبر مسئولة عن السلوك الإنساني .بل هناك نوع من التفاعل المعقد يتم بين هدين العاملين وهو ما لم يتم تمييزه والتعرف عليه إلى الآن .

نسب الذكاء لمختلف فئات التخلف العقلي

-التخلف الخفيف: تتراوح نسب ذكاء الأطفال في هذه الفئة بين 55 – 69 في اختبار وكسار ، و52 – 67 في اختبار ستانفور بينه.
-التخلف المعتدل: نسبة ذكاء هذه الفئة بين 40-54 في وكسلر ، و بين 51 – 36 في ستانفور بينه
-التخلف العقلي الشديد والحاد: والتي لا تتعدى نسبة ذكائهم 20 بالنسبة للحاد ، ومن 20 – 39 بالنسبة للشديد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى