وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
منتدي وصفات كليوباترا


أهلا وسهلا بك إلى وصفات كليوباترا .
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، وفي حال رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةالرئيسية  المجلهالمجله  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
شاطر | 
 

 طرق تجعل اعتذار طفلك أكثر سهولة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
11052013
مُساهمةطرق تجعل اعتذار طفلك أكثر سهولة



طرق تجعل اعتذار طفلك أكثر سهولة

يجب أن يكون الاعتذار محدداً يجب أن يمتلك الطفل مهارات اجتماعية وعاطفية حتى يتمكن من تعلم الاعتذار يدرك معظم الأهل أن أطفالهم لا يرغبون في قول كلمة: "آسف"، عندما يرتكبون خطأ ما كان يجب أن يرتكبوه. وقد يذهب بعض الأطفال إلى أبعد الحدود ليتجنبوا الاعتذار، حتى درجة تقبلهم النتائج مهما كانت.
عندما يرفض الطفل الاعتذار، يشعر الأشخاص البالغون الموجودون في حياته بالقلق، وذلك لعدم إبداء الطفل الندم على خطأ ارتكبه. ويزداد هذا القلق، خاصة عند الأُم، مع مرور الوقت إلى درجة التساؤل عما إذا كان طفلها يملك ضميراً أو يشعر بالتعاطف مع الآخرين؟ أو الأسوأ: إن كان غير متوازن اجتماعياً؟ أو يمكن أن يصبح خارجاً على القانون عندما يكبر؟ - مهارات: - طرق مختلفة: من المهم والصعب أيضاً تعليم الطفل الاعتذار.
فهو في حاجة دائماً إلى أن يعرف السبب الذي يوجب الاعتذار حتى يقدم عليه بصدق، إذ إن معظم الأطفال الصغار يتعلمون قول كلمة: آسف، من دون أن يفهموا معناها. لكن ترداد هذه الكلمة غير كافٍ، لأنّه لا يساعد الطفل على فهم ما فعل، ولا على إدراك نتائج فعلته وتأثيرها في الآخرين.
فقد يعتذر بعض الأطفال لأسباب خاطئة، بينما يرفض آخرون الاعتذار نهائياً. بتعليم الأُم طفلها أهمية الاعتذار وقول آسف، فإنها تنمي لديه مهارة اجتماعية مهمة، إذ إنها تبين له كيفية تحمل مسؤولية أفعاله وأقواله.
يجب أن يمتلك الطفل مهارات اجتماعية وعاطفية حتى يتمكن من تعلم الاعتذار. فالمهارة الاجتماعية ضرورية، لأن من جملة من يتطلبه الاعتذار، تفهم مشاعر الطرف الآخر وإدراك مدى ما ألحق به من أذى. ولأنّ الاعتذار المناسب يستدعي معرفة التقاليد الاجتماعية والثقافية ذات العلاقة.
أما المهارة العاطفية، فهي ضرورية لأنّ الاعتذار يتطلب الصدق. يجب أن يعني الطفل ما يقول عند الاعتذار، ويجب أن يتضمن قوله مشاعر الندم، وتصميماً على ألا يعود إلى ارتكاب الأخطاء. إنّ تعليم الطفل باستمرار كلمات وأفعال الاعتذار والتعاطف يساعد على فهم معناها، وعلى وضع الطفل على الطريق الصحيح.
مثلاً إن قول الأُم للطفل: "لقد تسببت بأذية شقيقتك. انظر إنها حزينة، أو إنها تبكي، اذهب وقل لها آسف وعانقها"، يعتبر خطوة أولى ضرورية لتعليم الطفل الاعتذار، كما أن قولها له: "آسفة، دست على رجلك. هل آذيتك؟" يعتبر مثالاً جيِّداً في التصرف الحسن، وخطوة أخرى مهمة في تعليم الطفل الأخلاق الحميدة والاعتذار.
من المحتمل أن يكون اعتذار الطفل عن خطأ ارتكبه أكثر فعالية وتأثيراً عندما تبين الأُم له خطأه من خلال سرد الحقائق، وليس بتهديده ولا بمعاقبته. إن حل المشكل بدلاً من اللجوء إلى العقاب يحفظ كرامة الطفل الصغير الهشة في الأساس، ويزيد من احتمال تعلمه قول "آسف".
يجب أن يكون الاعتذار محدداً. مثلاً، قول الطفل لصديقه: "آسف لأنني كسرت قلمك، أو نعتك بصفات سيئة، أو خربت لعبتك، أو أكلت طعامك.. إلخ". يمكن أن يتم الاعتذار بطرق مختلفة. فقد يعتذر الطفل مباشرة، وجهاً لوجه، للشخص الذي أساء إليه أو عبر الهاتف. وإذا كان الطفل مرتاحاً ولا يشعر بالحرج، يمكنه الاعتذار كتابة. - طرق وأفكار: لتعليم الطفل قول آسف، هنا بعض الأفكار التي يمكن أن تساعد على ذلك:
• الاستعانة بالتجارب اليومية: مثلاً إذا رسم الطفل على جدران المنزل، أو رسم على كتبه بأقلام التلوين، يمكن أن تبين له الأُم أثناء تنظيف الحائط معاً، أنّه ارتكب خطأ وأن عليه الاعتذار عنه.
• تعليم الطفل أثناء اللعب: مثلاً، إذا كانت جالسة تلعب مع طفلها بألعابه ووقعت لعبة من يدها فوق لعبة أخرى، يمكنها أن ترفع اللعبة بيدها وتتظاهر بالقول لها: "اعتذري للعبة الأخرى لأنك تسببت بأذيتها".
• تقديم المثال الجيِّد للطفل: من غير المجدي أن تكرر الأم القول لطفلها إن عليه الاعتذار في حال ارتكابه خطأ ما، إذا كانت هي نفسها لا تعتذر عن خطئها. إذا اعتذرت الأم عن خطئها، فإنها تبين للطفل أهمية الاعتراف بأنها هي أيضاً تخطئ أحياناً، وأنّه من الطبيعي أن يخطئ الإنسان، وأنّه باعترافه بخطئه يجعل الحياة أسهل وأفضل.
كاتب الموضوع : كليوباترا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

طرق تجعل اعتذار طفلك أكثر سهولة :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

طرق تجعل اعتذار طفلك أكثر سهولة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وصفات كليوباترا  :: قسم الأم والطفل :: الحمل والتربيه السليمه Pregnancy and children care-
انتقل الى: