منتدى وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 25 عُضو متصل حالياً :: 2 عُضو, 0 عُضو مُختفي و 23 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

ديانا دودو 100, يوستينا كليوباترا

شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
avatar
asoma ahmed
اميره برونزيه
اميره برونزيه
عدد المساهمات : 2119
الاوسمه :
العمل/الترفيه : محاميه استئناف وربة منزل حاليا
21042013
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فضل ليلة القدر عظيم وجليل ولا يخفى عليكم ولكن من باب التذكير والفائدة
بكتب لكم تفسيرها من كتاب التفسير للشيخ السعدي رحمه الله ،اسم التفسير تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان .
أنا كتبت أسئله فأكتب سؤال ويكون كلام الشيخ إجابة عليه أسأل الله أن ينفعنا .قال الشيخ يقول تعالى مبينا لفضل القرآن وعلو قدره (إنا أنزلناه في ليلة القدر)كما قال تعالى (إنا أنزلناه في ليلة مباركة .س-متى ابتدأ إنزاله؟ج- وذلك أن الله تعالى ابتدأ إنزاله في رمضان في ليلة القدر،ورحم الله بها العبادرحمة عامة ، لا يقدر العباد لها شكرا.س- لماذا سميت بليلة القدر؟جـ- وسميت بليلة القدر ، لعظم قدرها وفضلها عند الله، ولأنه يقدر فيها ما يكون في العام من الآجال والأرزاق والمقادير القدرية،
ثم فخم شأنها،وعظم مقدارها فقال Sadوما أدراك ما ليلة القدر)أي:فإن شأنها جليل ،وخطرها عظيم.(ليلة القدر خير من ألف شهر)أي : تعادل من فضلها ألف شهر ،س- كيف يكون ذلك؟ج- فالعمل الذي يقع فيها خير من العمل في ألف شهرخالية منها ،وهذا مما تتحير فيه الألباب ،وتندهش له العقول ، حيث منََّ تبارك وتعالى على هذه الأمة الضعيفة القوة والقوى، بليلة يكون العمل فيها يقابل ويزيد على ألف شهر ، عمر رجل معمر عمرا طويلا ، نيفا وثمانين سنة .
ماذا يحصل فيها؟ (تنزل الملائكة والروح فيها )أي:يكثر نزولهم فيها (من كل أمر، سلام هي )أي:سالمة من كل آفة وشر، وذلك لكثرة خيرها،س-متى تبدأ هذه الليلة؟(حتى مطلع الفجر)ج-أي مبتداها من غروب الشمس ومنتهاها طلوع الفجر.
ثم قال الشيخ -رحمه الله- وقد تواترت الأحاديث في فضلها ،وأنها في رمضان ،وفي العشر الأواخر منه ،خصوصا في أوتاره ،وهي باقية في كل سنة إلى قيام الساعة . ولهذا كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف ويكثر من التعبد في العشر الأواخر من رمضان ، رجاء ليلة القدر ،والله أعلم .
أسأل الله أن يرزقنا الاجتهاد في العشر الأواخر ويبلغنا ليلة القدر ونحن على طاعته راجين ثوابه وخائفين من عقابه ،
آمل ان أكون أفتكم ،ولا يحرمكن أجر القراءة
تقبل الله طاعتكن تحياتي لكن
مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking
تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى