استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
avatar
asoma ahmed
اميره برونزيه
اميره برونزيه
عدد المساهمات : 2119
الاوسمه :
العمل/الترفيه : محاميه استئناف وربة منزل حاليا
15022013

هناك نظرية أؤمن بها جداً.. وهي أن الطفل كالسفنجة، يمتص كل ما يضاف له ويحيط به، وبالرغم من حرص الوالدين على تعليم أبنائهم القيم والأخلاقيات، لكن في بعض الأحيان هناك بعض التفاصيل الصغيرة قد لا يتم الالتفات لها في خضم المشغوليات الكثيرة، والحقيقة أنها أخلاقيات وقيم هامة والمصدر الأول للأطفال لتعلمها عادة ما يكون أبويه.

«سوبر ماما» جمعت لكِ بعض هذه الأخلاقيات التي عليكِ الاهتمام بزرعها في طفلك، ليستخدمها في عمره كله إن شاء الله.

احترام الدور

بشكل شخصي قد أشعر بالضيق من الانتظار في دور طويل وربما تكونين كذلك، لكن عليكِ ألا تظهري ذلك أمام طفلك ليتعلم الالتزام بالقواعد واحترام حقوق الغير، وإذا وجدت أن أحد الأشخاص ربما يلجأ لبعض الطرق للتحايل على الدور، يجب أن توضحي لطفلك أن هذا سلوك مرفوض وغير محبب.

استخدام أوصاف جارحة

من العادات السيئة جداً هو استخدام ألقاب غير محببة قد تحرج البعض وتجرحهم أحياناً مثل أوزعة، هبلة.. وهكذا، وللأسف كثير من الآباء والأمهات يبدأون باستخدام تلك الألقاب مع أبنائهم أو مع الغير أمام أبنائهم، قد نخطئ جميعاً، لكن انتبهي في المرات القادمة حتى لا تزرعي تلك العادة في أبنائك.

تحية الناس

ربما تبدو تفصيلة صغيرة، لكني لاحظت أن العديد من الأطفال قد لا يبادرون بإلقاء التحية على الضيوف، أو لا يقومون بالرد على تحية الغير، يجب أن تعلمي أطفالك أن المودة بين الناس شىء هام، وأن عليهم المبادرة بالتحية والرد عليها.

قول من فضلك

يجب أن يتعلم الأبناء أن طلب الشىء بأدب هو شرط لتلبية الطلب، فإذا طلبوا أي شىء من أخوتهم، أصدقائهم، والدهم أو أي شخص، يجب أن تصبقها كلمة «من فضلك».

قول شكراً

روح الامتنان والتقدير أمر هام جداً لأي شخص يريد علاقة سوية مع الآخرين، ويجب أن يتعلم الصغار ضرورة التعبير عن الشكر وتقدير مجهودات الغير.

النظافة

ولا أقصد هنا النظافة الشخصية، لكن نظافة المكان والبيئة، يجب أن تحرصي على تعليم طفلك أن يقوم بنفسه بنظافة المكان الذي يحيط به سواء المدرسة، النادي، الشارع، حتى لا يصبحوا مصدر إزعاج للآخرين، فإذا كنتم تتناولون الطعام خارج المنزل، احرصي على جعله يجمع أوراق السندوتشات ووضعها في سلة المهملات بنفسه.

احترام الفروق الشخصية

يجب أن يتعلم الطفل أن وجود فارق بينه وبين شخص آخر سواء مادي أو شكلي أو اجتماعي، لا يعني أبداً أن ينقص من احترام الشخص المختلف، فلا يصح مثلاً أن يقوم بإيذاء ابن حارس العقار أو التحدث بطريقة غير لائقة لعامل النظافة.

المشاركة

الحياة أخذ وعطاء هكذا علمتنا التجربة، وهو ما يجب أن نعلمه لأطفالنا، أن لا أحد يستطيع العيش بمفرده، وأنه يجب عليه مشاركة أشيائه من الغير ليحصل منهم بالمقابل.

الحفاظ على أشياء الغير

أحياناً ما تتسيب الأمهات مع أفعال أطفالهم لمجرد أنهم ليسوا في منزلها! وهو من السلوكيات الضارة جداً بطفلك قبل أي شىء، لأنه يتعلم من خلالك أن لا يحافظ على أشياء الغير، يجب أن يعلم أن عليه صيانة الأمانة التي تتمثل في ألعاب أصدقائه أو أشيائهم.

احترام الذات

يجب أن يتعلم أطفالك أن احترام الغير لهم، يجب أن يبدأ باحترامهم لأنفسهم، فيجب ألا يبادروا بإهانة شخص حتى لا يتلقون الإهانات بالمقابل.

آداب المائدة

من أكثر الأشياء المزعجة لي بشكل شخصي هو رؤية أطفال يتناولون الطعام بشكل غير لائق، يمضغون بفم مفتوح أو يحدثون جلبة بأدوات الطعام، لذا ركزي جيداً في طريقة طعام أبنائك منذ سن صغيرة، وصححي دائماً ما ترينه من تصرفات خاطئة.

تغطية الفم عن السعال والعطس

من الوارد جداً أن يصاب طفلك بالزكام أو السعال، لكن عليكِ أن تعلميه أن يقوم بتغطية فمه عن العطس، حتى لا يؤذي الآخرين بالعدوي، وحتى لا يزعج الآخرين بالرذاذ المتطاير.

مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى