استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
avatar
ام محمد عامر
اميره خياليه
اميره خياليه
عدد المساهمات : 549
الاوسمه :
11022013





[size=21][b]

حبيبتى فى الله

أعرفى أصل هذا العيد قبل ما تحتفلى بيه

يرجع
أصل هذا العيد إلى الرومان القدماء ، فقد كانوا يحتفلون بعيد يسمى
(لوبركيليا) في يوم 15 فبراير كل عام يقدمون فيه القرابين لإلههم المزعوم
(لركس) ليحمي مواشيهم ونحوها من الذئاب، كي لا تعدو عليها فتفترسها.

وكان هذا
العيد يوافق عطلة الربيع بحسابهم المعمول به آنذاك، وقد تغير هذا العيد
ليوافق يوم 14 فبراير، وكان ذلك في القرن الثالث الميلادي، وفي تلك الفترة
كان حكم الامبراطورية الرومانية لكلايديس الثاني الذي قام بتحريم الزواج
على جنوده، بحجة أن الزواج يربطهم بعائلاتهم فيشغلهم ذلك عن خوض الحروب وعن
مهامهم القتالية.





فقام
فالنتاين بالتصدي لهذا الأمر، وكان يقوم بإبرام عقود الزوج سراً، ولكن
افتضح أمره وقبض عليه، وحكم عليه بالإعدام وفي سجنه وقع في حب ابنة السجان،
وقد نفذ فيه حكم الإعدام في 14 فبراير عام 270 ميلادي، ومن هذا اليوم أطلق
عليه لقب قديس وكان قسيساً قبل ذلك، لأنهم يزعمون أنه فدى النصرانية بروحه
وقام برعاية المحبين.



ويقوم
الشبان والشابات في هذا اليوم بتبادل الورود، ورسائل الحب، وبطاقات
المعايدة، وغير ذلك مما يعد مظهراً من مظاهر الاحتفال بهذا اليوم.


بل إن الغربيين من الأمريكيين والأوربيين يجعلون من هذا العيد مناسبة نادرة لممارسة الجنس على أوسع نطاق ، وتتهيأ المدارس الثانوية
والجامعات لهذا اليوم بتأمين الأكياس الواقية، التي تستعمل عادة للوقاية من العدوى بين الجنسين عند ممارسة الجنس ،
وتجعل هذه الأكياس في دورات المياه وغيرها . فهو مناسبة جنسية مقدسة عند أهل الكفر .

فكيف سمح المسلمون لأنفسهم أن يتسرب إلى عوائدهم أو أن يلقى رواجا بينهم عيد هو من أقذر أعياد الكفار ؟ ! .









المسلم يعتز بدينه وبشعائره

قال ابن تيمية رحمه الله: (إن الأعياد من جملة الشرع والمنهاج والمناسك التي
قال الله تعالى: ( لكل أمة جعلنا منسكاً هم ناسكوه) كالقبلة
والصيام، فلا فرق بين مشاركتهم العيد وبين مشاركتهم سائر المنهاج. فإن
الموافقة في العيد موافقة في الكفر لأن الأعياد هي أخص ما تتميز به
الشرائع).


ولم يُقر النبي صلى الله عليه وسلم أعياد الكفار وأعياد الجاهلية،
فعن أنس رضي الله عنه قال: قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ولهم يومان يلعبون فيهما فقال: "ما هذان اليومان؟ قالوا: كنا نلعب فيهما في الجاهلية. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله قد أبدلكم بهما خيراً منهما: يوم الأضحى ويوم الفطر" رواه أبو داود والنسائي.

ومن صفات عباد الرحمن أنهم لا يشهدون الزور ، ولايقعدون حيث يكون اللغو واللهو المحرم . قال تعالى:
(والذين لا يشهدون الزور وإذا مروا باللغو مروا كراماً) [الفرقان: 72].

وبهذا
نعلم أن هذا العيد ليس من أعياد المسلمين ، بل هو عيد وثني نصراني ، وأنه
لايجوز ـ تبعا لذلك ـ أن يحتفل به ، أو تكون له مظاهر تدل عليه ،

ولايجوز بيع مايكون وسيلة إلى إظهاره ، فإن فعل ذلك من التعاون على الأثم والعدوان ، ومن الرضا بالباطل وإقراره ،
ومن مشابهة الكفار في هديهم الظاهر ، وهذا من الذنوب العظيمة التي قد تورث محبة الكافرين ،
فإن من أحب شيئا قلده ، ومن أحب شيئا أكثر من ذكره .

والواجب على المسلمين أن يمتازوا بدينهم ، وأن يعتزوا بشعائره ، فإن فيه غنية وكفاية لمن وفقه الله
وعرف حدود ما أنزل الله على رسوله صلى الله عليه وسلم .
والله نسأل أن يبصر المسلمين ، وأن يرشدهم إلى الحق.









[size=21][size=25]لسنا بحاجة إلي عيد الحب
[/size]




فالحب في ديننا قيمة إيمانية، واجتماعية، وإنسانية
أحب زوجى وأرضى فيه ربى بإسعادى له فى كل الأيام وليس بيوم واحد
أخصه من دون الأيام بالحب

في الإحتفال بعيد الحب موالاة لمن ثَلَّثَ الإله وجعل له ولداً، وموالاة الكافرين محرمة شرعا ،
قال تعالى (يَاأَيُّهَا
الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء
بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ
مِنْهُمْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ)

(المائدة : 51)





كما أن الرسول صلى الله عليه وسلم علمنا أن ((مَنْ تشبَّه بقومٍ؛ فهو منهم)).


[size=21]يقول شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله –
( كما لا نتشبه بهم في الأعياد، فلا يعان المسلم بهم في ذلك، ولا يبيع المسلم ما يستعين به المسلمون على مشابهتهم في العيد ،

من الطعام واللباس ونحو ذلك،لأن في ذلك إعانة على المنكر)



فهل ترضى لنفسك أن تكونى منهم؟؟


[/size]

[/size]
[/size]


[/b]
مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking
تعاليق
avatar
في 13.02.13 0:36ام محمد عامر
حبيبتى قلبى مشكلة حياتنا ان كل شئ نقعد نقول مش مستاهلة كل الكلام ده
لحد ما بتبقى فعلا مشكله لو هنتكلم بجد ان اكتر ناس بتحتفل باليوم ده هم الحبيبه
ولو الواحد عاوز يغير فى حياته زى ما بتقولى ايام السنه كلها موجوده
والى عاوز يصالح حد طالما عنده النيه هيصالحه فى اليوم ده او فى غيره
وعموما انا بتكلم براى الدين الى احنا لازم نلتزم بيه
بارك الله فيك ياقمر على مرورك
ويارب تتقبلى راى
avatar
في 13.02.13 0:43كليوباترا
هههههههههههه ريحوا نفسكم محدش بيحتفل بيه وخاصه بعد الجواز كله بيعمل نفسه عيان ههههههههههه ولا اي يوم مش مستاهله الحقيقه البحث الجواز بيخلي الناس مش بتصبح علي بعض نظره تفاؤل هههههههههههههههههههههه
avatar
لا مااحنا واخدين بالنا يا كوكي انها تفاؤول هههههههههههههههههه.
avatar
في 13.02.13 8:03كليوباترا
ههههههههههه هما الرجاله اصلا محرمين كل المناسبات علشان ميدقعوش Question اصلا فالموضوع مش شغلنى اوي الصراحه Very Happy اخرهم المخطوبين او علي وش خطوبه بيتلكك وبغض النظر بقي عن عيد الحب بيجيب في اي مناسبه غير كده مش هتشتغلوا بالكم الحقيقه ههههههههههههههههههه هههههههه
avatar
في 13.02.13 10:56فاطمة الزهراء
عندك حق ياكليوباترا الواحد اصلا مش بياخد باله منه
والى بياخد باله بيكون بالنسباله مجرد يوم او مناسبه وسط مشاغل الحياه وزحمتها نقول فيها لبعض قد ايه بنحب بعض ممكن تكون بين اتنين متجوزين او اصدقاء مش لازم حبيبه
جزاك الله خير يا ام محمد ربنا يهدى الجميع
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى