منتدى وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 25 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 25 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
ام يوسف
اميره ماسيه
اميره  ماسيه
رقم عضويتك : 50
عدد المساهمات : 10294
الاوسمه :
08022013
السلام عليكم و رحمة الله





جاء القرآن والناس في أمس الحاجة إليه ، فقد أحاط الفساد بالبشرية من كل جانب ، وكان العرب على

عبادة اوثان التي أفسدت فطرتهم ، وشلت طاقاتهم العقلية والنفسية والروحية ، وترتب على ذلك

انقسامات وحماقة العصبية التي استنزفت دماءها ، إلى غير ذلك من العادات التي تقرها العقول

السليمة ، و الفطر النقية .

فكان من حكمته تعالى أن ينزل كتابا يتضمن من الخصائص ما يعالج بها كل المشكلات انسانية في

شتى مرافق الحياة ، وأن يضع لكل مشكلة البلسم الشافي ، ضمن قواعد عامة ، تقتفي انسانية

خطاها وتسير على نهجها لتبرهن على أن القرآن صالح لكل زمان ومكان ، حيث إنه جاء خاتما للكتب

السماوية ومهيمنا عليها ، يستمر مع الحياة إلى أن يرث الله ارض ومن عليها . وجاء القرآن الكريم زاخرا

بالحقائق والحكم ، فهدى الناس إلى أسمى العقائد ، بإرشاد الخلق إلى حقائق المبدأ ، والمعاد ، بالحجج

البينة والبراهين الساطعة .

وقد حارب القرآن الكريم الشرك وهدم الوثنية من واقع أدلة دامغة مثل قوله تعالى :

((
ياأيها الناس ضرب مثل فاستمعوا له إن الذين تدعون من دون الله لن يخلقوا ذبابا ولو اجتمعوا له وإن

يسلبهم الذباب شيئا يستنقذوه منه ضعف الطالب والمطلوب
)) الحج : 73

ولقد قام القرآن الكريم الحجة على وجود الله تعالى وأنه وحده هو المستحق للعبودية ، أما فيما يتعلق

بالمعاد فقد عالج هذه القضية معالجة دقيقة من واقع براهين وأدلة يستطيع أحد إنكارها . وقال تعالى :

((
وضرب لنا مثلا ونسي خلقه قال من يحي العظام وهي رميم * قل يحييها الذي أنشأهآ أول مرة وهو

بكل خلق عليم ))
يس : 78/79
مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى