منتدى وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 32 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 31 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

سمير كمال

شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
avatar
كليوباترا
ملكه المنتدى
ملكه المنتدى
رقم عضويتك : 1
عدد المساهمات : 70338
الاوسمه :
العمل/الترفيه : طبيبه اسنان
01022013
تاثير الحاله النفسيه للام علي الرضاعه

كيف تؤثر الحالة النفسية للأم على لبنها؟ ذلك عن طريق الغدة النخامية الواصلة للمخ والتي تشتمل على جميع هرمونات الجسم، لذا فالحالة المزاجية إذا صاحبها أي توترات ستؤثر على الغدة النخامية والتي بدورها ستؤثر على هرمون إفراز اللبن لدي الأم وتقلل من كميته مما يجعل الطفل لا يشبع من لبن أمه فيضايقها بالبكاء الشديد نتيجة ضعف لبنها وعدم إشباعه لاحتياجات الطفل.

تنصح جميع الدراسات الحديثة الأمهات بالرضاعة الطبيعية

خاصة فى الأشهر الأولى من عمر أطفالهن، بعد أن ثبتت فوائدها

فى حماية الأطفال الرضع من التعرض للعديد من الأمراض

وزيادة مناعة الجسم أيضا ولإن لكل شىء أصوله، فإن الرضاعة

الطبيعية أيضا لها أصولها حتى لا يرفض الطفل تناول الثدى أو يتقيأ

اللبن إذا ما بلعه فمن الأخطاء التى قد تقع فيها الأم أحيانا دون أن

تدرى أن ترضع طفلها بعد قيامها بمجهود عضلى عنيف مثل تنظيف

المنزل أو تعرضها لبعض الإنفعالات النفسية كالتوتر، أو الغضب

نتيجة وجود خلافات مع الزوج ويوضح أحد مستشارى التغذية

والصحة العامة والمناعة أن المجهود العضلى أو النفسى العنيف

للمرأة المرضعة يزيد من نسبة حامض (لاكتيك) فى لبن الأم أربع

أضعاف، ويستمر فى ثديها لمدة 90 دقيقة قبل أن يختفى

وهذا بالتالى يزيد من تخمر اللبن فيغير من طعمه

مما يدفع الطفل إلى رفضه أو تقيئه ...
مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى