منتدى وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
» ملابس التخرج و الكابات للجامعات و المدارس01003358542–01200561116–0233354889
اليوم في 17:51 من طرف jako jeko

» شركات 3A لتصنيع اليونيفورم بكافة التخصصات بالفنادق والمصانع وشركات الامن والمستشفيات
اليوم في 17:18 من طرف mrianawessa

» الان رقم تليفون صيانة وستنجهاوس 01112124913 | عروض حصرية | 0235700997 توكيل فريزر وستنجهاوس westinghouse
اليوم في 16:28 من طرف صيانة كاريير

» تليفون صيانة وايت وستنجهاوس 01060037840 | عروض حصرية | 0235700997 توكيل ثلاجه وايت وستنجهاوس white westinghouse
اليوم في 16:26 من طرف صيانة كاريير

» الان رقم تليفون صيانة ويرلبول 0235700994 | عروض حصرية | 01154008110 توكيل ثلاجة ويرلبول whirlpool
اليوم في 16:21 من طرف صيانة كاريير

» الان رقم تليفون صيانة فريجيدير 0235700994 | عروض حصرية | 01093055835 توكيل ثلاجات فريجيدير frigidaire
اليوم في 16:20 من طرف صيانة كاريير

» الان رقم تليفون صيانة كلفينيتور 0235700994 | عروض حصرية | 01092279973 توكيل ثلاجات كلفينيتور kelvinator
اليوم في 16:20 من طرف صيانة كاريير

» ماسكات طبيعية لعلاج مشاكل الشعر قبل الزفاف
اليوم في 14:34 من طرف كليوباترا

» أربح 4 دولار يوميا واكثر لكل 100 زياره
اليوم في 14:20 من طرف korossama

» 5 حقائق هامه حول تقشير البشرة
اليوم في 14:13 من طرف كليوباترا

مرض الطفل المزمن...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ام يوسف
اميره ماسيه
اميره  ماسيه
رقم عضويتك : 50
عدد المساهمات : 10294
الاوسمه :

مُساهمةام يوسف

يمكن لخبر إصابة الطفل بمرض مزمن أن يقلب حياة العائلة والطفل رأسًا على عقب. وسواء كانت الإصابة خطيرة أو لا، فإن هذا النوع من الأمراض سيجعله خاضعًا للمراقبة الطبية والعلاج مدى الحياة، مما يعني أن هناك الكثير من النشاطات والأمور التي سيمنع عنها بسبب مرضه المزمن.
وتبعًا للسن فإن هذا المريض الصغير عليه أن يتسلّح بفهم وضعه الصحي وتقبل العلاج. فكيف يتصرّف الوالدان؟ وكيف يمكنهما إعلام طفلهما؟ وكيف يمكن الأخوة تفهّم وضع أخيهم الصحي والمساهمة في رفع معنوياته من دون أن يشعروا بالغيرة إذا ما نال الكثير من الرعاية والاهتمام من والديهم؟
«لها» حملت هذه الأسئلة إلى الاختصاصية في علم نفس الطفل الدكتور جويل غانم التي أجابت عنها و عن غيرها.

في البداية، تقول غانم إنه عندما يواجه الطفل مرضًا مزمنًا قد يجد صعوبة في فهم ما يحصل له، فينظر إلى المرض كأنه لغز يختبئ في جسده الصغير.
وفي مواجهة هذا المجهول يمكن أن يشعر بالقلق والتوتر، وقد تظهر عليه أعراض الانهيار العصبي. وقد تترجم مشاعره بعدم رغبة في الذهاب إلى المدرسة، وأحيانًا تتقلص قدراته، ويشعر في داخله بالغضب الذي يوجّهه تجاه والديه أو طبيبه أو قد يرفض العلاج، أي تجاه سبب لا يستطيع السيطرة عليه. ويجد أحيانًا أن مرضه عقاب له، ويشعر بالذنب لأنه يسبب الألم لوالديه وبقيّة أفراد عائلته. وفي المقابل قد يفاجأ الأهل برد فعل الطفل تجاه مرضه، فيبدو أنه تقبّل وضعه الصحي بهدوء، ويكتفي بطرح بعض الأسئلة عن أسباب مرضه، فيما يبدو على بعض الأطفال الهدوء والصمت ويحتاجون إلى وقت حتى يستوعبوا مرضهم.

- في كل الحالات، كيف على الأهل إعلام طفلهم بمرضه المزمن؟
يخاف الأهل عادة من رد فعل الطفل ويجدون صعوبة كبيرة في إعلامه بمرضه، والتحدّث عن وضعه الصحي. ولكن قد يفاجئهم الطفل أحيانًا بقبول حالته الصحية بهدوء، ويكتفي بطرح بعض الأسئلة في لحظة إعلامه ويسأل عن حالته ومرضه، فيما يواجه البعض الآخر الأمر بهدوء وسكوت تام إلى حين يستوعب الأمر ببطء.
لذا فحين يسأل الطفل عن مشكلته الصحية، على الأهل إعطاؤه المعلومات الصحيحة والملائمة لسنه وقدرته على الفهم في الوقت نفسه. فلا يجوز المبالغة في تبسيط الأمر أو التحدّث في التفاصيل التي تزيد المشكلة غموضًا، بل أؤكد ضرورة الإجابة فقط عن السؤال بشكل واقعي وبمستوى سنّه. وفي المقابل عليهم ألا يبالغوا في تفاؤلهم وأنه سيشفى من المرض خصوصًا إذا كان الشفاء مستحيلاً، بل عليهم أن يوضّحوا له أن تقيده بالعلاج سيجعل حياته أسهل وشبه طبيعية.

- كيف يمكن الأهل إعلام الأخوة بوضع شقيقهم الصحي؟
من حق الأخوة معرفة ماذا يعاني أخوهم، ولكن في الوقت نفسه يجب التأكيد لهم أن كل شيء في المنزل سيبقى على حاله. وأن زيادة اهتمام الأهل بأخيهم سببها حاجته إلى الرعاية الصحيّة والدعم النفسي من والديه وأخوته أيضًا، وليس لأنهما يحبّانه أكثر.
وهنا للأسلوب التربوي الذي يتبعه الوالدان دور كبير خصوصًا إذا كانا يربّيان أبناءهما على الاحترام المتبادل بين أفراد العائلة وسيادة المحبة. وبذلك يكون الاهتمام بالأخ المريض مسؤولية الكل ومساعدته تكون منطلقة من المحبة والألفة اللتين تعودوا عليهما في المنزل. فلا يعود الأخوة يشعرون بالتمييز بينهم وبين أخيهم، خصوصًا إذا لم يعامل الوالدان الابن المريض بشكل يستفز أخوته.
فحين يكرّس الوالدان وقتهما كله لابنهما المريض ولا يكترثان لأخوته وكأنهم غير موجودين، من الطبيعي أن يشعر هؤلاء بالغبن. فمثلاً حين يواجه الشقيق الصحيح مشكلة في المدرسة وأراد أن يخبر أمّه في وقت كانت فيه منشغلة أو متوترة بسبب نتيجة فحص طبي سلبية، وفي الوقت نفسه ليس في مقدورها تحمل مشكلات إضافية في هذه اللحظة بالذات، يمكنها أن تشرح الأمر، وتؤكد له أنها ستستمع إليه وتعمل على إيجاد حل لمشكلته عندما تكون أقل انشغالا وأكثر هدوءًا.
وتحاول قدر الإمكان ألا تنهره، وتتجنب عبارة مثل «همّي يكفيني ألا تراني مشغولة بأخيك، ألا تشعر بي؟» فهذا النوع من العبارات يجرح مشاعر الأخ خصوصًا إذا كان صغيرًا ويتساءل ما ذنبه إذا أصيب أخوه بمرض!.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

مرض الطفل المزمن... :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى