وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
وصفات كليوباترا

منتدى نسائي لكل ما يهم المراه العربيه عنايه بالبشره ,الشعر ,الجسم ,العروسه ,ديكور ,ازياء ,الحياه الزوجيه طبخ
 
الرئيسيةالرئيسية  المجلهالمجله  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
شاطر | 
 

 رسالة إلى الأزواج ... فقط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
26112012
مُساهمةرسالة إلى الأزواج ... فقط



رسالة إلى الأزواج ... فقط
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.
فإن من المُشَاهَد على الواقع؛ أن كل إنسان ينظر إلى حقوقه في الدنيا بنظرة المتعطش اللهفان
على تحقيقها وتلبيتها، وهذا لن يتحقق له لأن هذه فطرة الله تعالى في خلقه في هذه الدنيا ـ
همّ حزن غضب رضا صفاء كدر سعادة نكد ـ، بل ويطالب بها بكل ما أوتي من قوة،
وإن من أبرز المطالِبين بحقوقهم نحو الفريق الآخر؛ هم الرجال.
فالزوج يطالب زوجته بأن تكون زوجة مثالية، ودودة، عطوفة، مجيبة ومطيعة لأوامره،متجملة متزينة جذابة ...الخ.
وفي المقابل بعض الأزواج يكيلون الإهانات لزوجاتهم، ويضيعون الحقوق الواجبة عليهم تجاههن.
نعم للزوج حقوق واجبة على زوجته، ولكن أين حقوق الزوجة عند زوجها ؟
فالزوجة تتساءل؛ الكُتّاب يكتبون، والمطابع تنتج لنا الكتب العديدة المختلفة الأساليب
في بيان حقوق الزوج على زوجته، بينما نرى القليل من هذا الكمّ الهائل من المؤلفات؛
يتكلم عن حقوق الزوجة على زوجها، أوليس لنا نصيب من الحقوق فتوجه النصائح
نحو أزواجنا كي تعتدل الكفة بالنصائح والتوجيهات ولتستقيم الحياة الزوجية وتستقر،
مع علمنا أن الشريعة لم تُهمل هذا الجانب ؟!فنقول: بلى.إن للزوجة على زوجها حقوقاً كثيرة.
قال تعالى: { وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً }
قال السعدي:"وهذا يشمل المعاشرة القولية والفعلية فعلى الزوج أن يعاشر زوجته بالمعروف
من الصحبة الجميلة وكف الأذى وبذل الإحسان وحسن المعاملة ويدخل في ذلك النفقة والكسوة
ونحوهما فيجب على الزوج لزوجته المعروف من مثله لمثلها في ذلك الزمان
والمكان وهذا يتفاوت بتفاوت الأحوال".
وقال تعالى: {.. وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ }
قال ابن عباس رضي الله عنهما: "إني لأحب أن أتزين للمرأة كما أحب أن تتزين
المرأة لي لأن الله يقول: (ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف)،
وما أحب أن أستوفي جميع حقي عليها لأن الله يقول: ( وللرجال عليهن درجة ).
وأعلى من قول ابن عباس؛ قول النبي الكريم صلى الله عليه واله وسلم
في الحديث الصحيح، أنه سئل صلى الله عليه واله وسلم
ما حق المرأة على الزوج؟
قال: (أن تُطعمها إذا طعمت، وأن تَكسُوها إذا كسيت،
ولا تضرب الوجه ولا تقبح، ولا تهجر إلا في البيت).
وفي خِضَم مطالبة البعض بحقوق المرأة،
وهم في الحقيقة يطالبون بخروج المرأة في الشارع ومزاحمة الرجال.
ونحن نقول:
لا، ليس هذا الذي نطالب به، ولكننا نقول: إن للمرأة ـ وأخصص هناـ
(الزوجة) حقوقاً مشروعة نطالب بها الأزواج، فشتان بين تلك المطالب وبين ما نطالب به.
وسأخاطب كل فئة من الأزواج بما فيهم من اعوجاج؛ لعلهم يقيمون ذلك الإعوجاج
كي يسعدوا في حياتهم الزوجية، وسأخاطب البعض بالعقل، من باب قول علي رضي الله عنه:
"حدثوا الناس بما يعرفون"، وسأتكلم بكلمات بسيطة ولن أتكلف في انتقاء العبارات،
كي تصل إلى القلوب، وأن نصل إلى الغاية المنشودة، وهي التقليل والتخفيف
من المشاكل الأسرية التي كثُرت في هذا الزمن بسبب الجهل أو التجاهل من الأزواج
بالحقوق التي عليهم نحو زوجاتهم، ولا نقول أن المشاكل ستنقطع؛ بل هي الحياة الدنيا:
فأبدأ بذلك الرجل: التارك للصلاة
فأقول له: ألا تستصغر نفسك إذا رأيت زوجتك وهي تصلي؟
ألا تحتقر نفسك إذا وجّهتك زوجتك وأيقظتك للصلاة؛ وأنت معاند لها؟
كيف تريد السعادة في بيتك وأنت تارك لركن من أركان الإسلام؟
كيف ترغب في الاطمئنان في حياتك الزوجية؛ وأنت لاهٍ عن ذكر الله؛ وإن الصلاة من ذكر الله تعالى؟
كيف تريد أن تسعد بالحلال مع زوجتك ؟
والرسول صلى الله عليه وسلم يقول:
( العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر ).
وقال: ( ليس بين العبد والشرك إلا ترك الصلاة فإذا تركها فقد أشرك ).
الرجل الثاني: صاحب السهر بالليل خارج الدار إلى منتصف الليل وقد يمتد إلى الفجر.
فأقول له: يا من تخرج من بيتك وتطيل السهر في لعب الورقة والشطرنج والطاولة ..
وغيرها من اللهو المحرم كالذين يسهرون أما شاشات الفضائيات الإباحية، وأفلام الفديو،
والأغاني والموسيقى، والمسلسلات الخليعة، أو على المسكرات والمخدرات.
أقول لهم اتقوا الله وراقبوه، أما تخشى أن يتسلط الشيطان على زوجتك؛ فيخرجها من البيت ...
فتقع في ... ـ كما خرجت أنت ـ في ظل غيابك عن بيتك ؟!
ثم ماذا تريد الزوجة عندما خرجت من بيت والديها إلى عش الزوجية ؟!
أكانت ترغب بأن تنتقل من بين جدران بيت أهلها إلى بين الجدران الأربعة لبيتك ؟!!
إنها ترغب في الدفء والحنان كما ترغب أنت في التمتع مع الزوجة الصالحة.
فراجع نفسك قبل أن تندم ولات حين مندم؟

كاتب الموضوع : كليوباترا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

رسالة إلى الأزواج ... فقط :: تعاليق

رد: رسالة إلى الأزواج ... فقط
مُساهمة في 27.11.12 11:51 من طرف manyensh
رائعه ....

جزاكى الله خيرا
رد: رسالة إلى الأزواج ... فقط
مُساهمة في 27.11.12 12:53 من طرف ام يوسف
مشاركه قيمه
 

رسالة إلى الأزواج ... فقط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وصفات كليوباترا  :: الحياه الزوجيه والعاطفيه اسرار :: اسرارالحياه الزوجيه وفهم طبيعه الرجال-
انتقل الى: