منتدى وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 25 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 25 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 1001 بتاريخ 24.03.13 0:13

العنب له دور في علاج سرطان البروستات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

13112012

مُساهمة 

default العنب له دور في علاج سرطان البروستات




أظهرت دراسة حديثة ان
مركب موجود في العنب يدعى ريزفيراترول قد اظهر عدة اثار مفيدة على صحة
الانسان بما في ذلك صحة القلب والاوعية الدموية ومنع الاصابة بالسكتة.

وكشفت الدراسة ان المركب الجديد قد
تجعل خلايا اورام البروستات اكثر حساسية للعلاج الاشعاعي مما يزيد من فرص
النجاة من جميع انواع سرطان البروستات بما في ذلك الاورام الغازية.

وقال الباحثون ان دراسات اخرى اوضحت
ان الريزفيراترول قد يجعل خلايا اورام البروستات اكثر حساسية للعلاج
الكيميائي وارد الباحثون ان ينظروا فيما اذا كان الاثر مماثل للعلاج
الاشعاعي ام لا.

وقد وجد الباحثون انه عند التعرض
للمركب فان خلايا الاورام اصبحت اكثر حساسية للعلاج الاشعاعي ولكن الاثر
كان افضل من العلاج باستخدام اي من المركبات لوحدها.

وتحتوي خلايا اورام البروستات على
مستويات قليلة من اثنين من البروتينات البيرفورين والغرانزايم ب والتي تكون
وظيفتهم معا في قتل الخلايا ولها يجب ان يتم التعبير عن هذه البروتينات
بشكل كبير لقتل الخلايا السرطانية.

وفي الدراسة قام الباحثون بوضع المركب
الريزفيراترول في خلايا اورام البروستات وبعد ذلك ازداد نشاط هذه
البروتينات بشكل واضح وبعد العلاج الاشعاعي وجد الباحثون ان 97% من خلايا
السرطان قتلت وهذا يعتبر نسبة عالية مقارنة بالعلاج الاشعاعي لوحده.

واوضح الباحثون انه من المهم تواجد
نوعي البروتينات معا لقتل خلايا الاورام وقد ساعد مركب الريزفيراترول في
زيادة نشاط هذه البروتينات في خلايا اورام البروستات. وقد زاد ذلك في نسبة
الخلاية السرطانية الميتة بعد التعرض للعلاج الاشعاعي.

وقال الباحثون ان الجرعة المطلوبة من
الريزفيراترول عالية بعض الشيء مما قد يعكس اثار جانبية على بعض المرضى.
وحيث انه لا يتطلب جرعة عالية في مكان وجود خلايا الاورام الا ان العمليات
التي يقوم بها الجسم على هذا المركب يتطلب تناول كميات كبيرة منه للتأكد من
وصول الكمية المطلوبة الى تلك الخلايا, ولهذا اقترح الباحثون للبحث في
طريقة ايصال جديدة لهذا المركب.

وذكر الباحثون ان الخطوة القادمة تتمثل بفحص هذه العملية على نماذج الحيوانات قبل اجراء اي من التجارب السريرية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى