بحث طبي حديث الصدق وتاثيره الاجابي علي الصحه

avatar
كليوباترا
ملكه المنتدى
رقم عضويتك : 1
عدد المساهمات : 73606
الاوسمه :
العمل/الترفيه : طبيبه اسنان

مُساهمةكليوباترا

بحث طبي حديث الصدق وتاثيره الاجابي علي الصحه


الصدق قد يفيد في تحسين صحتك؛ هذا ما تشير إليه دراسة تقول إن الحد من الكذب مفيد لصحة الإنسان البدنية والعقلية. وأوضحت هذه الدراسة الجديدة أن الالتزام بالصدق والأمانة قد يكون له فوائد على صحة الإنسان البدنية والذهنية.

الكذب والصحة
خضع 110 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 18 و71 عاما إلى اختبار كشف الكذب وإلى فحوص طبية ونفسية لتقييم الأكاذيب الصغيرة والكبيرة التي قالوها على مدى أسبوع، لمدة 10 أسابيع، كما توضح أنيتا كيلي، رئيسة فريق الدراسة وأستاذة علم النفس في جامعة نوتردام في ولاية إنديانا. وعرضت أنيتا النتائج في الاجتماع السنوي لجمعية علم النفس الأميركية بداية شهر أغسطس (آب) الحالي. وتقول كيلي: «عندما استمروا في أكاذيبهم، تراجعت صحتهم، أما حين قل عدد أكاذيبهم، تحسنت صحتهم».

وقال الباحثون لنصف المشاركين إن عليهم تجنب الكذب على أي شخص تماما أيا كان السبب، وإنه يمكنهم إخفاء حقيقة أو رفض الإجابة عن سؤال والإبقاء على سرية بعض الأمور، لكن لا يجب أن يقولوا أي شيء يعرفون أنه غير صحيح. على الجانب الآخر لم يتم توجيه أي من هذه الإرشادات إلى النصف الآخر.

وخلال مدة الدراسة تبين وجود صلة بين الحد من الكذب وتحسن الصحة لدى المجموعة التي تلقت تعليمات بعدم الكذب حسب ما كشفت الدراسة. وعندما قل عدد الأكاذيب التي قالها أفراد تلك المجموعة عن الأسابيع السابقة، قل عدد شكواهم من متاعب نفسية بمقدار 4 مرات، ومن المتاعب الجسدية بمقدار 3 مرات في المتوسط.

وتضمنت الشكاوى من المتاعب النفسية التوتر والاكتئاب، وشملت المتاعب الجسدية التهاب الحلق والصداع.

الكذب والتوتر
وتقول ليندا سترو، الأستاذة الفخرية للسلوك المنظم في جامعة لويولا بشيكاغو، في حديث نقلته صحيفة «يو إس توداي»، إن النتائج متسقة مع نتائج بحث أجرته عن الثقة. وتوضح قائلة: «عندما تعرف أنك لا تكذب، يقل التوتر لديك. ويزيد الشعور بالصراع والتمزق التوتر في حياتك إلى حد كبير».

وهناك أدلة من أبحاث سابقة تفيد بأن المعدل المتوسط للكذب لدى الأميركيين 11 كذبة في الأسبوع. وتقول كيلي إن متوسط معدل الكذب لدى أفراد المجموعة التي تلقت تعليمات بعدم الكذب انخفض إلى كذبة واحدة في الأسبوع. وقد تبين أنه عندما خفض أفراد المجموعتين الكذب في أسبوع تحسنت صحتهم البدنية والعقلية كثيرا.

ويقول روبرت فيلدمان، أستاذ علم النفس في جامعة ماساتشوستس بأمهرست: «إن حث الناس على أن يكونوا أكثر صدقا وأن يتفاعلوا مع الآخرين بصدق أكبر بالتأكيد، هدف يستحق العناء؟ سيكون هذا نافعا في النهاية، فأنا لا أشك كثيرا في أن هذا يجعل صحتنا جميعا أفضل، خاصة من الناحية النفسية».
منقول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى