وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
وصفات كليوباترا

منتدى نسائي لكل ما يهم المراه العربيه عنايه بالبشره ,الشعر ,الجسم ,العروسه ,ديكور ,ازياء ,الحياه الزوجيه طبخ
 
الرئيسيةالرئيسية  المجلهالمجله  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
شاطر | 
 

 نصائح يجب مراعتها عند اكل الفسيخ او السردين او الرنجه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
15042012
مُساهمةنصائح يجب مراعتها عند اكل الفسيخ او السردين او الرنجه


نصائح يجب مراعتها  عند اكل الفسيخ او السردين او الرنجا
             

قبل أكل الفسيخ
 
   المصدر:
 الأهرام اليومى
                     
                                                                  في
هذا الوقت من كل عام تتزايد حدة ونبرة الأصوات القادمه من وزاره الصحة
بضروره البعد عن تناول الفسيخ في شم النسيم لخطورته، وما يسببه من أضرار،
تقول خبيرة واستشارية التغذيه د. مها رادميس، يجب تناول بعض من المأكولات
للحد من اخطار الفسيخ مثل الخص والجزر والليمون والبصل الأخضر والثوم لما
في هذه الأطعمة من ألياف تساعد علي التخلص من السموم وتحمي من الإصابة
بتصلب الشرايين لما فيها من بكتريا نافعة بالإضافة الي الزبادي الذي يساعد
علي رفع المناعة ويبطئ نمو البكتيريا الضاره، كما ينصح بتناول العيش البلدي
لأنه غني بالمعادن والألياف التى تساعد علي الهضم. وأمام عادة أكلة الفسيخ
فى شم النسيم التى ينفرد بها المصريون، ينصح عدم الإفراط فى تناوله، ويفضل
الرنجة والسردين لما فيها من نسبة عالية من الفيتامينات والبوتاسيوم وزيت
اوميجا 3.
                                                                 
                                                                     
تقدم الدكتورة أمل البسطويسى أستاذ علوم وتكنولوجيا الأغذية بمركز البحوث الزراعية، بعض النصائح بسبب قرب قدوم عيد الربيع أو شم النسيم وإقبال المصريين على تناول الفسيخ والرنجة والملوحة فى هذا اليوم.

تقول الدكتورة أمل البسطويسى، إن تناول الفسيخ والسردين المملح والرنجة والملوحة فى عيد الربيع أو شم النسيم أو فى فصل الصيف والتى قد يتجاوز محتواها من الملح الحدود المسموح بها والتى تغطى احتياجات الفرد اليومية من كلوريد الصوديوم والإكثار منها يعرض الإنسان لأضرار صحية على الأمد الطويل، من بينها الإصابة بارتفاع ضغط الدم والفشل الكلوى، وقد تؤدى إلى انفجار الأوعية الدموية، وإن كان لابد من أكل الأسماك المملحه فينصح بإضافة الليمون وتناول الخس والخيار، وذلك لتجنب الإصابة بارتفاع حموضة المعدة كما ينصح بغسيل الفسيخ والسردين بالخل المخفف مع عصير الليمون لتقليل نسبة الملح به.

وتنصح الدكتورة أمل بعدم الإسراف فى تناول الفسيخ حتى لا يسبب متاعب صحية نحن فى غنى عنها، حيث لا يتناول الفرد أكثر من 150 جراماً من الفسيخ فى الوجبة الواحدة وعامة تنصح بتناول البقدونس والبرتقال والموز والكنتالوب الغنى بالبوتاسيوم ليساعد على إخراج الملح الزائد من الجسم، كما يفيد تناول الكركديه والبقدونس فى إدرار البول، وكذلك تناول الأعشاب التى تساعد فى تطهير المعدة ومقاومة التلوث مثل الشاى الأخضر مع النعناع أو الزعتر أو القرفة.

وتحذر البسطويسى من تناول الفسيخ للأشخاص الذين يمثل لهم خطراً على صحتهم، وهم الأطفال دون الثالثة، والحوامل والمرضعات، ومرضى القلب والكبد والكلى وقرحة المعدة


 

كيف نتجنب مخاطر أكل الفسيخ والرنجه؟

 
يهل‏ ‏علينا‏ ‏فصل‏ ‏الربيع‏ ‏وأعياد‏ ‏شم‏ ‏النسيم‏, ‏حيث‏ ‏يحتفل‏  
‏المصريون‏ ‏بها‏ ‏بطريقتهم‏ ‏الخاصة‏ ‏علي‏ ‏الطريقة‏ ‏الفرعونية‏, ‏وذلك‏
 ‏بتناول‏ ‏الفسيخ‏ ‏والرنجة‏ ‏والسردين‏ ‏والبيض‏ ‏الملون‏.

‏ومنذ‏  ‏آلاف‏ ‏السنين‏ ‏اعتاد‏ ‏المصريون‏ ‏حفظ‏ ‏الأسماك‏ ‏بطريقة‏
‏خاصة‏  ‏ولها‏ ‏مواصفات‏ ‏خاصة‏ ‏بهم‏.. ‏فالمصريون‏ ‏يحبون‏ ‏تناول‏
‏كميات‏  ‏كبيرة‏ ‏منه‏ ‏في‏ ‏يوم‏ ‏شم‏ ‏النسيم‏ , ‏ولكن‏ ‏هناك‏ ‏شروطا‏
‏لاختيار‏  ‏هذه‏ ‏النوعية‏ ‏من‏ ‏الأسماك‏..‏

تري‏ ‏د‏. ‏مني‏ ‏المكباتي‏  ‏إخصائية‏ ‏التغذية‏ ‏العلاجية‏ ‏وعضو‏
‏الشبكة‏ ‏الدولية‏ ‏لإزالة‏  ‏الدهون‏ ‏أن‏ ‏طرق‏ ‏حفظ‏ ‏الأسماك‏
‏السليمة‏ ‏هي‏ ‏إما‏ ‏بالتجفيف‏ ‏أو‏  ‏التمليح‏ ‏أو‏ ‏التدخين‏, ‏فطريقة‏
‏عمل‏ ‏الفسيخ‏ ‏السليمة‏ ‏بإحضار‏  ‏السمك‏ ‏البوري‏ ‏ثم‏ ‏يوضع‏ ‏معلقا‏
‏بحيث‏ ‏تكون‏ ‏رأس‏ ‏السمكة‏  ‏لأسفل‏ ‏وذيلها‏ ‏لأعلي‏ ‏وذلك‏ ‏لخروج‏
‏الدم‏ ‏والسوائل‏ ‏من‏ ‏الذيل‏  ‏وتنزل‏ ‏من‏ ‏الرأس‏ ‏لتخرج‏ ‏من‏
‏الخياشيم‏ ‏ثم‏ ‏نضعه‏ ‏لمدة‏ 12  ‏ساعة‏ ‏في‏ ‏مكان‏ ‏دافئ‏ ‏حتي‏ ‏يتم‏
‏تجفيفه‏, ‏ثم‏ ‏يتم‏ ‏مسح‏ ‏السمك‏  ‏بقطعة‏ ‏من‏ ‏الاسفنج‏ ‏المبلل‏
‏بماء‏ ‏دافئ‏ ‏ويوضع‏ ‏في‏ ‏براميل‏  ‏ويقلب‏ ‏من‏ ‏جنب‏ ‏إلي‏ ‏آخر‏
‏ويؤكل‏ ‏بعد‏ 15 ‏يوما‏ ‏من‏ ‏صنعه‏.‏

أما‏  ‏عن‏ ‏طريقة‏ ‏تصنيع‏ ‏الرنجة‏ ‏فيتم‏ ‏اختيار‏ ‏سمكة‏  ‏الرنجة‏  
(‏الهيرنج‏) ‏جيدا‏ ‏ويتم‏ ‏غسلها‏ ‏وفكها‏ ‏من‏ ‏التجميد‏ ‏ثم‏ ‏ترص‏ ‏في‏
 ‏أحواض‏ ‏طبقة‏ ‏سمك‏ ‏وطبقة‏ ‏من‏ ‏الملح‏ ‏مع‏ ‏وجود‏ ‏فتحات‏  
‏بالأحواض‏ ‏لتسريب‏ ‏الماء‏ ‏المسحوب‏ ‏من‏ ‏السمك‏ ‏لمدة‏ 24 ‏ساعة‏ ‏ثم‏
 ‏يتم‏ ‏استخراج‏ ‏السمك‏ ‏وغسله‏ ‏لإزالة‏ ‏كل‏ ‏الأملاح‏ ‏من‏ ‏عليه‏  
‏ثم‏ ‏إدخال‏ ‏سيخ‏ ‏حديد‏ ‏في‏ ‏فم‏ ‏كل‏ ‏سمكة‏ ‏ويتم‏ ‏نشره‏ ‏علي‏  
‏حوامل‏ ‏حديدية‏ ‏حتي‏ ‏يجف‏ ‏ثم‏ ‏توضع‏  ‏نشارة‏ ‏في‏ ‏طبق‏ ‏بداخل‏  
‏دولاب‏ ‏التدخين‏ ‏مع‏ ‏إشعال‏ ‏النار‏ ‏في‏ ‏النشارة‏ ‏وتظل‏ ‏عملية‏  
‏التدخين‏ ‏داخل‏ ‏الدولاب‏ ‏حتي‏ ‏تنضج‏ ‏السمكة‏ ‏وتتلون‏ ‏باللون‏  
‏البرونزي‏ ‏خلال‏ 6-24 ‏ساعة‏, ‏ثم‏ ‏يتم‏ ‏استخراج‏ ‏السمك‏ ‏المدخن‏  
‏ويرص‏ ‏في‏ ‏صناديق‏ ‏خشبية‏ ‏أو‏ ‏كرتون‏ ‏أو‏ ‏أكياس‏ ‏تغليف‏.‏

أما‏  ‏عن‏ ‏كيفية‏ ‏اختيار‏ ‏النوع‏ ‏الجيد‏ ‏من‏ ‏الأسماك‏ ‏المملحة‏
‏قبل‏  ‏تناولها‏ ‏فتوضح‏ ‏د‏. ‏مني‏ ‏أنه‏ ‏بالنسبة‏ ‏للرنجة‏ ‏يجب‏ ‏أن‏
‏تكون‏  ‏ذات‏ ‏لون‏ ‏ذهبي‏ ‏ولا‏ ‏يوجد‏ ‏بها‏ ‏تهتك‏ ‏بالجلد‏ ‏أو‏
‏الأحشاء‏  ‏الداخلية‏ ‏ويفضل‏ ‏عدم‏ ‏تناولها‏ ‏نيئة‏.‏

اما‏ ‏بالنسبة‏  ‏للفسيخ‏ ‏فيجب‏ ‏أن‏ ‏يكون‏ ‏مملحا‏ ‏تمليحا‏ ‏جيدا‏ ‏أو‏
‏مشبعا‏  ‏بالملح‏ ‏ويحذر‏ ‏من‏ ‏الفسيخ‏ ‏الحلو‏ ‏ذي‏ ‏الملح‏ ‏الخفيف‏
‏لأنه‏  ‏غير‏ ‏صحي‏, ‏ويجب‏ ‏أن‏ ‏تكون‏ ‏أسماك‏ ‏الفسيخ‏ ‏السليمة‏ ‏غير‏
 ‏منتفخة‏ ‏أو‏ ‏متهتكة‏ ‏ولا‏ ‏تنبعث‏ ‏منها‏ ‏رائحة‏ ‏تعفن‏ ‏ولا‏
‏توجد‏  ‏بها‏ ‏بقع‏ ‏أو‏ ‏بروز‏ ‏بالأحشاء‏ ‏وليس‏ ‏بها‏ ‏جفاف‏.‏

كما‏  ‏تنصح‏ ‏د‏. ‏مني‏ ‏بتجميد‏ ‏الفسيخ‏ ‏لمدة‏ 24 ‏ساعة‏ ‏قبل‏ ‏أكله‏
‏لقتل‏  ‏البكتيريا‏ ‏والطفيليات‏ ‏مع‏ ‏ضرورة‏ ‏تحضيره‏ ‏في‏ ‏يوم‏ ‏سابق‏
 ‏للتناول‏ ‏مع‏ ‏التخلص‏ ‏من‏ ‏الرأس‏ ‏والأحشاء‏ ‏وإضافة‏ ‏كمية‏
‏كافية‏  ‏من‏ ‏الخل‏ ‏والليمون‏ ‏للوقاية‏ ‏من‏ ‏الإصابة‏ ‏من‏ ‏التسمم‏  
‏الغذائي‏.‏


نصائح‏ ‏مهمة
كما‏ ‏تنصح‏ ‏د‏.  ‏مني‏ ‏ببعض‏ ‏الإرشادات‏ ‏التي‏ ‏يجب‏ ‏استخدامها‏
‏تجنبا‏ ‏لمضاعفات‏  ‏ومخاطر‏ ‏أكل‏ ‏الفسيخ‏ ‏والرنجة‏ ‏وهي‏ ‏كالآتي‏:‏

‏- ‏شرب‏ ‏كمية‏ ‏كافية‏ ‏من‏ ‏الماء‏ ‏مضافا‏ ‏إليها‏ ‏الليمون‏ ‏أو‏ ‏الخل‏ ‏وخاصة‏ ‏خل‏ ‏التفاح‏.‏

‏-  ‏أكل‏ ‏كمية‏ ‏كبيرة‏ ‏من‏ ‏الخضروات‏ ‏الورقية‏ ‏عند‏ ‏تناول‏
‏الفسيخ‏  ‏والرنجة‏, ‏حيث‏ ‏تعمل‏ ‏علي‏ ‏خروج‏ ‏الماء‏ ‏من‏ ‏الجسم‏
‏مثل‏ ‏البصل‏  ‏الأخضر‏, ‏الكرفس‏, ‏الخس‏, ‏الجرجير‏. ‏

‏- ‏أكل‏ ‏هذه‏ ‏الوجبة‏ ‏مستقلة‏ ‏لا‏ ‏يصاحبها‏ ‏أي‏ ‏بروتين‏ ‏آخر‏ ‏حتي‏ ‏لا‏ ‏تؤثر‏ ‏علي‏ ‏الكلي‏ ‏ويسهل‏ ‏هضمها‏.‏

‏- ‏تناول‏ ‏الخبز‏ ‏الأسمر‏ ‏المحتوي‏ ‏علي‏ ‏الردة‏ ‏معها‏ ‏يعطي‏ ‏الإحساس‏ ‏بالشبع‏. ‏

‏-  ‏عدم‏ ‏شرب‏ ‏مياه‏ ‏غازية‏ ‏معها‏ ‏حتي‏ ‏لا‏ ‏تساعد‏ ‏علي‏ ‏احتباس‏
 ‏الماء‏ ‏بالجسم‏ ‏لاحتوائها‏ ‏علي‏ ‏بيكربونات‏ ‏الصوديوم‏. ‏

‏- ‏يفضل‏ ‏شرب‏ ‏الماء‏ ‏والشاي‏ ‏الأخضر‏ ‏والكركديه‏ ‏والينسون‏.‏

‏-  ‏عدم‏ ‏تناول‏ ‏كميات‏ ‏كبيرة‏ ‏منها‏ ‏والامتناع‏ ‏عن‏ ‏الأكل‏ ‏عند‏
‏الإحساس‏ ‏بالشبع‏. ‏كما‏ ‏يمكن‏ ‏تناول‏ ‏الكرفس‏ ‏والبنجر‏ ‏وبعض‏  
‏أوراق‏ ‏المقدونس‏ ‏أو‏ ‏ثمرة‏ ‏برتقال‏ ‏أو‏ ‏عمل‏ ‏عصير‏ ‏منه‏ ‏أو‏  
‏عصير‏ ‏مكون‏ ‏من‏ ‏الجزر‏ ‏والكرفس‏ ‏والتفاح‏ ‏والكزبرة‏ ‏الخضراء‏.‏

كما‏  ‏تنصح‏ ‏د‏. ‏مني‏ ‏بتناول‏ ‏الرنجة‏ ‏المدخنة‏ ‏فضلا‏ ‏عن‏
‏الفسيخ‏,  ‏لأن‏ ‏طريقة‏ ‏حفظ‏ ‏الرنجة‏ ‏بالتدخين‏ ‏يجعلها‏ ‏صحية‏
‏أكثر‏ ‏لقلة‏  ‏كمية‏ ‏الملح‏ ‏بها‏, ‏كما‏ ‏أن‏ ‏أكلها‏ ‏يحتاج‏ ‏إلي‏
‏أن‏ ‏تتعرض‏  ‏للنار‏ ‏مرة‏ ‏أخري‏ ‏فهي‏ ‏لا‏ ‏تؤكل‏ ‏نيئة‏ ‏غير‏
‏الفسيخ‏ ‏لأن‏  ‏طريقة‏ ‏تخزينه‏ ‏قد‏ ‏تؤدي‏ ‏إلي‏ ‏التسمم‏ ‏الغذائي‏.‏
هو أكلة مصرية متوارثة من أيام الفراعنة وحتى الآن، وهو عبارة عن سمك بوري مملح. 
فمن المعروف أن طرق حفظ الطعام من البكتريا والكائنات المحللة هي:

1- التسكير.

2- التمليح.

3- التبريد / التجميد.

4- التجفيف.

ويعتمد صنع الفسيخ على التمليح..

حيث
يقوم الفسخاني "القائم على صناعة الفسيخ" بنشر السمك البوري بعد تنظيفه في
الشمس ليومين تقريبًا لينزل ماءه ودمه وهو مغطى بشاش حتى لا تطاله
الحشرات، ثم يغمر بالملح الكثيف ويغطى جيدًا بحيث لا يدخله هواء أبدًا حتى
لا تتكاثر فيه البكتريا والكائنات المحللة. وتتم هذه العملية قبل موسم أكل
الفسيخ – يوم شم النسيم وعيد الفطر المبارك- بفترة كافية –تقريبًا 12:10 يوم- حتى يتم تخليله بالملح جيدًا ويصبح طعمه مستساغ.

يتضح
هنا أن الفسيخ يعتبر سمك مخلل مثل مخللات الخضروات والتي تفتح الشهية
وتجري الريق وتجعل العصارة المعدية تفرز بغزارة، وهو محبب لدى كثير من
المصريين.

رغم
حب الكثيرين للفسيخ إلا أن بعض الناس يكرهه جدًا، حيث إن هناك سمعة سيئة
طالت الفسيخ بسبب حفظ وأكل بعض الناس له بطريقة خاطئة مما يجعله شديد الضرر
بالصحة وأحياناً كريه الرائحة فيعفى عنه الناس.

 فكما ذكرنا أن طريقة صنع الفسيخ هي غمره تمامًا بالملح وبالطبع كثرة الملح
ضارة جدًا بالصحة وخاصة لأصحاب الضغط العالي لذا يجب أن نقوم بغسل وتدليك
الفسيخ بالليمون والخل وتركه فيهما قبل أكله بيوم، وعند أكله يؤكل معه
البصل الأخضر؛ حيث يعمل الخل والليمون على تخفيف مقدار الملح في الفسيخ كما
يقضيان بالاشتراك مع البصل الأخضرعلى أي بكتريا ضارة قد توجد في الفسيخ كما نشرب بعده كميات وفيرة من الماء.

بعض
الناس وبسبب ضرر الملح الكثير بدلاً من معالجته كما ذكرت يقوموا بتقليل
كمية الملح التي يحفظون فيها السمك، دون أن يدركوا أنهم بهذه الطريقة
يسمحوا للبكتريا والكائنات المحللة بالتكاثر في السمك طوال فترة حفظه (فيصبح سمك منتن كما يشاع خطأ عن الفسيخ)
لذا يكون شديد الضرر وقت أكله كما تكون رائحته سيئة، إذا كان آكِلَهُ في
هذه الحالة من أصحاب الأجهزة الهضمية القوية ودلكه بالخل والليمون وأكل معه
البصل الأخضر قد يمر معه الأمر بسلام أما إذا كان من أصحاب الأجهزة
الهضمية الضعيفة فاحتمال اصابته بالتسمم كبير جدًا وقد يصل الأمر لضرورة
اجراء غسيل للمعدة وملازمته للفراش والأدوية لفترة. 

كما هو معروف عن الأطعمة المصرية –مثل الفسيخ والكشري المصري والفول والطعمية والحمام المحشي ...-
أنها لذيذة الطعم لكنها تحتاج لأجهزة هضمية قوية جدًا لذا لا أنصح من لم
يعتد على

تلك الأطعمة بالمخاطرة وأكلها بكميات كبيرة فهذا قد يعرض حياته
للخطر

الموضوع مجمع يا بنات يارب يكون خير علينا جميعا وعلي مصر ويهدي الحال يارب
كاتب الموضوع : كليوباترا


عدل سابقا من قبل كليوباترا في 24.04.15 14:19 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

نصائح يجب مراعتها عند اكل الفسيخ او السردين او الرنجه :: تعاليق

بارك الله فيك وربنا يعافى كل المصرين من التسمم وما الى ذلك
نصائح يجب مراعتها  عند اكل الفسيخ او السردين او الرنجا
           

قبل أكل الفسيخ


   المصدر:
 الأهرام اليومى
                                    

                                                                  في
هذا الوقت من كل عام تتزايد حدة ونبرة الأصوات القادمه من وزاره الصحة
بضروره البعد عن تناول الفسيخ في شم النسيم لخطورته، وما يسببه من أضرار،
تقول خبيرة واستشارية التغذيه د. مها رادميس، يجب تناول بعض من المأكولات
للحد من اخطار الفسيخ مثل الخص والجزر والليمون والبصل الأخضر والثوم لما
في هذه الأطعمة من ألياف تساعد علي التخلص من السموم وتحمي من الإصابة
بتصلب الشرايين لما فيها من بكتريا نافعة بالإضافة الي الزبادي الذي يساعد
علي رفع المناعة ويبطئ نمو البكتيريا الضاره، كما ينصح بتناول العيش البلدي
لأنه غني بالمعادن والألياف التى تساعد علي الهضم. وأمام عادة أكلة الفسيخ
فى شم النسيم التى ينفرد بها المصريون، ينصح عدم الإفراط فى تناوله، ويفضل
الرنجة والسردين لما فيها من نسبة عالية من الفيتامينات والبوتاسيوم وزيت
اوميجا 3.
                                                                 
                                                                     
تقدم الدكتورة أمل البسطويسى أستاذ علوم وتكنولوجيا الأغذية بمركز البحوث الزراعية، بعض النصائح بسبب قرب قدوم عيد الربيع أو شم النسيم وإقبال المصريين على تناول الفسيخ والرنجة والملوحة فى هذا اليوم.

تقول الدكتورة أمل البسطويسى، إن تناول الفسيخ والسردين المملح والرنجة والملوحة فى عيد الربيع أو شم النسيم أو فى فصل الصيف والتى قد يتجاوز محتواها من الملح الحدود المسموح بها والتى تغطى احتياجات الفرد اليومية من كلوريد الصوديوم والإكثار منها يعرض الإنسان لأضرار صحية على الأمد الطويل، من بينها الإصابة بارتفاع ضغط الدم والفشل الكلوى، وقد تؤدى إلى انفجار الأوعية الدموية، وإن كان لابد من أكل الأسماك المملحه فينصح بإضافة الليمون وتناول الخس والخيار، وذلك لتجنب الإصابة بارتفاع حموضة المعدة كما ينصح بغسيل الفسيخ والسردين بالخل المخفف مع عصير الليمون لتقليل نسبة الملح به.

وتنصح الدكتورة أمل بعدم الإسراف فى تناول الفسيخ حتى لا يسبب متاعب صحية نحن فى غنى عنها، حيث لا يتناول الفرد أكثر من 150 جراماً من الفسيخ فى الوجبة الواحدة وعامة تنصح بتناول البقدونس والبرتقال والموز والكنتالوب الغنى بالبوتاسيوم ليساعد على إخراج الملح الزائد من الجسم، كما يفيد تناول الكركديه والبقدونس فى إدرار البول، وكذلك تناول الأعشاب التى تساعد فى تطهير المعدة ومقاومة التلوث مثل الشاى الأخضر مع النعناع أو الزعتر أو القرفة.

وتحذر البسطويسى من تناول الفسيخ للأشخاص الذين يمثل لهم خطراً على صحتهم، وهم الأطفال دون الثالثة، والحوامل والمرضعات، ومرضى القلب والكبد والكلى وقرحة المعدة

 
كيف نتجنب مخاطر أكل الفسيخ والرنجه؟
 

يهل‏ ‏علينا‏ ‏فصل‏ ‏الربيع‏ ‏وأعياد‏ ‏شم‏ ‏النسيم‏, ‏حيث‏ ‏يحتفل‏  
‏المصريون‏ ‏بها‏ ‏بطريقتهم‏ ‏الخاصة‏ ‏علي‏ ‏الطريقة‏ ‏الفرعونية‏, ‏وذلك‏
 ‏بتناول‏ ‏الفسيخ‏ ‏والرنجة‏ ‏والسردين‏ ‏والبيض‏ ‏الملون‏.

‏ومنذ‏  ‏آلاف‏ ‏السنين‏ ‏اعتاد‏ ‏المصريون‏ ‏حفظ‏ ‏الأسماك‏ ‏بطريقة‏
‏خاصة‏  ‏ولها‏ ‏مواصفات‏ ‏خاصة‏ ‏بهم‏.. ‏فالمصريون‏ ‏يحبون‏ ‏تناول‏
‏كميات‏  ‏كبيرة‏ ‏منه‏ ‏في‏ ‏يوم‏ ‏شم‏ ‏النسيم‏ , ‏ولكن‏ ‏هناك‏ ‏شروطا‏
‏لاختيار‏  ‏هذه‏ ‏النوعية‏ ‏من‏ ‏الأسماك‏..‏

تري‏ ‏د‏. ‏مني‏ ‏المكباتي‏  ‏إخصائية‏ ‏التغذية‏ ‏العلاجية‏ ‏وعضو‏
‏الشبكة‏ ‏الدولية‏ ‏لإزالة‏  ‏الدهون‏ ‏أن‏ ‏طرق‏ ‏حفظ‏ ‏الأسماك‏
‏السليمة‏ ‏هي‏ ‏إما‏ ‏بالتجفيف‏ ‏أو‏  ‏التمليح‏ ‏أو‏ ‏التدخين‏, ‏فطريقة‏
‏عمل‏ ‏الفسيخ‏ ‏السليمة‏ ‏بإحضار‏  ‏السمك‏ ‏البوري‏ ‏ثم‏ ‏يوضع‏ ‏معلقا‏
‏بحيث‏ ‏تكون‏ ‏رأس‏ ‏السمكة‏  ‏لأسفل‏ ‏وذيلها‏ ‏لأعلي‏ ‏وذلك‏ ‏لخروج‏
‏الدم‏ ‏والسوائل‏ ‏من‏ ‏الذيل‏  ‏وتنزل‏ ‏من‏ ‏الرأس‏ ‏لتخرج‏ ‏من‏
‏الخياشيم‏ ‏ثم‏ ‏نضعه‏ ‏لمدة‏ 12  ‏ساعة‏ ‏في‏ ‏مكان‏ ‏دافئ‏ ‏حتي‏ ‏يتم‏
‏تجفيفه‏, ‏ثم‏ ‏يتم‏ ‏مسح‏ ‏السمك‏  ‏بقطعة‏ ‏من‏ ‏الاسفنج‏ ‏المبلل‏
‏بماء‏ ‏دافئ‏ ‏ويوضع‏ ‏في‏ ‏براميل‏  ‏ويقلب‏ ‏من‏ ‏جنب‏ ‏إلي‏ ‏آخر‏
‏ويؤكل‏ ‏بعد‏ 15 ‏يوما‏ ‏من‏ ‏صنعه‏.‏

أما‏  ‏عن‏ ‏طريقة‏ ‏تصنيع‏ ‏الرنجة‏ ‏فيتم‏ ‏اختيار‏ ‏سمكة‏  ‏الرنجة‏  
(‏الهيرنج‏) ‏جيدا‏ ‏ويتم‏ ‏غسلها‏ ‏وفكها‏ ‏من‏ ‏التجميد‏ ‏ثم‏ ‏ترص‏ ‏في‏
 ‏أحواض‏ ‏طبقة‏ ‏سمك‏ ‏وطبقة‏ ‏من‏ ‏الملح‏ ‏مع‏ ‏وجود‏ ‏فتحات‏  
‏بالأحواض‏ ‏لتسريب‏ ‏الماء‏ ‏المسحوب‏ ‏من‏ ‏السمك‏ ‏لمدة‏ 24 ‏ساعة‏ ‏ثم‏
 ‏يتم‏ ‏استخراج‏ ‏السمك‏ ‏وغسله‏ ‏لإزالة‏ ‏كل‏ ‏الأملاح‏ ‏من‏ ‏عليه‏  
‏ثم‏ ‏إدخال‏ ‏سيخ‏ ‏حديد‏ ‏في‏ ‏فم‏ ‏كل‏ ‏سمكة‏ ‏ويتم‏ ‏نشره‏ ‏علي‏  
‏حوامل‏ ‏حديدية‏ ‏حتي‏ ‏يجف‏ ‏ثم‏ ‏توضع‏  ‏نشارة‏ ‏في‏ ‏طبق‏ ‏بداخل‏  
‏دولاب‏ ‏التدخين‏ ‏مع‏ ‏إشعال‏ ‏النار‏ ‏في‏ ‏النشارة‏ ‏وتظل‏ ‏عملية‏  
‏التدخين‏ ‏داخل‏ ‏الدولاب‏ ‏حتي‏ ‏تنضج‏ ‏السمكة‏ ‏وتتلون‏ ‏باللون‏  
‏البرونزي‏ ‏خلال‏ 6-24 ‏ساعة‏, ‏ثم‏ ‏يتم‏ ‏استخراج‏ ‏السمك‏ ‏المدخن‏  
‏ويرص‏ ‏في‏ ‏صناديق‏ ‏خشبية‏ ‏أو‏ ‏كرتون‏ ‏أو‏ ‏أكياس‏ ‏تغليف‏.‏

أما‏  ‏عن‏ ‏كيفية‏ ‏اختيار‏ ‏النوع‏ ‏الجيد‏ ‏من‏ ‏الأسماك‏ ‏المملحة‏
‏قبل‏  ‏تناولها‏ ‏فتوضح‏ ‏د‏. ‏مني‏ ‏أنه‏ ‏بالنسبة‏ ‏للرنجة‏ ‏يجب‏ ‏أن‏
‏تكون‏  ‏ذات‏ ‏لون‏ ‏ذهبي‏ ‏ولا‏ ‏يوجد‏ ‏بها‏ ‏تهتك‏ ‏بالجلد‏ ‏أو‏
‏الأحشاء‏  ‏الداخلية‏ ‏ويفضل‏ ‏عدم‏ ‏تناولها‏ ‏نيئة‏.‏

اما‏ ‏بالنسبة‏  ‏للفسيخ‏ ‏فيجب‏ ‏أن‏ ‏يكون‏ ‏مملحا‏ ‏تمليحا‏ ‏جيدا‏ ‏أو‏
‏مشبعا‏  ‏بالملح‏ ‏ويحذر‏ ‏من‏ ‏الفسيخ‏ ‏الحلو‏ ‏ذي‏ ‏الملح‏ ‏الخفيف‏
‏لأنه‏  ‏غير‏ ‏صحي‏, ‏ويجب‏ ‏أن‏ ‏تكون‏ ‏أسماك‏ ‏الفسيخ‏ ‏السليمة‏ ‏غير‏
 ‏منتفخة‏ ‏أو‏ ‏متهتكة‏ ‏ولا‏ ‏تنبعث‏ ‏منها‏ ‏رائحة‏ ‏تعفن‏ ‏ولا‏
‏توجد‏  ‏بها‏ ‏بقع‏ ‏أو‏ ‏بروز‏ ‏بالأحشاء‏ ‏وليس‏ ‏بها‏ ‏جفاف‏.‏

كما‏  ‏تنصح‏ ‏د‏. ‏مني‏ ‏بتجميد‏ ‏الفسيخ‏ ‏لمدة‏ 24 ‏ساعة‏ ‏قبل‏ ‏أكله‏
‏لقتل‏  ‏البكتيريا‏ ‏والطفيليات‏ ‏مع‏ ‏ضرورة‏ ‏تحضيره‏ ‏في‏ ‏يوم‏ ‏سابق‏
 ‏للتناول‏ ‏مع‏ ‏التخلص‏ ‏من‏ ‏الرأس‏ ‏والأحشاء‏ ‏وإضافة‏ ‏كمية‏
‏كافية‏  ‏من‏ ‏الخل‏ ‏والليمون‏ ‏للوقاية‏ ‏من‏ ‏الإصابة‏ ‏من‏ ‏التسمم‏  
‏الغذائي‏.‏


نصائح‏ ‏مهمة
كما‏ ‏تنصح‏ ‏د‏.  ‏مني‏ ‏ببعض‏ ‏الإرشادات‏ ‏التي‏ ‏يجب‏ ‏استخدامها‏
‏تجنبا‏ ‏لمضاعفات‏  ‏ومخاطر‏ ‏أكل‏ ‏الفسيخ‏ ‏والرنجة‏ ‏وهي‏ ‏كالآتي‏:‏

‏- ‏شرب‏ ‏كمية‏ ‏كافية‏ ‏من‏ ‏الماء‏ ‏مضافا‏ ‏إليها‏ ‏الليمون‏ ‏أو‏ ‏الخل‏ ‏وخاصة‏ ‏خل‏ ‏التفاح‏.‏

‏-  ‏أكل‏ ‏كمية‏ ‏كبيرة‏ ‏من‏ ‏الخضروات‏ ‏الورقية‏ ‏عند‏ ‏تناول‏
‏الفسيخ‏  ‏والرنجة‏, ‏حيث‏ ‏تعمل‏ ‏علي‏ ‏خروج‏ ‏الماء‏ ‏من‏ ‏الجسم‏
‏مثل‏ ‏البصل‏  ‏الأخضر‏, ‏الكرفس‏, ‏الخس‏, ‏الجرجير‏. ‏

‏- ‏أكل‏ ‏هذه‏ ‏الوجبة‏ ‏مستقلة‏ ‏لا‏ ‏يصاحبها‏ ‏أي‏ ‏بروتين‏ ‏آخر‏ ‏حتي‏ ‏لا‏ ‏تؤثر‏ ‏علي‏ ‏الكلي‏ ‏ويسهل‏ ‏هضمها‏.‏

‏- ‏تناول‏ ‏الخبز‏ ‏الأسمر‏ ‏المحتوي‏ ‏علي‏ ‏الردة‏ ‏معها‏ ‏يعطي‏ ‏الإحساس‏ ‏بالشبع‏. ‏

‏-  ‏عدم‏ ‏شرب‏ ‏مياه‏ ‏غازية‏ ‏معها‏ ‏حتي‏ ‏لا‏ ‏تساعد‏ ‏علي‏ ‏احتباس‏
 ‏الماء‏ ‏بالجسم‏ ‏لاحتوائها‏ ‏علي‏ ‏بيكربونات‏ ‏الصوديوم‏. ‏

‏- ‏يفضل‏ ‏شرب‏ ‏الماء‏ ‏والشاي‏ ‏الأخضر‏ ‏والكركديه‏ ‏والينسون‏.‏

‏-  ‏عدم‏ ‏تناول‏ ‏كميات‏ ‏كبيرة‏ ‏منها‏ ‏والامتناع‏ ‏عن‏ ‏الأكل‏ ‏عند‏
‏الإحساس‏ ‏بالشبع‏. ‏كما‏ ‏يمكن‏ ‏تناول‏ ‏الكرفس‏ ‏والبنجر‏ ‏وبعض‏  
‏أوراق‏ ‏المقدونس‏ ‏أو‏ ‏ثمرة‏ ‏برتقال‏ ‏أو‏ ‏عمل‏ ‏عصير‏ ‏منه‏ ‏أو‏  
‏عصير‏ ‏مكون‏ ‏من‏ ‏الجزر‏ ‏والكرفس‏ ‏والتفاح‏ ‏والكزبرة‏ ‏الخضراء‏.‏

كما‏  ‏تنصح‏ ‏د‏. ‏مني‏ ‏بتناول‏ ‏الرنجة‏ ‏المدخنة‏ ‏فضلا‏ ‏عن‏
‏الفسيخ‏,  ‏لأن‏ ‏طريقة‏ ‏حفظ‏ ‏الرنجة‏ ‏بالتدخين‏ ‏يجعلها‏ ‏صحية‏
‏أكثر‏ ‏لقلة‏  ‏كمية‏ ‏الملح‏ ‏بها‏, ‏كما‏ ‏أن‏ ‏أكلها‏ ‏يحتاج‏ ‏إلي‏
‏أن‏ ‏تتعرض‏  ‏للنار‏ ‏مرة‏ ‏أخري‏ ‏فهي‏ ‏لا‏ ‏تؤكل‏ ‏نيئة‏ ‏غير‏
‏الفسيخ‏ ‏لأن‏  ‏طريقة‏ ‏تخزينه‏ ‏قد‏ ‏تؤدي‏ ‏إلي‏ ‏التسمم‏ ‏الغذائي‏.‏
هو أكلة مصرية متوارثة من أيام الفراعنة وحتى الآن، وهو عبارة عن سمك بوري مملح. فمن المعروف أن طرق حفظ الطعام من البكتريا والكائنات المحللة هي:
1 - التسكير.
2-  التمليح.
-  التبريد / التجميد.
4 -  التجفيف.
ويعتمد صنع الفسيخ على التمليح..
حيث
يقوم الفسخاني "القائم على صناعة الفسيخ" بنشر السمك البوري بعد تنظيفه في
الشمس ليومين تقريبًا لينزل ماءه ودمه وهو مغطى بشاش حتى لا تطاله
الحشرات، ثم يغمر بالملح الكثيف ويغطى جيدًا بحيث لا يدخله هواء أبدًا حتى
لا تتكاثر فيه البكتريا والكائنات المحللة. وتتم هذه العملية قبل موسم أكل
الفسيخ  – يوم شم النسيم وعيد الفطر المبارك- بفترة كافية  –تقريبًا 12:10 يوم- حتى يتم تخليله بالملح جيدًا ويصبح طعمه مستساغ.
يتضح
هنا أن الفسيخ يعتبر سمك مخلل مثل مخللات الخضروات والتي تفتح الشهية
وتجري الريق وتجعل العصارة المعدية تفرز بغزارة، وهو محبب لدى كثير من
المصريين.  
رغم
حب الكثيرين للفسيخ إلا أن بعض الناس يكرهه جدًا، حيث إن هناك سمعة سيئة
طالت الفسيخ بسبب حفظ وأكل بعض الناس له بطريقة خاطئة مما يجعله شديد الضرر
بالصحة وأحياناً كريه الرائحة فيعفى عنه الناس.  
 فكما ذكرنا أن طريقة صنع الفسيخ هي غمره تمامًا بالملح وبالطبع كثرة الملح
ضارة جدًا بالصحة وخاصة لأصحاب الضغط العالي لذا يجب أن نقوم بغسل وتدليك
الفسيخ بالليمون والخل وتركه فيهما قبل أكله بيوم، وعند أكله يؤكل معه
البصل الأخضر؛ حيث يعمل الخل والليمون على تخفيف مقدار الملح في الفسيخ كما
يقضيان بالاشتراك مع البصل الأخضرعلى أي  بكتريا ضارة قد توجد في الفسيخ كما نشرب بعده كميات وفيرة من الماء.
بعض
الناس وبسبب ضرر الملح الكثير بدلاً من معالجته كما ذكرت يقوموا بتقليل
كمية الملح التي يحفظون فيها السمك، دون أن يدركوا أنهم بهذه الطريقة
يسمحوا للبكتريا والكائنات المحللة بالتكاثر في السمك طوال فترة حفظه (فيصبح سمك منتن كما يشاع خطأ عن الفسيخ)
لذا يكون شديد الضرر وقت أكله كما تكون رائحته سيئة، إذا كان آكِلَهُ في
هذه الحالة من أصحاب الأجهزة الهضمية القوية ودلكه بالخل والليمون وأكل معه
البصل الأخضر قد يمر معه الأمر بسلام أما إذا كان من أصحاب الأجهزة
الهضمية الضعيفة فاحتمال اصابته بالتسمم كبير جدًا وقد يصل الأمر لضرورة
اجراء غسيل للمعدة وملازمته للفراش والأدوية لفترة.
كما هو معروف عن الأطعمة المصرية –مثل الفسيخ والكشري المصري والفول والطعمية والحمام المحشي ...-

أنها لذيذة الطعم لكنها تحتاج لأجهزة هضمية قوية جدًا لذا لا أنصح من لم
يعتد على

تلك الأطعمة بالمخاطرة وأكلها بكميات كبيرة فهذا قد يعرض حياته
للخطر

الموضوع مجمع يا بنات يارب يكون خير علينا جميعا وعلي مصر ويهدي الحال يارب
 

نصائح يجب مراعتها عند اكل الفسيخ او السردين او الرنجه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وصفات كليوباترا  :: قسم الرشاقه والريجيم وكل ما يخص الصحه العامه :: عياده وصفات كليوباترا :: كل ما يخص الصحه العامه-
انتقل الى: