وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
وصفات كليوباترا

منتدى نسائي لكل ما يهم المراه العربيه عنايه بالبشره ,الشعر ,الجسم ,العروسه ,ديكور ,ازياء ,الحياه الزوجيه طبخ
 
الرئيسيةالرئيسية  المجلهالمجله  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
شاطر | 
 

 البكاء بالحمام احذرووووووووووه واضرار البكاء قبل النوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
16022012
مُساهمةالبكاء بالحمام احذرووووووووووه واضرار البكاء قبل النوم


البكاء بالحمام احذرووووووووووه واضرار البكاء قبل النوم
إن البكاء قبل النوم لا يعتبر ظاهرة، بل هو حالة معينة يمر فيها بعض الناس نتيجة تعرضهم لضغوطات مستمرةفما أن يضع الإنسان رأسه على المخدة حتى يبدأ يتذكر رغباته المكبوتة والحاجات المحبطة في حياته، كما يتذكر
فشله في بعض المواقف وعدم قدرته على تحقيق ما يريد من أمور معنوية ونفسية وجسدية، فيبدأ بالشعور بالتوتر والحزن وبعدها يصاب بالإرهاق وتبدأ مشاعره السلبية بالظهور، فينفجر بالبكاء ويحاول التنفيس عما
في داخله بالدموع، حيث أن مدة البكاء وكثرته تعتمد على الحالة النفسية والشخص نفسه. ويمكن أن يكون البكاء قبل النوم عادة عند البعض،
إن بعض الناس يكونون سلبيين من الداخل، ويصبح ا لحزن عندهم عادة، فدائما يفكرون بالموت والأمور الحزينةالتي تجلب لهم الاكتئاب فيبكون باستمرار في جميع الأوقات وليس قبل النوم فقط، وهنا بالطبع يلزم
العلاج النفسي وجلسات تخلص هذا الشخص من هذه الحالة.



كما إن هناك سببا آخر للبكاء قبل اللجوء للنوم وهو ،"أحلام اليقظة " فالعديد من الناس، خصوصا الشباب و الفتيات يعيشون هذه العملية العقلية اللاشعورية، فنجدهم دائموا السرحان والتفكير، وكل هذا بسبب طموحات لم يحققها فيغلب عليه عقله الباطني ويصبح الإنسان خياليا أكثر من اللازم فيبكي لعدم قدرته من الوصول إلى ما يريد.




كما أن هناك سببا آخر قد يضع الإنسان في إطار الحزن والبكاء، وهو أن يكلم الإنسان نفسه باستمراروهذا ما يعرف بالتداعي الحر عند مدرسة التحليل
النفسي، وبذلك تسيطر على الفرد أفكار معينة قد تكون سلبية وتتمحور حول الانتحار والرغبة في التخلص من الحياةوهنا بالطبع يكون الفرد يعاني من حالة اكتئاب حادة يحتاج فيها إلى مراجعة طبيب نفسي متخصص.




أما أضرارالبكاء المستمر فيسبب أعراضا جسيمة ونفسية سيئة كالصداع المستمر،والقولون ....
كما يمكن التخلص من القلق والتوتر والبكاء، بتعلم مهارات استرخاء العضلات والتنفس السليم، كما على الفرد أن تكون لديه دراسة بالتصورات العقلية والتخيلات وحدودها،
وإذا كان يبكي باستمرار، فيجب أن يعلم انه يعاني من اكتئاب ويحتاج إلى علاج.ليس عيباً أن نطلب المساعدة من أي جهة تملك حق المساعدة في نظرنا.. فهناك الاختصاصيون والمستشارون والإرشاديون الاجتماعيون والنفسيون..كل يستطيع أن يساعد بما يملك وما يقدر عليه.. فقط يجب أن نعترف بأن لدينا مشكلة وأننا بحاجة للمساعدة
او الحديث مع صديق مخلص ممكن يساعدك في افراغ مابدخلك
من حزن والام وشعور بالأحباط .


طبعا هتقولوا ليه البكاء في الحمام غلط اقولكم ده توارثناه عن اجدادنا والنظر في المرايه اثناء البكاء طبعا افكركم ان في دعاء الدخول للحمام
(بِسْمِ الله ) اللّهُـمَّ إِنِّـي أَعـوذُ بِـكَ مِـنَ الْخُـبْثِ وَالْخَبائِث. [البخاري 1/45 ومسلم 1/283]

والتفسير يا بنات هيوضح ليه عدم البكاء فى الحمام
شرح حديث: (اللهم إني أعوذ بك من الخبث ...)


قال المصنف رحمه الله: [باب دخول الخلاء والاستطابة: عن أنس بن مالك رضي الله عنه: (أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا دخل الخلاء قال: اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث)، وعن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إذا أتيتم الغائط فلا تستقبلوا القبلة بغائط ولا بول ولا تستدبروها، ولكن شرقوا أو غربوا، قال أبو أيوب : فقدمنا الشام فوجدنا مراحيض قد بنيت نحو الكعبة فننحرف عنها ونستغفر الله عز وجل)]. هذا الباب من تمام الطهارة، يعقده العلماء في مؤلفاتهم لمسيس الحاجة إليه، ولو كان شيئاً طبيعياً عادياً، ولو كان شيئاً مما يستحيا من ذكره، ولكن لا حياء في الدين، والله عز وجل لا يستحي من الحق، وهذا الباب يتعلق به أحكام وأدعية لابد من معرفتها؛ فلأجل ذلك بينه الرسول صلى الله عليه وسلم لأصحابه وعلمهم كيفية ذلك. وثبت في صحيح مسلم : أن اليهود قالوا لـسلمان الفارسي : (علمكم نبيكم كل شيء حتى الخراءة -يعني: حتى ما تفعلونه عند التخلي- فقال: نعم، والله لقد نهانا أن نستقبل القبلة ببول أو غائط، ونهانا أن نستنجي باليمين، وأن نستجمر بها، وأن نمس عوراتنا باليمين، وأن نستنجي بأقل من ثلاثة أحجار)، فبين لهم صحة ما قالوا وأن في ذلك علماً وفائدة. فالأحكام التي بينها النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الباب كلها ذات أهمية، وكذلك الأدعية التي يدعى بها. كذلك أيضاً نقول: إن الله علم نبيه صلى الله عليه وسلم ونبيه علم أمته، وهذه التعاليم تعاليم لها أهميتها. فمنها ما يتعلق بالأدعية التي فيها حفظ الإنسان من الشرور. ومنها ما يتعلق بالآداب التي فيها حفظ للإنسان من النجاسة. ومنها ما يتعلق بالأحكام التي فيها الامتثال وتعظيم حرمات الله عز وجل. فهذا الحديث الأول يتعلق بالأدعية. وقد ثبت في الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إن هذه الحشوش محتضرة)، (محتضرة) يعني: تحضرها الشياطين، فأمر بأن يتحصن الإنسان من الشياطين بذكر الله، ومعلوم أن الشياطين تألف الأماكن المستقذرة، وتألف الأماكن النجسة، فإذا لم يتحفظ الإنسان من الشياطين عبثت به، وورد أيضاً في بعض الأحاديث أن الشياطين تلعب بمقاعد بني آدم، فإذا لم يتحفظ منها ولم يتحصن منها عبثت به فأوقعته في نجاسة أو في خبث حسي أو معنوي، والحسي يتمثل بأن يتقذر بالنجاسة ولا يبالي، وأما معنوي فبأن يوسوس ويتوهم ويقع في وساوس شيطانية تدوم معه، فلأجل ذلك أمر بالاستعاذة وبذكر اسم الله تعالى. ....
ما يقال عند دخول الخلاء ومعنى الخبث والخبائث


والثابت عند الدخول إلى الخلاء أن يذكر اسم الله للتحصن، وأن يدعو بهذا الدعاء فيقول: (بسم الله)، يعني أتحصن وأتحفظ باسم ربي ليحصنني ويحفظني من كل سوء ومن كل شر. ثم يقول: (أعوذ بالله من الخُبْث -أو من الخُبُثْ- والخبائث). والخُبُث: الذكور، والخبائث: الإناث. أو الخُبْث يعني: الشر، والخبائث: الأشرار. فيستعيذ من ذكران الشياطين وإناثهم، أو من الشر وأهل الشر. هذا هو المعنى في هذه الجملة، فكأنه يقول: أعوذ بك يا ربي! وأتحفظ بك وأتحصن بك وأستجير بك من الشرور ومن أهل الشرور، فإذا قال ذلك وهو صادق حماه الله وحفظه من شر هذه الشياطين. وقد ورد زيادة في بعض الروايات أنه يقول: (أعوذ بالله من الخبث والخبائث ومن الرجس النجس الشيطان الرجيم) فيخصص بعدما يعمم، فنقول: (من الرجس النجس)، الرجس والنجس معناها واحد، ثم فسره بأنه الشيطان الرجيم، فخص الشيطان بعدما عم الشر وأهل الشر، أو الذكران والإناث من الشياطين، سواء من شياطين الجن أو مردتهم أو من شياطين الإنس، فيكون قد استعاذ من الشر وأهله.
واالكلام ده سمعته من جدتى كتير بيقولوا لو بترمي زيت في الحوض او مياه سخنه تسمي ولو بتقعدي تسمي زي نفض الفراش والتسميه وغيره هجيب ليكم كمان ان شاء الله ما يفيد
أسباب اقتران الشيطان بالإنسان
يقترن الشيطان بالإنسان لأسباب كثيرة فمنها:

1. الانتقـام : يقترن الشيطان بالإنسان حتى ينتقم منه لأنه يظن أن الإنسي آذاه متعمدا، وتقول العوام إنسان به ضرر أو مضرور والمقصـود بذلك أن الإنسي آذى الجني بشكل من الأشكال التالية أو نحوها:

× بصب الماء الحار في الحمامات دون أن يسم الله.

× البول في الشقوق وعلى بيوت الحشرات .

× إيذاء الحيوانات مثل الكلاب والقطط .

× قتل الحيات والثعابين في المنازل من غير تحريج عليها .

× الصراخ والبكاء والغناء وقراءة القران في دورات المياه .

× القفز أو السقوط من مكان عال بدون أن يسمي الله فيكون سقوطه على مكان فيه جن نائم أو غافل.

× يرمي حجر في بئر أو في فلاة بدون أن يسمي الله فيصيب به الجن .

× قراءة كتب السحر وتحضير الجن.

× رش المبيدات الحشرية على الحشرات بغير تسميه.

وطبعا الله اعلم بس من الاخر الاحتياط واجب والله اعلم
طبعا مجمعاه مع اضافاتى يا بنات
كاتب الموضوع : كليوباترا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

البكاء بالحمام احذرووووووووووه واضرار البكاء قبل النوم :: تعاليق

احسنت ياكوكى كعادتك بارك الله فيك I love you
تسلمي ليه يا رب يا احلي ميرفت انتى بجد بتشجعينى ربنا يخليكي ليه يارب
شكرا على الافادة وجزاكى الله كل خيرا
 

البكاء بالحمام احذرووووووووووه واضرار البكاء قبل النوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وصفات كليوباترا  :: قسم الرشاقه والريجيم وكل ما يخص الصحه العامه :: عياده وصفات كليوباترا :: كل ما يخص الصحه العامه-
انتقل الى: