منتدى وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
avatar
دوده
اميره خياليه
اميره خياليه
رقم عضويتك : 22139
عدد المساهمات : 903
الاوسمه :
26072011
هل
من الممكن أن يمارس الزوجان حياتهما الزوجية الطبيعية أثناء فترة الحمل؟
هل هناك شروط معينة؟ هل هناك أخطار متوقعة؟ وهل يتأثر ولى العهد؟

للحمل نوعان، حمل طبيعى بدون مشاكل، وآخر يصاحبه بعض المشاكل،
مثل: حدوث إجهاض فى حمل سابق، ولادة سابقة مبكرة، إفرازات أو نزيف غير
طبيعى، تسرب فى السائل الأمينوسى المحيط بالجنين داخل الرحم، تحرك المشيمة
عن مكانها الطبيعى، ضعف عنق الرحم، أو الحمل فى أكثر من طفل واحد.

فى حال عدم وجود أى من المشاكل السابقة، فالزوجان يمكنهما
ممارسة حياتهما الجنسية بشكل طبيعى تماما أثناء الحمل بدون تباعد عاطفى لا
مبرر له، وبدون أى احتمال لأى ضرر قد يصيب جنينهما، فالجنين بعيد عن موضع
الاتصال الجنسى ومحمى تماما بالسائل الأمينوسى الذى يحيط به والكيس الذى
يحتوى على هذا السائل وكذلك بعنق الرحم وعضلات الرحم القوية، وخطوط الدفاع
هذه تضمن للطفل الأمان والحماية التامة، ومع هذا فالممارسة أثناء الحمل يجب
أن يراعى فيها عدة اعتبارات.

يخضع جسد المرأة لتقلبات هرمونية ونفسية أثناء فترة الحمل
تؤثر على رغبتها من الأساس، كما قد تفقد المرأة رغبتها لفقدانها الثقة فى
شكل جسدها الذى يزيد وزنه بعد الحمل، كلمات الزوج اللطيفة هى السر للخروج
من هذه الحالة، بأن يمنحها الدفء والحنان ويعيد إليها ثقتها فى جاذبية
جسدها.

وضع الممارسة لابد أن يكون آمنا ومريحا فى أشهر الحمل الأولى
بحيث لا يضغط بشكل كبير على رحم الزوجة، مع اتباع نصائح الطبيب المختص
وتجنب الأستماع تماما لنصائح الآخرين، فكل حالة حمل لها طابع خاص وظروف
خاصة.

تختلف صحية الاتصال الجنسى بين الزوجين أثناء الحمل بلإختلاف
أشهر الحمل، ففى الأشهر الثلاثة الأولى تعانى المرأة الحامل عادة من أعراض
الغثيان والقئ والتعب وعدم الرغبة فى الطعام الأمر الذى لا يظهر الرغبة
الجنسية لديها، وبالتالى على الزوج أن يكوم مقدرا ومتفهما لحالة زوجته. مع
بداية الشهر الرابع تكون الأعراض السابقة قد انتهت ويكون مهبل المرأة أكثر
احتقانا ولزوجة، الأمر الذى يزيد الرغبة الجنسية لديها ويسهل من عملية
الجماع، لذلك تعتبر الأشهر من الرابع حتى السادس من أنسب الشهور للأتصال
الجنسى بين الزوجين.

أما خلال الأسابيع الأخيرة للحمل، فينصح بعض الأطباء بتجنب
الممارسة، حيث أن السائل المنوى يحتوى على مادة تؤدى إلى انقباضات عضلة
الرحم مما يسبب آلاما للزوجة تشبه آلام الولادة، لكن فى حالات أخرى ينصح
الأطباء بالممارسة فى حال تأخر ميعاد الولادة، وذلك كإحدى الطرق المضمونة
لبدء عملية الولادة.

لا داعى للقلق من الانقباضات التى تشعر بها المرأة أثناء هزة
الجماع، فهى لا تحمل أى ضر على الجنين ولا تتسبب فى إجهاض أو ولادة مبكرة
فى حال كان الحمل طبيعيا وبدون مشاكل.

وينبغى التأكد من أن الزوج ليس مصابا بأى أمراض جلدية أو
تناسلية قد تنتقل إلى الزوجة ومن ثم إلى الجنين، مثل أمراض الهربس أو
الكلاميديا.

د. إحسان عبد الله -إخصائى أمراض النساء والولادة


ربنا يتملكم على الف خير ان شاء الله
مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

تعاليق

avatar
good topic thx alot
avatar
@sweetmannga كتب:good topic thx alot
شــــــــــكر ا لمرورك يا قمر نورتنى
avatar
ميرسي دوده بجد انتى بتنتقي مواضيعك تسلمي يا رب موضوع مهم جدا
avatar
@كليوباترا كتب:ميرسي دوده بجد انتى بتنتقي مواضيعك تسلمي يا رب موضوع مهم جدا
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى