منتدى وصفات كليوباترا
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوه معنا
أو التسجيل لو لم تكونى عضوه و ترغبى الانضمام لأسرة منتدى وصفات كليوباترا


سنتشرف بتسجيلك
شكراً
أدارة المنتدى
شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
avatar
monaalunaa
اميره فضيه
اميره  فضيه
رقم عضويتك : 18255
عدد المساهمات : 3881
الاوسمه :
07062011
أنا مش مثالية … ومش عايزاك مثالي


=كل
من يحب شريك حياته ويسعى لإسعاده من الرجال أو النساء يبذل أقصى مجهود
ليتبع تعليمات الجميع في الأداء المثالي لدوره كرجل و زوج و أب أو دورها
كأنثى و زوجة و أم.


لكن
أيضا البعض يسعى لتلك المثالية من باب إرضاء النفس أو لعدم الشعور بالذنب (
يعني كل واحد يبقى عمل اللي عليه وخلاص بغض النظر عن النتائج ). لكن من
قال إن المثالية تنتج عنها السعادة؟! بالعكس الشعور بالأخطاء و العيوب ينتج
عنه شعور بالذنب محفز لبذل مجهود أكبر في إسعاد الطرف الآخر، ولا أقصد
بذلك أيضا مجهود أكبر ليصبح أكثر مثالية.



منذ سنوات طويلة قرأت جملة بالانجليزية أعجبتني و تمسكت بها حتى الآن

I don’t love you because you are the most perfect man in the world, but because you are the most perfect man for me

لا أحبك لأنك أكثر الرجال مثالية في العالم، و لكن لأنك أكثر الرجال مثالية لي.



فتبعا
لكل الصفات المثالية يجب أن يكون الرجل المثالي متدين، وسيم، كريم، طموح،
اجتماعي، منظم، خدوم، مستمع جيد، مثقف، حنون، قادر على العطاء و غيرها من
الصفات الحميدة التي تملأ عشرات الصفحات.



وكذلك
المرأة المثالية يجب أن تكون متدينة، ذات خلق، قنوعة، أصيلة، جميلة، ذات
روح مرحة و متجددة، هادئة، حنونة، مدبرة و لتملأ عشرات الصفحات الأخرى.



تخيلوا معي لو كل زوجين اتبعا الصفات المثالية معا فمثلا:

كلاهما منظم و هادئ، سيصبح البيت ممل.

كلاهما مدبر، سيصبحان أميل للبخل و قد يعاني الأولاد من بعض الحرمان.

كلاهما مثقف، ستصبح الحوارات مملة و معقدة.



لكنني
أرى التكامل هو الأروع من المثالية. لازم يكون هادئ حتى يحتوي عصبيتي و
حدتي، يكون مدبرا علشان ياخد باله من إيدي المخرومة، أكون اجتماعية حتى
أتواجد بدلا منه في المناسبات التي ينشغل عنها ، ذاكرتي أقوي منه في
التفاصيل حتى أذكره بما ينسى نتيجة أشغاله الكثيرة، يكون أكثر طموحا و
عملية ليصبح مثلا أعلى لأولادنا الذكور، أكون أكثر منه ودا و حنانا لأصبح
قدوة لبناتنا عندما يصبحن أمهات، أحدنا يكون منظم حتى يحتوي هرجلة الآخر.

وهكذا
يجد كل منا نصفه الآخر الذي يكمله ولا يستطيع الاستغناء عنه و نصبح مصدر
سعادة أحدنا الآخر بغض النظر عمن صاحب العيب و من يكمله. أي كلينا معترف
بعدم مثاليته ولا مثالية الطرف الآخر لكن تمكنا من خلق حياة مثالية بشكل
كبير و هذ هو الأروع و الهدف الأسمى


بقلم / رشا فرج

االتقيم يا اميرات بليز


مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

تعاليق

avatar
ايووووووووه فعلا جميل يا منمن تسلمي يا قمر مقال حلو جدا
مقال رااااااااااااااائع منتظرين المزيد
avatar
تسلمولي يا اميرات
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى